منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




الكهرباء تتعاقد على الأعمال المدنية لمحطة جنوب حلوان بتكلفة 1.29 مليار جنيه


قال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة بأنه تم اليوم الاثنين التعاقد على عملية الأعمال المدنية لمشروع محطة كهرباء جنوب حلوان ذات الضغوط فوق الحرجة بإجمالى تكلفة تصل إلى حوالى 1299 مليون جنيه مصرى بين الشركة القابضة لكهرباء مصر وشركة أبناء حسن علام، وتبلغ قدرة المحطة 3× 650 ميجاوات، وذلك فى إطار الجهود التى يبذلها قطاع الكهرباء والطاقة لتنفيذ مشروعاته.

وأشار الوزير إلى أن محطة جنوب حلوان تأتى ضمن المشروعات القائمة التى يعمل القطاع على قدم وساق لتنفيذها ضمن خطته الخمسية الحالية 2012/2017 لتدعيم الشبكة الكهربائية الموحدة لاستيعاب الزيادة المضطردة فى الأحمال وتأمين التغذية الكهربائية لكافة أغراض الاستخدام.

وأوضح الوزير مثل تلك المشروعات تأتى فى إطار خطة قطاع الكهرباء لتوسعة وتدعيم والارتقاء بأداء الشبكة الكهربائية القومية لتواكب قدرات التوليد المضافة والأحمال الكهربائية المتزايدة، مؤكدا على استمرار القطاع فى تنفيذ مشروعاته للوفاء باحتياجات كافة القطاعات من التغذية الكهربائية.

من جانبه ، أوضح المهندس أسامة عسران نائب وزير الكهرباء والطاقة المتجددة أن مشروع المحطة يتكون من “3” غلايات من النوع ” ذات الضغوط فوق الحرجة” وتستخدم الغاز الطبيعى كوقود أساسى والمازوت كوقود بديل، بالإضافة إلى عدد “3” توربينات بخارية قدرة كل منها 650 ميجاوات، وسيتم ربطها بالشبكة الكهربائية الموحدة جهد 500 ك.ف.

وأشار إلى أن التكلفة الاستثمارية للمحطة تبلغ قرابة الـــ 11,8 مليار جنيه مصرى، ويشارك في تمويل المكون الأجنبى عدد من مؤسسات التمويل الدولية متمثلة فى البنك الدولى، والبنك الإسلامى للتنمية، والصندوق الكويتى للتنمية الاقتصادية العربية، والصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعى، وصندوق الأوبك، بالإضافة إلى المصادر الذاتية لشركة الوجه القبلى لإنتاج الكهرباء.

وفي نفس السياق، قال المهندس جابر الدسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر إنه يتم تنفيذ مشروع المحطة بنظام تعدد العمليات، حيث يبلغ عدد العمليات 18 عملية لاتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من الشركات المنفذة للمنافسة والوصول لأفضل سعر، ومن المخطط بدء تشغيل الوحدة الأولى من المشروع فى ديسمبر 2017، على أن يتم ربط الوحدتين الثانية والثالثة فى مايو ويوليو 2018.

وأضاف أن حدود الأعمال لعملية الأعمال المدنية تتضمن التسوية النهائية للموقع وإنشاء الطرق وأعمال التشجير، وأعمال المواسير تحت الأرض شاملة مواسير مياه التبريد، وأساسيات الغلايات والمداخن شاملة الأعمال الخرسانية، وأساسيات المحولات الكهربائية والخزانات ومبنى التربينات البخارية والتحكم شاملا الأعمال الخرسانية، ومبنى طلمبات مياه التبريد والكهرباء ومعالجة المياه والتحكم، وإنشاء ماخذ ومخرج مياه التبريد وأعمال وأنظمة الإضاءة، ومبانى وأعمال أخرى متنوعة.

أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://www.alborsanews.com/2015/01/26/647663