منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




3 طلبات إحاطة لـ”الشرقاوى” بسبب خسائر شركات قطاع الأعمال العام


فرغلى: 1.35 مليار جنيه الحديد والصلب والنصر العامة للمقاولات والقومية للأسمنت

بربرى: إسناد الدولة للمشروعات بالأمر المباشر يقف عائقاً أمام تحقيق أرباح

نجيدة: نتنظر قرار الوزارة فى العروض الأجنبية المقدمة لتطوير «الحديد والصلب»

مصدر: تحول «القومية» قطع الغاز والتحول للعمل بالفحم أهم أسباب الخسارة

 

 

تقدم النائب أحمد فرغلى عضو لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب بثلاثة طلبات إحاطة لوزير قطاع الأعمال أشرف الشرقاوى بشأن خسائر شركات الحديد والصلب المصرية والنصر العام للمقاولات «حسن علام» والقومية للأسمنت.

وأضاف فرغلى أن الشركات الثلاث حققت خسائر خلال العام الماضى تجاوزت 1.35 مليار جنيه بواقع 576 مليون جنيه للحديد والصلب المصرية و512 مليونا لشركة النصر حسن علام و262 مليون جنيه للقومية للأسمنت.

وقال يجب معرفة أسباب الخسائر وإمكانية العلاج حتى لا تتفاقم وهو ما يتطلب تصحيح الاوضاع فى قطاع الأعمال بالكامل.

قال عاطف بربرى، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة النصر العام للمقاولات «حسن علام» إحدى شركات القابضة للتشييد إن ارتفاع خسائرها على مدار السنوات المالية الثلاث الماضية بسبب نقص السيولة وعدم قدرتها على تحصيل مستحقاتها من المشروعات القومية، التى أسندتها الدولة لها والتى بلغت 250 مليون جنيه.

وأضاف أن تنفيذ المشروعات التى تسندها الدولة بالأمر المباشر تقف عائقا أمام تحقيق الشركة أرباحا لعدم توافر السيولة المالية لدى الشركة ويتم الإنفاق على المشروع من ميزانية الشركة الخاصة.

وحققت الشركة خسائر خلال العام المالى الماضى قدرها 519.3 مليون جنيه مقابل 163.5 مليون جنيه فى العام السابق، و34 مليون جنيه فى 2012- 2013.

وتستهدف الشركة تحسين أداء مركزها المالى خلال العام المالى الجارى من خلال زيادة حجم أعمالها إلى 2 مليار جنيه.
وأضاف بربرى أن الشركة تكبدت صافى خسائر 100 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام المالى الماضى نتيجة استكمال مشروعات متوقفة من السنوات السابقة بأسعار تزيد عن المتعاقد معها عليها.

وقال محمد سعد نجيده، رئيس شركة الحديد والصلب المصرية إحدى شركات القابضة للصناعات المعدنية إن الشركة تنتظر قرار وزارة قطاع الأعمال فى العروض الأجنبية التى تقدمت لتطوير الشركة.

وأضاف أن الحديد والصلب أرسلت دراسات الجدوى والعروض المقدمة لوزراة قطاع الأعمال العام نهاية العام المالى الماضى.

وكانت «الحديد والصلب» وقعت مذكرة تفاهم مع شركة سينوستيل الصينية تتضمن دراسة إمكانية المشاركة فى عملية التطوير والتأهيل بتكلفة قد تصل إلى 420 مليون دولار، كما وقعت مذكرة شبيهة مع شركة «ميت بروم» الروسية، تتضمن رؤية الجانب الروسى لتطوير الشركة واحتياجاتها.

وتكبدت شركة الحديد والصلب خسائر خلال الـ9 شهور الأولى من العام المالى الماضى 477.6 مليون جنيه خلال التسعة أشهر الأولى من العام المالى الماضى، مقابل صافى خسائر بقيمة 557.49 مليون جنيه خلال التسعة أشهر المنتهية فى 31 مارس 2015.

وقال مصدر فى القومية للأسمنت إحدى شركات القابضة للصناعات الكيماوية إن أسباب الخسائر التى حققتها الشركة خلال الثلاث سنوات الماضية قطع إمدادات الغاز الطبيعى عن المصانع وتحويل نشاط المصانع لتعمل بالفحم بدلا من الغاز.
وتتفاوض الشركة مع إحدى جهات التمويل لشراء طاحونة تكسير الفحم وتبلغ تكلفتها الاستثمارية 350 مليون جنيه لتحويل فرنى 3 و4 للعمل بالفحم بدلا من الغاز.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/07/31/875520