منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




توقعات زيادة الانتاج الأمريكي تضيف مزيدا من التراجع لأسعار البترول


تراجعت أسعار البترول، اليوم الأربعاء، نتيجة توقعات بزيادة الإنتاج من الولايات المتحدة بأقوى مما كان متوقعاً خلال 2017.
وذكرت وكالة أنباء «بلومبرج»، أن العقود الآجلة انخفضت بنسبة 0.6% فى نيويورك بعد ارتفاعها إلى أعلى مستوى خلال أسبوعين الاثنين الماضي.
ورفعت الإدارة الأمريكية لمعلومات الطاقة توقعاتها لإنتاج البترول الخام فى الولايات المتحدة العام المقبل.

وفى الساعة الحادية عشرة والنصف بتوقيت جرينيتش، كان خام برنت يتداول متراجعاً بنسبة 0.18% عند 44.90 دولار للبرميل، كما كان خام غرب تكساس الوسيط يتداول بانخفاض نسبته 0.22% عند 42.55 دولار للبرميل.

وترنحت أسعار البترول منذ إغلاقها فى السوق الهابطة الأسبوع الماضى على الرغم من أن أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول يخططون لمناقشة السوق فى المنتدى الدولى للطاقة فى الجزائر الشهر المقبل دون أى خطط لإحياء محادثات تجميد الإنتاج بعد فشلها فى أبريل الماضي.

وقال مارك واتكينز، مدير الاستثمار الإقليمى فى «يوتا بارك سيتي»، إنه من المتوقع أن يستغرق الأمر وقتاً كبيراً لتحقيق التوازن فى السوق، مضيفاً أن التوازن سوف يتحقق فى وقت متأخر من العام الجارى أو فى النصف الأول من العام المقبل.
وأشارت الوكالة إلى أن العقود الآجلة واصلت التراجع، بعد أن أعلن معهد البترول الأمريكى أن إمدادات الخام الأمريكية ارتفعت 2.09 مليون برميل الأسبوع الماضي.
وتوقعت الوكالة الدولية للطاقة، أن يستقر إنتاج الولايات المتحدة عند 8.7 مليون برميل يومياً حتى نهاية العام الجارى، و8.3 مليون برميل يومياً فى العام المقبل.
وخفضت الوكالة توقعاتها لسعر البترول، حيث أفادت بأن خام غرب تكساس الوسيط سيتم تداوله عند 41.16 دولار للبرميل فى 2016 و51.58 دولار فى عام 2017.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: البترول

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2016/08/10/880323