منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




حوار.. 5 ملفات رئيسية على مائدة “الأوراق المالية” خلال 2016


محمد رضا عضو مجلس إدارة الجمعية لـ«البورصة»:

5 ملفات رئيسية على مائدة «الأوراق المالية» خلال العام الحالى

إنشاء لجان لـ«تنمية الموارد» و«العضوية».. وتنظيم مؤتمرين عن سوق المال

دراسة فصل إدارة التدريب عبر معهد جديد فى 2016.. ونستهدف 50 عضوية سنوية جديدة

 

جدد أعضاء «الجمعية المصرية للأوراق المالية – ECMA» دماء مجلس إدارتها، عبر انتخاب كوادر شابة فى مجلس الإدارة الجديد الذى بدأت ولايته مطلع العام الحالي.

ورصد محمد رضا، عضو مجلس إدارة إيكما لـ«البورصة»، أبرز خطط توسعات الجمعية، وتنمية نشاطها خلال الفترة المقبلة.

وقال رضا، إن الجمعية تعكف، حالياً، على تشكيل لجنة لاستثمار السيولة المتاحة لديها عبر أوجه استثمارية مختلفة لتعظيم العائد على موجودات إيكما، بدلاً من اقتصارها على الفائدة البنكية التى تحصل عليها من الودائع.

وتابع: «نمتلك سيولة حالية تقدر بـ6 ملايين جنيه مودعة فى أحد البنوك، وذلك بعد سحب 500 ألف جنيه لتمويل المركز المالى للجمعية وأوجه الإنفاق خلال العام الحالي».

وحققت الجمعية خسائر خلال العام 2014 بلغت 475 ألف جنيه، لتشهد تضاعفاً بعد أن سجلت 254 ألف جنيه خلال العام 2014، وعلّق رضا بأن مجلس الإدارة بتشكيله الجديد يبحث عن الوسائل التى من شأنها تعظيم موارد الجمعية، وضبط الإنفاق عبر تبنى فكر مالى محترف يتناسب مع المتغيرات الحالية فى السوق.

أضاف: «الجمعية تحقق خسائر مالية شهرية؛ بسبب مستويات الإنفاق المرتفعة، ما يحتاج إلى مزيد من الوقت لضبط مركزنا المالي».

وقال عضو مجلس إدارة جمعية الأوراق المالية، إن الجمعية تستهدف تحقيق 625 ألف جنيه إيرادات سنوية للجمعية من خلال ضم 50 عضواً جديداً من مختلف الفئات.

وتابع: «لاحظنا فى الفترات الأخيرة ضعف تمثيل مؤسسات مالية فى هيكل عضويات الجمعية، ولا سيما البنوك التى لا يتعدى أعضاؤها 10 أعضاء، و2 لإدارة الأصول، كما أن جذب العضويات الجديدة مرتبط بفكر تسويقى لـ«إيكما» عبر فريق ترويج، ولقاءات مباشرة، ويبلغ عدد أعضاء جمعية الأوراق المالية الحاليين نحو 140 عضواً».

وكشف عن تشكيل لجنة لشئون المهنة والتشريعات يتمثل دورها، فى تقديم المقترحات التى من ِشأنها العمل على تطوير سوق المال، مشيراً إلى دورها فى تعديلات لائحة سوق المال التى تمت مؤخراً، فضلاً مساعيها لفتح ملف السوق الثانوى للسندات، والصكوك، فضلاً عن نقابة العاملين فى مجال سوق المال خلال العام الحالي.

ولفت إلى أن اللجنة تهدف، أيضاً، إلى خلق دور حقيقى وملموس للجميعة فى سوق المال، حتى يشعر اعضاؤها بمدى استفادتهم من الجمعية الأقدم، ومن ثم يتحفز الأعضاء على الانضمام للجمعية، بعدما لوحظ فى الفترات الأخيرة عزوف أعضاء من الجمعية عن تجديد اشتراكاتهم، ما يمكن تفسيره بغياب الاستفادة.

وذكر أن دور لجنة شئون المهنة والتشريعات سيتطرق ايضاً، لبحث ملفات تطوير السوق عبر إضافة أدوات مالية جديدة، وتفعيل آلية اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع، وتطوير آليات التداول، ووضع منظومة متكاملة لتطوير بورصة النيل، لتفعيل دورها الرئيسى الذى أنشئت من أجله، والعمل على إزالة معوقات وقيود تحويلات العملة الأجنبية، وضوابط الشطب الاختيارى، وتنظيم عروض الشراء الإجبارية وعمليات الاستحواذ.

وتحدث رضا، عن نشاط جديد تسعى الجمعية لتدشينه خلال العام الحالي، يتمثل فى إقامة المؤتمرات والاحتفاليات بصفة مستمرة، واستغلال عوائد حقوق الرعاية، كاشفاً أن مؤتمر اليوم يعد اختباراً لسياسة الجمعية الجديدة، التى تهدف لتعظيم عوائدها.

وبيّن أن «إيكما» تستهدف تنظيم مؤتمرين جديدين خلال العام الحالي، بالتعاون مع رعاة مختلفين فى مجالات سوق المال.

وقال عضو مجلس الإدارة، إن الجمعية تستهدف تدشين معهد للتدريب تابع لها، يقدم خدمات التدريب والدورات التدريبية والكورسات التى تقدمها الجمعية، حالياً، ولكن بفكر متطور عبر تطوير المناهج الدراسية، وتحديثها لتطورات فكر أسواق المال الحديث.

وكشف عن اعتزام الجمعية توقيع بروتوكولات واتفاقيات مع الاتحاد الدولى للبورصات، والاتحاد العربى للبورصات لاعتماد الشهادات التى من المزمع أن يقدمها المعهد بعد اطلاقه، والمستهدفة خلال العام الحالي.

وقال رضا إن برنامجه الانتخابى يستهدف تحقيق ربح سنوى لجمعية الأوراق المالية من المعهد التدريبى الجديد بقيمة تصل إلى 760 ألف جنيه سنوياً.

وكشف عن 4 ملفات رئيسية على مائدة الجمعية خلال العام الحالي، تتمثل فى لجنة تنمية الموارد، ولجنة التشريعات، ومناقشة ملفات تعديلات قواعد القيد، ونقابة العاملين فى سوق المال، وملف قانون الضرائب على الأرباح الرأسمالية وتوزيعات الأرباح.

تأسست الجمعية المصرية للأوراق المالية فى 16 أبريل 1996 كأول جمعية مهنية غير حكومية لا تهدف إلى تحقيق الربح، ويتكون المجلس من 3 ممثلين لنشاط السمسرة، وممثل لنشاط إدارة صناديق الاستثمار، وممثل لنشاط تكوين وإدارة محافظ الأوراق المالية، وآخر لنشاط رأس المال المخاطر وتأسيس الشركات، وممثل عن نشاط الترويج وتغطية الاكتتاب وممثل عن المؤسسات المالية والاستثمارية بمختلف أنواعها وآخر عن الأفراد أعضاء الجمعية بمختلف انتماءاتهم وللأنشطة الأخرى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/05/16/843622