منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





“COMMIT” تتوقع 10% نمواً فى مبيعات  لحلول التجارة و الدفع الإلكترونى بنهاية 2016


الرئيس التنفيذى للشركة فى حواره لـ«البورصة»: 

نستهدف التوسع فى السوق الخليجى وتدشين فرع جديد فى دبى العام المقبل 

نتواصل مع الجهات الحكومية لتوفير حلول تكنولوجية لرواد الأعمال بأسعار مخفضة

تنفيذ مشروعات جديد بالسوق الإماراتى النصف الثانى من 2016

تعاقدنا مع إحدى السلاسل التجارية العالمية لميكنة 40 فرعاً وتوفير حلول للدفع الإلكترونى  

تعتزم شركة “COMMIT”، المتخصصة فى توفير حلول لمنصات التجارة والدفع الإلكترونى تحقيق 10% نمواً فى المبيعات خلال العام الجارى بالسوق المحلى، كما تعاقدت مع إحدى السلاسل التجارية العالمية لميكنة أكثر من 40 فرعاً وتوفير حلول للدفع الإلكترونى وخدمات التوصيل للمنازل، وتعتزم تدشين فرع جديد بالإمارات خلال العام المقبل، فى إطار خطة للتوسع بالسوق الخليجى، وتتواصل مع الجهات الحكومية لتوفير حلول تكنولوجية لرواد الأعمال بأسعار مخفضة.

قال وائل جودت، المدير التنفيذى للشركة، إن «COMMIT» تستهدف تحقيق 10% نمواً فى المبيعات فى العام الجارى بالسوق المحلى من خلال التوسع فى تقديم منتجاتها لعملائها.

أشار إلى أن الشركة تعمل على تقديم حلول تكنولوجية تربط تطبيقات التجارة الإلكترونية بطرق الدفع المتعددة التى تتيحها المواقع ونقاط البيع والهواتف الذكية والخط الساخن لخدمة العملاء، ما يساهم فى تعظيم كفاءة الأعمال وتحسين معدلات التواصل مع العملاء والبيع، مع الحفاظ على كفاءة تقديم هذه الخدمات بشتى الطرق لضمان جودتها.

أشار إلى إنشاء منصة تكنولوجية خاصة بالشركة أطلقت عليها اسم «Tajjer» منذ 6 سنوات، والتى صممت بواسطة عقول مصرية، يعملون على تطويرها بشكل مستمر، وتقدم منصة «Tajjer» خدمات الحلول التكنولوجية للتجارة والدفع الإلكترونى لجميع الشركات والمحلات التجارية.

وتعد أول منصة متخصصة فى هذه النوعية من الحلول التكنولوجية فى مجالات متعددة سواء على المستوى التجارى (B2B) أو الأفراد المستخدمين (B2B2C) أو كلاهما.

أوضح أن تطبيقات الشركة تساعد فى إدارة المحلات التجارية ومراكز الخدمة، وخدمات التوصيل للمنازل، والخط الساخن لخدمة العملاء، والخدمات اللوجستية وعمليات التوزيع، وإدارة الموردين.

أضاف جودت، أن الشركة تعاقدت مؤخراً مع إحدى سلاسل المحلات التجارية الكبرى المحلية لميكنة 28 فرعاً، ويتضمن المشروع تدشين موقع تجارة إلكترونية وتطبيق خاص بالهواتف الذكية لهذه السلاسل، بالإضافة إلى توفير حلول تكنولوجية لربط هذه المنظومة بالتجارة داخل الفروع، وتوفير حلول لمركز خدمات الكول سنتر، وسوف ينتهى تنفيذ المشروع خلال 3 شهور مع استمرار التطوير والمتابعة الشهرية للموقع الإلكترونى.

وحسب جودت تعاقد الشركة أيضاً مع سلسة فروع شركة عالمية للتجارة والتوزيع لميكنة جميع الفروع الخاص بها والتى يصل عددها إلى أكثر من 40 فرعاً، ووفرت حلول تكنولوجية مبتكرة لأسطول خدمة التوصيل للمنازل «الديليفرى»، وأخرى لطرق الدفع الإلكترونى.

أضاف أن التكنولوجيا التى وفرتها الشركة للمشروع ساهمت فى تقليل وقت التوصيل للعملاء من ساعتين إلى 45 دقيقة تقريباً، مع المتابعة الشاملة لجميع طلبات العملاء بصفة مستمرة.

