تحميل عدد اليوم | السبت 20 سبتمبر 2014

خالد المنصورى: « اتصالات مصر » تتحول لتقديم خدمات متكاملة فى التعليم والصحة والأمن لفتح مصادر جديدة للدخل

خالد المنصورى اتصالات مصر
خالد المنصورى اتصالات مصر
| علق | 1164 مشاهد
شارك معنا

الشركة تنشئ مركز بيانات على مساحة 9 آلاف متر مربع بالقرية الذكية..وتشغيله الربع الأول 2014

الإعداد لإجراء خدمات تحويل الأموال بين شركات مجموعة اتصالات عقب الترخيص من الجهات الرسمية

دخول اتصالات الإمارات السوق المصرى خطوة ناجحة.. والسوق واعد

نوفر نظم أمنية عالية التقنية للمؤسسات والشركات
شهادة الأيزو ساهمت فى الفوز بصفقة إنشاء «ويب سايت» لبنك البركة بمواصفات عالمية

فرص واعدة للنمو فى خدمات نقل البيانات بالسوق المحلى
«المنصورى»: نستهدف الوصول إلى العملاء بالمناطق النائية والأقاليم

«الكاف»: أصبحنا الشركة الأولى للمحمول فى تقنية المعلومات بشهادة الايزو 20000

مركز البيانات الجديد يوفر للعملاء حماية المعلومات والتركيز على تحسين الخدمات

نسعى لمواكبة التطور التكنولوجى على المستوى العالمى
«كل يوم جديد».. شعار يقتضى البحث عن الإبداع والأفكار الجديدة لاستقطاب جيل جديد من العملاء

