منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الزراعة” تعد خطة لإعادة هيكلة معهد الأمصال واللقاحات “الحيوانية”


 

فايد: ندرس منح الضبطية القضائية لأطباء الحجر.. والبنا: الإنتاج المحلى يكفى 20% فقط من الاحتياجات
أسعار الأعلاف ترتفع 300 جنيه للطن وفول الصويا يقفز إلى 5900 جنيه وطن الذرة يكسب 550 جنيهاً 
بدأت وزارة الزراعة خطة لإعادة هيكلة معهد الأمصال واللقاحات الخاصة بالثروة الحيوانية والداجنة لزيادة إنتاجها وجودتها بما يؤدى الى توفير الدولار، نظراً لأن الانتاج المحلى يلبى 20% فقط من احتياجات السوق.
قال الدكتور عصام فايد وزير الزراعة، إن الوزارة تضع خطة للحد من تهريب الأمصال والسيطرة على منافذ البيع غير المرخصة، التى تسببت فى انتشار الأمراض والأوبئة، وتعد الوزارة مقترحاً تشريعياً لمنح الضبطية القضائية لأطباء «الحجر البيطرى» للسيطرة على السوق.
وكلف فايد، مركز البحوث الزراعية، بعقد اجتماع عاجل مع الجهات الحكومية المعنية وممثلى اتحاد الدواجن، لبحث مشاكل الثروة الحيوانية، ووضع حلول عاجلة لها.
وقال الدكتور عبدالمنعم البنا، رئيس مركز البحوث الزراعية، إن إنتاج معهد الأمصال التابع للوزارة يكفى 20% فقط من الاستهلاك المحلى، ويستهدف المعمل زيادتها، بعد الانتهاء من تطوير وحدة التجفيد وتزويدها بأحدث الأجهزة.
ويجرى المعهد تجهيز معمل وحدة البحوث والتطوير بالمبنى بأحدث الأجهزة العلمية القياسية لتطوير اللقاحات المنتجة لضمان الجودة وحماية الثروة الحيوانية والداجنة.
وقال الدكتور خالد توفيق، رئيس هيئة الثروة الحيوانية بالزراعة، إن الوزارة تهتم بخطة النهوض بالثروة الحيوانية والداجنة، والتى تستحوذ على نسبة 42% من القطاع الزراعى بالكامل.
أوضح أن الوزارة تعقد اجتماعات دورية مع ممثلى الاتحاد بشأن وضع الخطة الوبائية وحل الأزمات على رأسها الأمصال والذرة الصفراء، فضلاً عن التباحث بحول الطلبات التى تقدمت بها للوزارة ومجلس الوزراء فى الاجتماع السابق نهاية شهر يونيو.
وقال محمد حسن، العضو المنتدب لشركة العربية لأمات الدواجن، إن ضمان جودة الأمصال تأتى من خلال معهد العباسية سواء كانت محلية أو مستوردة، بعد خضوعها للفحص الكامل.
وأوضح أن الفترة الحالية تشهد زيادة فى معدلات الإنتاج، نتيجة انخفاض حدة الأمراض بنسبة 10% لاعتدال درجة الحرارة، والتى تسببت فى انخفاض الأسعار بالمزارع.
وانخفضت الأسعار اليوم الثلاثاء بنحو 2 جنيه عن أسعار بداية الأسبوع لتسجل 15.5 جنيه بالمزرعة، مقابل 17.5 جنيه يوم السبت الماضى.
وعلى العكس ارتفعت أسعار الأعلاف لتصل إلى 4900 جنيه بعد بزيادة 300 جنيه عن اسعار الأسبوعين الماضيين، بفعل أزمة الدولار وعدم تواجده فى السوق.
وقال أنور العبد، رئيس شركة الأهرام للدواجن، إن أسعار الأعلاف ارتفعت نتيجة زيادة أسعار مدخلات الانتاج لتسجل الذرة الصفراء 2800 جنيه للطن، مقابل 2550 جنيهاً بداية الأسبوع، وتسجل الفول الصويا 5900 جنيه للطن الأسبوع الجارى مقابل 5400 جنيه الأسبوع الماضى.
أوضح العبد، أن الشركات تحصل على الدولار فى السوق السوداء بسعر يقترب من 11.70 جنيه، والأسعار المعلنة عند مستويات 11.50 جنيه غير صحيحة، وهو ما أثر على أسعار خامات الأعلاف الفترة الحالية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/07/19/869558