أوضح جودت، أن الشركة تعتزم تدشين فرع جديد فى دبى خلال العام المقبل، وذلك ضمن خطتها للتوسع فى السوق الخليجى وتنفيذ مشروعات جديدة خلال الفترة المقبلة هناك، مرجعاً السبب الرئيسى فى تدشين فرع بالإمارات إلى تنفيذ «COMMIT» مشروعات جديدة لصالح مجموعة من الشركات الإماراتية خلال النصف الثانى من العام الجارى رافضاً الكشف عنها حالياً.

أكد أن الخطة الاستراتيجية لـ «COMMIT» خلال العام الجارى تستهدف توفير تقنيات تكنولوجية جديدة تخدم جميع القطاعات المصرفية والتجارية والصحية، مع التركيز على تنفيذ مشروعات بالسوق الخليجى، وزيادة الدورات التدريبية للعاملين بالشركة فى مجال تكنولوجيا المعلومات.

أشار إلى أن المنافسة فى السوق الخليجى مفتوحة أمام جميع الشركات المحلية والأجنبية، على عكس السوق المحلى الذى تحتدم فيه المنافسة بين الشركات العالمية فقط.

شدد على ضرورة الأهتمام من الجهات المختصة، مثل هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا» وغيرها بالعناصر البشرية فى المناطق النائية فى مدن الصعيد والأقاليم والعمل على تدريبها وإستغلالها فى جميع القطاعات التكنولوجية الموجودة حالياً، وتوفير أنشطة دراسية نظرية وعملية لها بصفة مستمرة.

أشار جودت، إلى أن الشركة تتواصل مع عدة وزارات وجهات حكومية لتقديم الحلول التكنولوجية لرواد الأعمال فى مجال التجارة والتوزيع بأسعار مخفضة، وذلك لأهمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى تغيير مناخ الاستثمار المحلى وفتح قنوات تصدير للمنتجات المصرية.

أكد أن الشركة تعتزم تنفيذ مشروع للربط الإلكترونى بين التجار «أون لاين» من خلال تحديد أماكنهم والمنتجات المتوافرة لديها وربطها بمنظومة الشراء والدفع لكل تاجر على حدة.

لفت إلى أن أبرز تحديات الشركة حالياً هى الأوضاع الاقتصادية التى تشهدها البلاد فى الوقت الراهن، وغياب دور الحكومة فى حماية رواد أعمال بمجال تكنولوجية المعلومات والاعتماد على الشركات العالمية، مما يؤدى إلى تحويل العملات الأجنبية إلى الخارج وهروب رواد الأعمال الى دول تحمى استثماراتهم.

فى حين أكد جودت على مشاركته فى جميع المؤتمرات وورش العمل التى تعقدها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا»، للتعرف على فرص الشركات فى تنفيذ مشروعات للقطاعين الحكومى والخاص، المتعلقة بقطاع تكنولوجيا المعلومات والسعى وراء تنفيذها، منوهاً إلى أن التكنولوجيا التى تقدمها الشركة تنفرد بها محلياً.

قال إن الشركة تترقب استقبال غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للشركات المغربية شهر سبتمبر المقبل للتعرف على فرص التعاون المشترك والمشروعات الاستثمارية المتاحة مع هذه الشركات، موضحاً أن السوق المغربى من الأسواق الواعدة فى مجال تكنولوجيا المعلومات والجاذبة للاستثمارات، حيث تلعب الغرفة دور إيجابى فى دعم هذا التعاون.

وتمتلك الشركة حلول أخرى بخلاف «Tajjer»، مثل «Travelpal» المتخصص فى خدمات شركات وكالات السفر والسياحة، حيث تعمل على إدارة جميع المعاملات الخاصة بالحجز عن طريق الإنترنت، وحجز الفنادق والسيارات، إلى جانب توفير مجموعة كبيرة من التقارير والإحصاءات لهذه الشركات، بالإضافة إلى منصة «Bosthan» المُخصصة للمدن والقرى الذكية، وهى عبارة عن إطار شامل يتيح التحكم الآلى بجميع الأجهزة الموجودة داخل المدينة الذكية والحفاظ عليها بناءً على شخصية كل مستخدم مع الحفاظ على سرية هوية المستخدم وعدم الكشف عنها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/07/13/865871