توقعات بانتشار الخدمات المالية عبر المحمول محلياً الفترة المقبلة
لم تنتظر شركة « اتصالات مصر» أكثر من 6 سنوات على تدشين شبكاتها فى مصر حتى تحصل على أعلى شهادة لجودة خدمات تكنولوجيا المعلومات بالسوق المحلى «ايزو 20000» باصدارها الجديد وذلك بعد تطبيقها المعايير الموضوعة من قبل المنظمة العالمية للمعايير والمقاييس فى مجال إدارة خدمات تقنية المعلومات بمواصفاتها الجديدة الصادرة فى 2011، ودعم قطاع تقنية المعلومات بالشركة الخطط الترويجية والتسويقية التى تعدها « اتصالات » لتنمية عائداتها.
ووضعت الشركة استيراتيجية لتحقيق هدف واحد يدور حول تحسين جودة الخدمة المقدمة للعملاء فى الوقت الذى تعول على الخدمات المتكاملة المرحلة المقبلة.
قال خالد المنصورى، الرئيس التنفيذى لقطاع تكنولوجيا المعلومات بشركة اتصالات مصر، إن استيراتيجية قطاع تقنية المعلومات بالشركة تتضمن عدة محاور..الاول جلب عملاء جدد وهو ما تسعى الشركة لتحقيقه باستمرار، ويسعى قطاع التكنولوجيا لتقديم خدماته سواء من خلال «الهاردوير أو السوفت وير» لدعم هذا المحور.
اكد ان تقنية المعلومات يقدم خدمات للقطاعات التسويقية والتجارية بالشركة لتنفيذ خطتها الترويجية والخدمية فى السوق المحلى، مشيراً إلى ان الخدمات التى يتم تقديمها تتضمن حلولاً وبدائل تكنولوجية تهدف بوجه عام إلى تحسين جودة الخدمة المقدمة للعملاء.
قال «المحور الثانى من الاستيراتيجية..فتح مصادر استثمارية جديدة تتيح منافسة بعض الخدمات المجانية مثل «الفايبر وسكاى بى والواتس اب»، كما يجب البحث عن مصادر دخل جديدة ومتنوعة سواء من خلال خدمات الداتا للافراد أو قطاع الاعمال مع الحكومة والشركات».
اكد ان شركة اتصالات مصر تتحول لتقديم خدمات متكاملة فى قطاعات جديدة مثل التعليم والصحة والتى تتيح مصادر جديدة للدخل ، مشيراً إلى ان هذا التحول يتطلب تغيير طريقة المعاملة مع العملاء لتوفير الخدمات المتكاملة للشركات الصغيرة والمتوسطة.
وذكر ان الشركة قدمت فى السوق المحلى حلول وتطبيقات لقطاع التعليم من خلال مناهج الكترونية عبر اجهزة التابلت والتى يمكن من خلالها لأولياء الأمور متابعة الحالة الدراسية للطلاب والنتائج التى حصلوا عليها عبر الانترنت بالاضافة إلى التواصل بين المعلم والطالب والمدرسة عبر الخدمات الالكترونية.
قال الرئيس التنفيذى لقطاع التكنولوجيا بالشركة، إن مجالى الصحة والأمن يدخلان ضمن المجالات التى تتمتع بفرص للنمو ، موضحا ان شركته تمتلك منتجات توفرها للمستشفيات مثل الأنظمة التكنولوجية المتطورة ، بالاضافة إلى توفير نظم أمنية عالية التقنية بدءا من كاميرات مراقبة على اعلى مستوى من الدقة والحماية حتى نظم تحكم كاملة ومدد تخزين طويلة للتسجيلات.
اضاف : «تؤمن اتصالات مصر بضرورة توفير جميع التقنيات الحديثة والجديدة للعملاء فى مصر ، معتبرا شركاءها ومنهم هواوى واريكسون من اهم الشركاء فى أنظمة تقنية المعلومات والفوترة وجميع الانظمة التكنولوجية التى تهدف لخدمة العملاء بما يسمح بتوفير آخر التحديثات للبرامج المطبقة سواء فى مجال الشبكة أو البنية التحتية أو الأنظمة التكنولوجية.
قال ان شركة اتصالات مصر تعتزم انشاء مركز بيانات على مساحة 9 آلاف متر مربع فى القرية الذكية على ان يتم تشغيله فى الربع الاول من العام المقبل ، مشيراً إلى ان المركز سيستقطب عملاء فى مجال الهوست لحماية البيانات والبنية التحتية المعلوماتية، كما يمنح للعميل ادارة النظام التكنولوجي.
أوضح أن المركز يهدف إلى تركيز الجهات المتخصصة على تحسين خدمات قطاعاتها المختلفة مثل التعليم والصحة على ان تستضيف اتصالات مصر حماية البيانات لديها فى مركز بمواصفات عالية التحكم ويتمتع بزيادة معدلات الحماية والامن.
أضاف : «احتياجنا من مركز البيانات يصل إلى 25 % من حجم احتياجات الشركة الداخلية فى اتصالات مصر «.
قال : «كل يوم جديد هو شعار اتصالات مصر..مما يقتضى من الشركة البحث باستمرار عن الابداع والأفكار الجديدة التى تستقطب جيلاً جديداً من العملاء».
أكد ملاحظة معدلات نمو مرتفعة فى استخدام خدمات نقل البيانات فى السوق المحلى، ضاربا المثل بالأسواق الأمريكية وغرب أوروبا حاليا والتى تخلت عن الربحية من الخدمات الصوتية والرسائل لتصبح خدمات مجانية للعملاء وحلت محلها الخدمات المضافة والباقات المتنوعة فى الهواتف الذكية.
