منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




6 بنوك تتنافس على تقديم تمويل رحلات الحج والعمرة


«أبوظبى الإسلامى» يعيد هيكلة المنتج لإطلاقه بمعايير تنافسية.. و«التعمير والإسكان» الأقل عائداً بـ%14

200 ألف جنيه حدود التمويل القصوى بـ«المصرف المتحد» و«البركة» و«مصر».. و50 ألف جنيه بـ«فيصل الإسلامى»

«الاستثمار العربى» و«الزراعى» و«المصرى الخليجى» تستعد لإطلاق المنتج الفترة المقبلة

تتنافس 6 بنوك على تمويل رحلات الحج والعمرة من خلال اتاحة عدد من البرامج لجذب شريحة واسعة من العملاء، فى حين ما زالت بعض البنوك تمنح المنتج من خلال القروض السياحية كأحد البرامج وليست مستقلة
وكشف مسح أجرته «بنوك وتمويل» إطلاق بنوك البركة وفيصل الإسلامى والمصرف المتحد والتعمير والإسكان والشركة المصرفية بالإضافة لبنك مصر عبر فروعه الإسلامية البالغة 35 فرعاً من رحلات الحج والعمرة.
فى حين أوقف بنك أبوظبى الإسلامى منتج تمويل رحلات الحج والعمرة تمهيداً لإعادة هيكلته وإطلاقه بمعايير تنافسية فى ظل اعتماد البنك على تطبيق نظم الصيرفة الإسلامية وفقا لنشاطه الأساسى.

وعلل المصرفيون عدم انتشار المنتج بين بقية البنوك واقتصاره على 5 بنوك فقط بسبب قلة الفروع الإسلامية ومحدودية انتشار هذه البرامج التى تدرج ضمن المنتجات التكميلية.
وتعتزم بنوك الاستثمار العربى والتنمية والائتمان الزراعى والمصرى الخليجى تقديم المنتج خلال الفترة القادمة لينضموا إلى قائمة البنوك المعنية بالتمويل.
وتمنح بنوك المصرف المتحد والبركة الاسلامى وبنك مصر أعلى قيمة للقرض تصل إلى 200 ألف جنيه، فى حين تذيل بنك فيصل القائمة فى أقصى حدود تمويل، التى بلغت 50 ألف جنيه.
وتبدأ حدود الإقراض فى بنك الشركة المصرفية من 5 آلاف جنيه كحد أدنى حتى 100 ألف جينه كحد أقصى.
وتباينت آلية احتساب العائد بين البنوك التى تقدم المنتج، ليقدم بنك المصرف المتحد وفيصل الإسلامى المنتج بعائد يبلغ %16 متناقصة، ليكونا الأعلى بنك فى احتساب العائد ثم بنك البركة فى وضع فائدة %15.75 فى حالة عدم تحويل العميل لراتبه، فيما تصل الفائدة إلى %15.34 ببنك الشركة المصرفية.
ويصل العائد فى بنك التعمير والإسكان إلى %14 فى حالة تحويل المرتب، بينما يصل إلى %15.5 فى حالة عدم تحويل المرتب، ويشترط بنك التعمير والإسكان وجود ضامن للعميل ويقوم بتمويل العميل حتى %90.
ويقدم بنك مصر المنتج بعائد يصل إلى %14.5 ويقدم ميزة التأمين التكافلى، ويبدأ التمويل من 3 آلاف جنيه وحتى 50 ألف جنيه بالنسبة لرحلات العمرة فقط، بينما يبدأ من 20 ألفا وحتى 200 ألف لرحلات الحج.
وتباينت أيضا فترات السداد بين البنوك المشاركة فى المنتج لتصل الى عام واحد ببنك فيصل الإسلامى والشركة المصرفية، و3 سنوات ببنك البركة الإسلامى وتتراوح فترة السداد بين عامين و5 أعوام ببنوك المصرف المتحد ومصر والتعمير والاسكان.
قال محمد البلتاجى، رئيس الجمعية المصرية للتمويل الإسلامى إن المنتج لا يوجد به أى مخاطرة تجعل البنوك تحجم أو تتحفظ فى تقديمه.
وأضاف ان المنتج يشهد رواجاً فى هذه الفترة بسبب الاقبال على تمويل عمرة شعبان ورمضان، لاسيما وأن معظم البنوك تقدم المنتج من خلال القرض الشخصى مستغلة هذا الرواج.
وأشار إلى أنه من الممكن أن تقدم البنوك المنتج من خلال القرض الشخصى وفقاً للضمانات التى يأخذها البنك على العميل.
وتوقع البلتاجى أن تشهد الفترة المقبلة رواجا للمنتج عقب انتشار خدمات الصيرفة الإسلامية، ويسعى كثير من البنوك لتنويع محافظه التمويلية على صعيد التجزئة المصرفية.
قال مسئول بقطاع المعاملات الإسلامية ببنك مصر أن تعدد الفروع الإسلامية وانتشارها على مستوى الجمهورية يعزز إطلاق منتجات جديدة، معتبراً أن هذا التوجه يساعدها على تعريف العملاء بالمنتجات من أجل تحقيق ربحية ملائمة، بما يساهم فى استمرارها بإطلاق مزيد من البرامج التمويلية، التى تناسب مستويات الشرائح المعنية بالتمويل.
وأوضح المسئول أنه يجب توعية العملاء بجواز الاقتراض من البنوك لإحياء هذه الشعيرة، التى أفتى الفقهاء بجواز الاقتراض لغرض إتمام مناسك الحج والعمرة طالما أن هناك فترة سداد تحكم العميل والبنك.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/05/15/843013