منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




صرافات البنوك العامة تتخلى عن “الفكة”


فاروق: إمداد ماكينات الصراف الآلى بفئات العملات وفقاً لنوعية العملاء والموقع الجغرافى

تحتجز البنوك العامة فئات العملات الصغيرة من 10 و20 و50 جنيهاً من ماكينات الصراف الآلى التابعة لها مؤخراً، واقتصرت ماكينات الصراف الآلى التابعة لبنوك الأهلى ومصر والقاهرة على إتاحة عملات فئة 100 جنيه ومضاعفاتها فقط مع توضيح رسالة على شاشة الماكينة تفيد بعدم سحب كسور واقتصار المسحوبات على فئة المائة جنيه ومضاعفاتها فقط.
وقال علاء فاروق، رئيس قطاع المنتجات والمبيعات المصرفية للأفراد والقنوات البديلة، إنه لا توجد قواعد محددة تلزم البنوك بإتاحة فئات عملة محددة من خلال ماكينات الصراف الآلى التابعة وإنما تختلف الحدود الدنيا للعملات المتاحة وفقاً لكل بنك، فتبدأ بعض البنوك بفئات 5 أو 10 جنيهات ومضاعفاتها، فيما تحدد أخرى الحد الأدنى عند 50 جنيهاً ومضاعفاتها.
وأوضح «فاروق»، أنه تمت إعادة توزيع فئات العملات التى تتم إتاحتها من خلال ماكينات الصراف الآلى التابعة للبنك الأهلى وفقاً للموقع الجغرافى لـ«atm»، ونوعية العملاء المترددين على الماكينة، موضحاً أن الماكينات التى تقع فى المولات التجارية الكبرى والشركات والمؤسسات المالية والمطاعم والماركات يتاح بها فئات الـ100 جنيه ومضاعفاتها، فى حين يتيح البنك العملات الصغيرة فئة الـ20 جنيهاً و50 جنيهاً فى المصالح الحكومية لخدمة الموظفين الذين يسحبون رواتبهم كاملة.
قال مسئول بقطاع التجزئة المصرفية ببنك مصر، إن البنك خفض فئتى الـ10 و20 جنيهاً بماكينات الصراف الآلى الفترة الماضية، بهدف تقليل السحوبات والاحتفاظ بالسيولة لدى البنوك أطول فترة ممكنة.
أضاف: لا توجد أزمة فى فئات الـ5 أو 10 أو 20 جنيهاً بالبنك، مشيراً إلى أن هذه الخطوة ساهمت فى زيادة تعاملات العملاء على بعض ماكينات الصراف الآلى الفترة الماضية، ما يضاعف زيادة عمولات التحصيل للبنك على عمليات السحب.
أوضح المسئول، أن تقليل البنك هذه الفئات يسهل عمليات المراجعة بين الشركة القائمة على تغذية الماكينات وبين البنك، مشيراً إلى أن البنك يستهدف زيادة عدد ماكينات الصراف الآلى بحوالى 1000 ماكينة الفترة المقبلة.
أشار إلى أن هناك تزايداً ملحوظاً فى تعاملات العملاء على ماكينات الصراف الآلى، خاصة عقب اتجاة الدولة الى ميكنة المرتبات الحكومية، متوقعاً أن تشهد الفترة المقبلة زيادة فى عدد ماكينات الصراف الآلى بجميع البنوك.
وأوضح عمرو عبدالعال، الخبير المصرفى، نائب رئيس قطاع التجزئة المصرفية بالبنك العربى الأفريقى، أن بعض البنوك تجد صعوبة فى تزويد ماكينات الصرف الآلى بالفئات الصغيرة من فئة 10، 20، و50 جنيهاً، بسبب زيادة تكلفة التشغيل لتلك العملات، مشيراً إلى أن الماكينة حتى تصبح رابحة يجب أن تتخطى عملياتها 2000 عملية فى الشهر.
وسمح البنك المركزى المصرى بتداول الجنيه الورقى مرة أخرى داخل السوق المحلى، وسط أنباء عن نقص فى العملات المعدنية المساعدة وارتفاع تكلفة سكها.
واعتبر عبدالعال، أن أزمة النقود «الفكة»، بالبنوك، تعد طبيعية خصوصاً أنها تتكرر بشكل موسمى مع قدوم المناسبات السنوية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: البنوك

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/06/12/853647