منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




برنت فوق 111 دولارا والأنظار على جنوب السودان وإضرابات فرنسا


استقر برنت فوق 111 دولارا للبرميل يوم الاثنين وسط نشاط بطيء قبيل عطلة عيد الميلاد بينما يركز المستثمرون على إضرابات مصافي التكرير في فرنسا والقلاقل الداخلية في جنوب السودان.

وبحلول الساعة 09:53 بتوقيت جرينتش تراجع خام برنت تسليم فبراير شباط 30 سنتا إلى 111.47 دولار للبرميل بعد أن ارتفع 2.7 بالمئة الأسبوع الماضي. وفي وقت سابق من الجلسة لامس الخام 111.93 دولار.

ونزل الخام الأمريكي 30 سنتا إلى 99.02 دولار للبرميل.

ويهدد تصاعد التوترات والعنف في جنوب السودان إنتاج البلاد البالغ 245 ألف برميل يوميا من النفط. وقالت الحكومة أمس الأحد إن المتمردين استولوا على عاصمة ولاية منتجة للنفط.

ويأتي ذلك في ظل فقد أكثر من مليون برميل يوميا من ليبيا حيث تغلق مجموعات تطالب بمزيد من الحكم الذاتي لشرق البلاد مرافئ لتصدير النفط.

كان سفير جنوب السودان في الخرطوم قال يوم الأحد إن النفط يتدفق بشكل طبيعي لكن المستثمر الرئيسي في البلاد شركة النفط الوطنية الصينية أجلى عمالا من الحقول إلى العاصمة جوبا.

وقال جوناثان بارات الرئيس التنفيذي لشركة أبحاث سوق السلع الأولية باراتس بوليتن في سيدني “فقدنا المعروض الليبي وسنفقد معروض جنوب السودان. الكميات ليست كبيرة لكنها تكفي لإثارة قلق الناس.”

كان وزير النفط الليبي قال يوم السبت إنه يجب استخدام القوة لإعادة فتح موانئ تصدير النفط في شرق البلاد والمغلقة منذ خمسة أشهر

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: فرنسا

منطقة إعلانية

https://www.alborsanews.com/2013/12/23/497598