منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




انخفاض سرعة تراجع مبيعات السيارات فى أول 5 أشهرمن العام الجارى


«هيونداى» تسابق «شيفروليه» على الصدارة.. و«نيسان» فى المركز الثالث
24% انخفاضاً فى صفقات «الملاكى».. و27% بـ«الأتوبيسات».. و29% بـ«الشاحنات»
تراجع مبيعات السيارات المستوردة 29.6%.. والمجمعة محليًا تهبط 20%
يشهد سوق السيارات استفاقة من أزمة تهاوى المبيعات التى سيطرت عليه منذ مطلع العام الجارى، وبدأت وتيرة التراجع تتباطأ لتسجل المبيعات انخفاضا 25.2% خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالى، وسط تحسن طفيف بعد أن سجل السوق تراجعاً نسبته 31.2% خلال الربع الأول.
وشهدت السوق تداول 85.3 ألف وحدة فى الفترة من مطلع يناير 2016 وحتى نهاية مايو الماضى، مقابل 114.1 ألف وحدة فى الفترة المقابلة من 2015.
وكشف تقرير مجلس معلومات سوق السيارات «AMIC»، تراجع مبيعات «الملاكى» خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالى 24% لتسجل 58.5 ألف سيارة، مقابل 76.7 ألف سيارة بنهاية مايو 2015.
وهبطت مبيعات الأتوبيسات 27%، لتسجل 10.3 ألف أوتوبيس، مقابل 14.1 ألف أوتوبيس، فى حين انخفضت مبيعات الشاحنات 29% إلى 16.4 ألف شاحنة، مقابل 23.1 ألف شاحنة بنهاية مايو 2015.
وتراجعت مبيعات السيارات المجمعة، محلياً، 20.3% لتصل إلى 42.8 ألف وحدة فى الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي، مقابل 53.8 ألف وحدة فى الفترة المماثلة، وتراجعت مبيعات السيارات المستوردة بنسبة 29.6%، لتصل إلى 42.2 ألف سيارة، مقابل 60.2 ألف سيارة فى فترتى المقارنة.
وأظهر تقرير «أميك»، تراجع مبيعات السيارات بنسبة 6%، خلال شهر مايو وحده فقط مما يعد تحسن فى مبيعات سوق السيارات، إذ سجل السوق تداول 18.8 ألف سيارة، مقابل 20.1 ألف سيارة تم بيعها فى مايو 2015.
وأورد التقرير، نمو مبيعات السيارات الملاكى فى مايو بنسبة 5%، حيث حقق 13.6 ألف سيارة، مقابل 12.9 ألف سيارة فى مايو 2015.
وانخفضت مبيعات الأتوبيسات بنسبة 36.4% لتسجل 1.8 ألف أتوبيس، مقابل 2.9 ألف أوتوبيس، فى حين تراجعت مبيعات الشاحنات 20.6% إلى 3.3 ألف شاحنة، مقابل 4.2 ألف شاحنة فى فترتى المقارنة.
ووفقاً للتقرير، استحوذت «شيفروليه» على قمة السوق خلال الفترة ما بين يناير ومايو الماضيين بإجمالى 21.5% من المبيعات، لتحتل «هيونداى» المرتبة الثانية بعد استحواذها على 20.2%، ليشهد سوق السيارات صراع شرس بين العلامتين لاعتلاء صدارة السوق خلال العام الجارى، بعد أن استحوذت عليه «شيفروليه» عدة سنوات متتالية.
وحلت «نيسان» فى المرتبة الثالثة بـ12.4%، تلتها «تويوتا» بنسبة 6.1%، ثم فى المرتبة الخامسة «ميتسوبيشى» بنسبة 4.8%، و«سوزوكى» فى المرتبة السادسة بـ4.8%.
وجاءت «كيا» فى المرتبة السابعة، مستحوذة على 4.4% من السوق، تلتها «أوبل» بـ4.2%، و«شيرى غبور» 3.1% من السوق، ثم «بيجو» فى المرتبة العاشرة بنسبة 2.3%، و«كينج لونج» 1.8%، و«جيلى غبور» 1.7% أيضاً.
واقتنصت باقى علامات السوق حوالى 12.7% من إجمالى مبيعات الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالى.
وكان سوق السيارات سجل تراجعا بنسبة %29.3 خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي، وسط تحسن طفيف بعد أن سجل السوق تراجعاً %31.2 خلال الربع الأول.
وشهد السوق تداول 66.4 ألف وحدة فى الفترة من مطلع يناير وحتى نهاية أبريل الماضى، مقابل 93.9 ألف وحدة فى الفترة المقابلة من 2015.
وكشف تقرير مجلس معلومات سوق السيارات «AMIC»، تراجع مبيعات «الملاكى» خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالى %30 لتسجل 44.9 ألف سيارة، مقابل 63.7 ألف سيارة بنهاية أبريل 2015.
وانخفضت مبيعات الأتوبيسات %25، لتسجل 8.4 ألف أتوبيس، مقابل 11.25 ألف أتوبيس، وانخفضت مبيعات الشاحنات %31 إلى 13 ألف شاحنة، مقابل 18.9 ألف شاحنة بنهاية أبريل 2015.
وانكمشت مبيعات السيارات المجمعة، محلياً، %25.1 لتصل إلى 33.2 ألف وحدة فى الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي، مقابل 44.3 ألف وحدة فى الأشهر الأربعة الأولى من العام الماضى، فى حين تراجعت مبيعات السيارات المستوردة بنسبة%33، لتصل إلى 33.2 ألف سيارة، مقابل 49.6 ألف سيارة فى فترتى المقارنة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: السيارات

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/07/02/863051