منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



“الفسيخ” يضاعف مبيعات أدوية الجهاز الهضمى فى شم النسيم


زيادة كبيرة فى استهلاك «أنتينال» و«فلاجيل» و«ستربتوكين» و«أمريزول»
«عوف»: حالة الطقس المتغيرة ترفع الطلب على قطرات العيون وأدوية الحساسية

أدت الزيادة الكبيرة فى استهلاك الأسماك المملحة (الفسيخ والرنجة) خلال احتفالات شم النسيم، الى ارتفاع الطلب على أدوية المعدة والجهاز الهضمى مقارنة بالأيام العادية.

وقال هشام حجر، رئيس شعبة الأدوية بغرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات، إن الإقبال على أدوية الجهاز الهضمى يتضاعف خلال احتفالات شم النسيم، نتيجة إقبال المواطنين على الأسماك المملحة.

وأضاف حجر أن الصيدليات تشهد إقبالاً كبيراً على أدوية عسر الهضم والفوارات، والحموضة والمطهرات المعوية مثل «أنتينال» و«فلاجيل» و«ستربتوكين» و«أمريزول» مضاد البكتريا بسبب تناول الرنجة والفسيخ المشكوك فى صلاحيتها.

وقال على عوف، رئيس شعبة الأدوية التجارية، إن اليومين الماضيين شهدا زيادة فى مبيعات بعض أدوية المعدة بنسبة 30% مقارنة بالاستهلاك الطبيعي.

وتوقع عوف زيادة مبيعات أدوية الحساسية وقطرات العيون خلال الفترة الحالية، وقال «تلك الأيام تشهد نشاط حركة الرياح المحملة بحبوب اللقاح التى تعد من احد اسباب نشاط حساسية الأنف والعيون».

وقال مصطفى السلموني، مدير صيدليات على وعلي، إن الفترة الحالية تشهد زيادة فى مبيعات ادوية الحساسية والربو والكحة بسبب سوء حالة الطقس.

وحققت شركات الأدوية العاملة فى السوق المصرى مبيعات 41.6 مليار جنيه، مبيعات العام الماضى مقابل 31.7 مليار فى 2015 بنمو 31% وفقا لتقرير صادر عن مؤسسة «IMS» العالمية للمعلومات والاستشارات فى مجال الصيدلة والرعاية الطبية

وأعلنت وزارة الصحة أمس الثلاثاء، عن إصابة 45 مواطناً باشتباه تسمم غذائى، خلال احتفالات أعياد الربيع، خرج منهم 23 حالة بعد تلقيهم العلاج وتماثلهم للشفاء، فيما لاتزال تخضع 22 حالة للعلاج.

وكانت وزارة الصحة حذرت المواطنين من تناول الأسماك المملحة والمدخنة خاصة الفسيخ فى عيد شم النسيم، لما يمثله من خطر شديد على الصحة قد يصل إلى الشلل أو التسمم الممبارى أو الوفاة.

وقالت الوزارة إن الإسراف فى تناول الأسماك المملحة خطر، حيث إنها تحتوى على نسبة عالية من الأملاح قد تصل إلى أكثر من 17% من وزن الأسماك، ما قد يسبب ضرراً شديداً خاصة لمرضى الضغط والقلب وأمراض الكلى والحوامل والأطفال.

وقدرت الوزارة تكلفة علاج المريض الواحد من تناول الفسيخ الفاسد بنحو 90 ألف جنيه، إذ يتطلب التسمم الحصول على 3 حقن (سعر الواحدة 30 ألف جنيه).

وقال عمرو قنديل، رئيس قطاع الطب الوقائى بوزارة الصحة، إن الأمصال المضادة للتسمم الممبارى الناتج عن تناول الفسيخ الملوث متوفرة فى الوزارة بكميات كافية، وإنها تم توزيعها على مديريات الشئون الصحية بالمحافظات.

وأضاف، فى بيان، إن الوزارة تنظم حملات لمراقبة الأسواق وضبط الأسماك المملحة الفاسدة، وحذر المواطنين من عدم شراء الأسماك والفسيخ والرنجة من الأماكن غير الآمنة مجهولة المصدر.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية




587.01 0.07%   0.39
11722.11 %   -167.61
12525.69 -1.15%   -145.6
1351.78 -0.13%   -1.75

نرشح لك


http://www.alborsanews.com/2017/04/19/1011064