اعتبر ان الخدمات المجانية المتاحة من بعض الشركات ومنها «الفايبر» ادت إلى ضرورة فتح أبواب جديدة كمشغل للمحمول لتنمية العائدات مع طرح أفكار جديدة ومبدعة.
قال ان شركته تقدم أهم عوامل دعم القطاع التكنولوجى فى مصر وهى الخدمات المتطورة التى تحسن من خدمات الشركات والحكومة ومنها نظام المراقبة بدعم من شبكة الفايبر « الألياف الضوئية « التى تمتلكها اتصالات مصر، بالاضافة إلى سعى الشركة لتطوير الخدمات لمواكبة السوق واستمرار التواصل مع الجيل الجديد من العملاء الذى يمتاز باستخدام الهواتف الذكية.
ووفقا للمنصورى يعد تطبيق «سيطر» احد تطبيقات الشركة التى طرحتها ليتمكن العميل من متابعة الفاتورة وسدادها، وكذلك خدمة»وصلنى» التى تساهم فى حل لازدحام الشوارع وطرحته الشركة للعملاء، بالاضافة إلى خدمة المكافآت التى تتيح للعميل الشراء من خلال النقاط.
طرحت اتصالات مصر تطبيق «سيطر» على الهواتف المحمولة ليعمل على أنظمة تشغيل «ios» الخاص بأجهزة «اى فون» و»أندرويد» الخاص بشركة «جوجل»ونظام تشغيل «بلاك بيري» الخاص بشركة «ريسيرش ان موشن».
ويوفر التطبيق الجديد للمستخدمين امكانية التحكم بشكل كامل فى استخدمات خدمات الاتصال والانترنت اليومية ومتابعة رسائل «الفيس بوك» و»تويتر» ، فيما طرحت الشركة نسخة مطورة من تطبيق «وصلنى» مؤخراً لضمان راحة مستخدميها ولجذب مستخدمين جدد للتطبيق.
أضاف ان اتصالات مصر تسعى لمواكبة التطور التكنولوجى على المستوى العالمى وهو ما يتضح من التركيز على خدمات الهواتف الذكية التى نمت بصورة ملحوظة مؤخرا.
قال ان السوق المصرى واعد وناضج بوجود منافسة شديدة فى قطاع الاتصالات وايضا مع وجود عملاء يبلغ عددهم 90 مليون مشترك وفى سن الشباب الذى يحتاج إلى السرعة والخدمات المعلوماتية ويسعون دائما إلى مزيد من الخدمات ، مبينا ان دخول اتصالات السوق المصرى خطوة ناجحة.
عن دور قطاع التكنولوجيا فى تقديم خدمات تحويل الأموال عبر المحمول أكد المنصورى أن تقنية المعلومات ساهمت بدور رئيسى فى طرح هذه الخدمات بما يمكن من تأمين اجراء العمليات ، فى الوقت الذى تستعد الشركة لاجراء خدمات تحويل الأموال بين شركات مجموعة اتصالات الامارات عقب الترخيص من الجهات الرسمية بذلك.
وتوقع انتشار الخدمات المالية عبر المحمول فى السوق المحلية الفترة المقبلة خاصة ان الخدمات تم اطلاقها بعد دراسات جيدة ومتأنية مع تمتع السوق بفرص كبيرة للنمو ، مشيراً إلى وجود عدد كبير من العملاء التى منشأها فى المحافظات وتعمل فى القاهرة وتسعى لتحويل الاموال بشكل سريع وهو ما توفره الخدمة ، الا ان الاوضاع الحالية للبلاد ساهمت فى الحد من انتشار الخدمات.
اعلنت كل من شركة ماستركارد والبنك الأهلى المصرى واتصالات عن اطلاق محفظة الدفع عبر الهواتف المحمولة فى مصر التى ستتيح لمشتركى شركة اتصالات مصر استخدام هواتفهم المحمولة لاجراء خدمات دفع آمنة.
وتستخدم خدمة «فلوس» لدفع وتحويل الأموال الشبكة التابعة لشركة اتصالات مصر مع امكانية تحميلها على أى هاتف من الهواتف المحمولة.
عن شهادة الايزو 20000 التى حصلت عليها اتصالات مصر مؤخرا قال خالد الكاف رئيس ادارة العمليات ودعم الشبكات الذكية لتكنولوجيا المعلومات بالشركة ان الشهادة هامة جدا لقطاع الأعمال وتثبت ان اتصالات مصر تعمل بمنهجية معينة ولا مكان للعشوائية فى اداء خدماتها.
واكد ان حصول اتصالات مصر على الشهادة يأتى ضمن جهودها الحثيثة للارتقاء بخدماتها التقنية وفق المعايير والمستويات العالمية بما يضمن تقديم خدماتها للعملاء بكفاءة وفاعلية، حيث تعد أتصالات مصر أولى شركات اتصالات المحمول فى مصر التى تحوز على هذه الشهادة.
وأشار إلى أن هذه الشهادة الدولية من شأنها أن تعزز من الاجراءات والتوجهات التى تتبعها الشركه بما ينسجم وتوجهات مجموعه شركات اتصالات التى تهدف إلى التحول إلى الحكومة الالكترونية وتعزيز الخطة الاستراتيجية الرامية إلى خلق شركه عالية الأداء تقدم خدمات ذات مستوى عالمي.
وأضاف الكاف ان حصول الدائرة على هذه الشهادة جاء نتيجة لعمليات تدقيق أجرتها أحدى الشركات المعتمدة عالميا شملت جميع أقسام ادارة تقنية المعلومات موضحاً بأن هذه الشهادة تعتبر معياراً دولياً لادارة خدمات تقنية المعلومات.
