الكهرباء تعرض على مجلس الوزراء دراسة جدوى تأهيل خطوط “حلايب وشلاتين”


انتهت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، من إعداد دراسة تنمية جنوب الوادى وتوفير احتياجات الطاقة لمنطقة البحر الاحمر، تمهيداً لتقديمها لمجلس الوزراء.

ويعرض الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء، على مجلس الوزراء مذكرة جدوى إعادة تأهيل خطوط ربط منطقتى حلايب وشلاتين بالشبكة بعد توفيرمصادرمؤقتة للتغذية الكهربائية باستثمارات 28 مليون جنيه.

وقال مصدر بوزارة الكهرباء، إنه سيتم إصلاح وتأهيل خطوط الجهد العالى 220 كيلوفولت من أسوان إلى حلايب وشلاتين، وإنشاء محطات كهرباء تعمل بالفحم، بالإضافة إلى عدد من محطات الطاقة الشمسية ومزارع الرياح، وأخرى للطاقة التقليدية يتم تغذيتها وربطها بالشبكة القومية الموحدة فى أسوان، والسويس.

أضاف لـ«البورصة» أن وزارة الكهرباء تعتزم تدشين شبكة جهد عالٍ وفائقٍ بقدرة 500 كيلو فولت على ساحل البحر الأحمر حتى العين السخنة، مروراً بالغردقة والقصيروسفاجا.

كما انتهى قطاع الكهرباء من أعمال توفير الكهرباء لمشروع استصلاح 220 ألف فدان بالعوينات، وتتم الأعمال المتبقية بالتنسيق مع المستثمرين والقوات المسلحة، لتوفير التيار للآبار بعد أن تم استكمال شبكة الكهرباء.

وذكر المصدر أنه تم تنفيذ الخط الهوائى “توشكى 2″ و”شرق العوينات” جهد 220 كيلوفولت بطول حوالى 340 كم، ويجرى استكمال شد الأسلاك على الخط، بالإضافة إلى إنشاء خطى شرق العوينات 1 و2 جهد 66 كيلوفولت بطول حوالى 105 كم.

ولفت إلى أن لجنة من خبراء قيادات الكهرباء قامت بعمل مسح شامل على مدى أسبوع لمنطقة ساحل البحر الأحمر للتعرف على احتياجاتها من الكهرباء خاصة منطقة المثلث الذهبى والمدينة التعدينية المقرر تنفيذها بهذة المنطقة، وتضم سفاجا والقصير ومرسى علم وبرنيس وحلايب وشلاتين لتحديد متطلبات الشبكة التى تضم جهوداً مختلفة خاصة العالية والفائقة.

وفى سياق متصل، تعكف وزارة الكهرباء على الانتهاء من مشروعات إعادة تأهيل قطاع «برنيس» الذى يضم حلايب وشلاتين، وخط أسوان شلاتين بتكلفة 482 مليون جنيه، خلال شهرين.

وبدأت الوزارة منذ عام 2014 فى مشروع إعادة تأهيل قطاع برنيس جنوب مصر بهدف توفير الكهرباء بالقطاع الجنوبى الذى يعانى من إهمال الخدمات على مدار السنوات الماضية.

منطقة إعلانية

https://www.alborsanews.com/2015/10/24/756488