منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“إيجاس” تحسب الدولار بـ 7.52 جنيها فى فواتير استهلاك الغاز لمصانع الطوب


وافقت الشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس» على مطالب مصانع الطوب، بعدم زيادة سعر الدولار عند احتساب قيمة استهلاك المصانع من الغاز، وثبتت سعر العملة الأمريكية عند 7.52 جنيه سداداً.

قال صلاح بكر، رئيس جمعية منتجى الطوب بعرب أبوساعد لـ«البورصة»: «تم الاتفاق على تثبيت سعر الدولار لدى محاسبة مصانع الطوب عند مستوى 7.52 جنيه، بعد اعتراض الجمعية على المحاسبة بسعر الدولار وارتفاعه إلى 8.88 جنيه فى السوق الرسمي.

وعقدت الشركة اجتماعاً مع ممثلى مصانع الطوب، مطلع الأسبوع الجارى، وتم الاتفاق على عدم زيادة السعر المحاسبى للدولار.

وتحصل مصانع الطوب على الغاز مقابل 5 دولارات للمليون وحدة حرارية، لكنها تسدد قيمة الاستهلاك بالجنيه، وفقاً للسعر الرسمى للدولار.

وقال «بكر»، إن ارتفاع أسعار الغاز أثر على أصحاب مصانع الطوب بجانب الركود فى السوق، ما أدى إلى خسائر للمنتجين والعمال على أثر توقف حركة الإنتاج.

أشار «بكر» إلى اجتماع الجمعية بممثلين من جهاز حماية أملاك الدولة؛ للمطالبة بخفض سعر الأراضى المقام عليها المصانع بنظام حق الانتفاع، وتتم محاسبتهم، حالياً، على 12 جنيهاً للمتر سنوياً، بعدما كان 1.25 جنيه.

أضاف أنه تم الاتفاق مع «إيجاس» على سرعة عودة ضخ الغاز بكميات كبيرة نسبياً، ويوجد 350 مصنعاً تعمل بالغاز تبلغ استثمارات المصنع الواحد 25 مليون جنيه.

وانتقد مسعد الشاذلى، عضو الجمعية ارتفاع الفوائد على مديونيات المصانع لصالح «إيجاس» لتصل 13%، وطالب بسداد أصل الدين فقط، لحين موافقة مجلس الوزراء على إلغائها، وفقاً لما انتهى إليه الاجتماع مع الشركة، لكنه لم يحدد إجمالى المديونيات المتراكمة.

أكد «الشاذلى» استمرار مصانع الطوب عن التوقف حتى إصدار قرار رسمى من الشركة بما تم الاتفاق عليه مع المصانع.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/04/20/835799