وذكر ان الحصول على الشهادة استغرق مدة سته أشهر تم خلالها التدقيق على اليات العمل المختلفة للادارة فى مجال الخدمات التقنية وذلك على مرحلتين الأولى شملت تقييم نطاق الترخيص والتدقيق على الوثائق المعمول بها ومواءمتها لمعايير ادارة الخدمات المعتمد والتأكد من أن التدقيق الداخلى لها يتم بشكل دورى فيما تضمنت المرحلة الثانية التحقق من تطبيق معايير ومتطلبات معيار الأيزو 20000 فى نظام الادارة حيث شمل ذلك زيارات ميدانية للاطلاع على الأنظمة المستخدمة فى الادارة.
قال : «حصولنا على هذه الشهادة التى تعتبر من أعلى المعايير الدولية لقياس تطبيق نظام ادارة خدمات تكنولوجيا المعلومات على مستوى المنظمة هو تأكيد على أننا نمتلك أفضل استخدامات احترافية للبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات التى تعد العصب الرئيسى لشبكات وخدمات الاتصالات».
وأنشئت شهادة الأيزو 20000 فى عام 2005 لتحل محل المقياس السابق (BS 15000) الموضوع من قبل المعهد الدولى البريطانى (BSI) الصادر سنة،2000 كما تتوافق هذه الشهادة مع معايير ال (ITIL) والتى تتضمن أفضل الممارسات فى هذا المجال.
وتُمنح الشهادة لتميز مستوى ادارة خدمات تكنولوجيا المعلومات داخل المؤسسات، ويعد هذا المجال واحد من المجالات التى يتم التركيز عليها فى الخطط الاستراتيجية لتحسين أداء الخدمات المقدمة للعملاء، ورفع مستوى تكنولوجيا المعلومات لارضاء العميل وجعل التطبيقات الالية ذات اعتمادية عالية.
وأكد الكاف ان الشهادة تمنح للشركة التى تقدم خدمات مالية منظمة ومواصفات عالمية وتصب فى خدمة العميل والكفاءة والجودة والامن والحماية ، مبينا ان من يحصل على هذه الشهادة يصل إلى اعلى المواصفات المطلوبة فى قطاع التكنولوجيا ، كما ان الشركات والمؤسسات تسعى للحصول على خدمات حاصلة على شهادات جودة عالمية
أوضح ان مدة شهادة الايزو 20000 تبلغ 3 سنوات وسيجرى التدقيق على انظمة الشركة سنويا فيما تعد الاولى فى السوق المحلية التى تحصل عليها شركة للمحمول وتثبت حصول اتصالات مصر على جميع المواصفات العالمية لجودة التكنولوجيا عبر اختبارات معينة نظرية وعملية كما انها اعلى شهادة فى الايزو.
أتمت اتصالات مصر جميع المعايير والمتطلبات التى أهلتها للحصول على هذه الشهادة فيما لا يتجاوز 6 أشهر بما فيها فترة الاختبار والتدقيق حيث حصلت الشركة فى هذا العام على شهاده المطابقة لمواصفة الأيزو 2000 بتطبيق أخر أصدراته وهو زمن قياسى وذلك نظرا لاستعداد الشركة مسبقا من خلال تطبق معيار أيتيل (ITIL) فيما يختص بادارة تكنولوجيا المعلومات لديها ،حيث أن شهادة ISO 20000 تبنى على معيار ITIL ، وشهاده أيزو 20000 تصف مجموعة متكاملة من عمليات الادارة للوصول إلى التسليم الفعال للخدمات إلى الأعمال والعملاء.
ووفقا لخالد الكاف تساعد الشهادة فى البحث عن عملاء جدد بطرق مختلفة وهو ما حدث مع بنك البركة الذى طلب انشاء «website « موقع اليكترونى مطابق لمواصفات عالمية وتقوم الشركة بتطويره وصيانته وادارته ، كما انها تدعم دخول الشركة فى مناقصات امام المنافسين بكفاءة واقتدار طبقا للمعايير الدولية التى نفخر بمطابقتها.
وأشار إلى أن النظام الجديد يؤكد على التزام الشركة بالتحسين المستمر للخدمات التى تقدم للعملاء وزيادة كفاءة مواردها ، بالاضافة إلى زيادة مستوى رضاء عملاء الشركة فنحن لا نكف عن اضافة كل ما يستجد بما يساعد على سهولة انسياب الأفكار والمعلومات بين الأفراد والمؤسسات، والمساعدة على الاسراع بالنمو والاستفادة القصوى من الامكانيات.
وأضاف خالد الكاف بقوله: حصول الشركة على أيزو 20000، تعد شهادة اثبات للعملاء سواء قطاع الأفراد أو المؤسسات بأن اتصالات مصر لديها ريادة وتأثير قوى فى مجال تكنولوجيا المعلومات، وتراجع خدماتها وآلياتها باستمرار لتقديم أفضل جودة للعميل، حصول اتصالات مصر على مثل هذه الشهاده يكسبها ثقة كبرى بين الشركات لأن هذا الانجاز يعد استراتيجية طموحة لتوسع الشركة فى أنشطتها على المستويين الاقليمى والمحلى مؤكدا أن هذه الشهادة ستعود بمزيد من ثقة العملاء لشركتهم التى تضعهم فى المرتبة الأولى دائما.
أضاف : «نحن منشغلين دائماً بتطوير شبكة اتصالات، ونستمر فى اضافة كل ما يستجد اليها بما يساعد على سهولة انسياب الأفكار والمعلومات بين الأفراد والمؤسسات، والمساعدة على الاسراع بالنمو والاستفادة القصوى من الامكانيات».
شارك خالد المنصورى فى انشاء شركة موبايلى للاتصالات بالمملكة العربية السعودية احدى شركات اتصالات الامارات وعمل بها لمدة 6 سنوات بعد 10سنوات عمل فى شركة اتصالات بالامارات العربية المتحدة وعامين فى المجموعة الام ليستقر منذ عام 2011 فى شركة اتصالات مصر.