منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




ارتباك فى تعاملات صرافات “الإسكندرية” بعد تغليظ عقوبات تجارة العملة


وائل ثابت وسارة إبراهيم وأسامة منيسى
سيطرت حالة من الارتباك والقلق على تعاملات شركات الصرافة بمحافظة الاسكندرية بعد تعديلات تغليظ عقوبة الاتجار فى العملة بالحبس والغرامة المالية.

وأوقفت أغلب شركات الصرافة بالإسكندرية تعاملاتها منذ أمس الأول ترقبا لتعديلات القانون رافضين تنفيذ عمليات بيع، مكتفين بإعلان الاسعار الرسمية فقط.
وقال أحد المستوردين، رفض ذكر اسمه، لـ«البورصة» إن سعر بيع الدولار فى السوق السوداء بالإسكندرية أمس الأربعاء وصل إلى 12.40 جنيه، وبلغ سعر الشراء نحو 11.50 جنيه.
وقال مسئول مصرفى، رفض ذكر اسمه، إن عددا من شركات الصرافة أوقفت عمليات الشراء؛ لنقص الكميات المعروضة من الدولار فى السوق.
وطالب شريف الحلو، رئيس شركة الاطباء للصرافة بالاسكندرية، الدولة بتحرير سعر صرف الدولار.
وأرجع أسباب القفزة الأخيرة التى حدثت للدولار إلى عدم السيطرة على فوضى عمليات الاستيراد والتى تبتلع كميات كبيرة من العملة الصعبة، موضحاً أنه فى حالة عدم تدخل الدولة لتحجيم الاستيراد فمن المتوقع أن يصل سعر الدولار إلى 15 جنيها نهاية العام الجاري.
فيما اقترح عادل صبيحة، رئيس مجلس إدارة شركة النصر للصرافة، بأن تتوقف عمليات الاستيراد لفترة محدودة لبعض السلع الاستراتيجية، لمدة شهر لضبط حركة سوق العملة وتقليل الضغط عن الجنيه المصرى.
وأعلن عدد من شركات الصرافة بالمحافظة عن تعاملها بالسعر الرسمى للدولار المحدد من قبل البنك المركزى بقيمة تبلغ نحو 8.83 جنيه للشراء، و8.93 جنيه للبيع.
وقال المتوكل على الله جمعة رئيس مجلس إدارة شركة المتوكل للاستيراد والتجارة الدولية، إن الارتفاع القياسى فى سعر الدولار فى السوق المصرى وتلاعب أباطرة السوق السوداء بالعرض النقدى أدى لفقدان السيطرة تماماً على سعر الدولار.
وتوقع أن يؤدى ارتفاع سعر الدولار إلى موجة جديدة من الركود التضخمى فى ظل تراجع نمو الاقتصاد وارتفاع حجم البطالة، وما يتبعه من ارتفاع جنونى فى أسعار السلع وبخاصة المستوردة.
وأغلق البنك المركزى عددا من شركات الصرافة بمحافظة الاسكندرية اعتباراً من شهر أغسطس الجارى ولمدة عام أبرزها شركة الأطباء للصرافة والتى تعد الأكبر فى الشركات العاملة فى مجال الصرافة والعملات بالمحافظة.
وأعلن أحمد كمال أحمد، المدير التنفيذى لشركة الرياض للصرافة، أنه تم تعليق النشاط بالشركة وغلقها لمدة عام تنفيذاً لقرار البنك المركزى، اعتباراً من الثانى من أغسطس الجاري، محذراً من التعامل باسم الشركة خلال تلك الفترة، وبإخلاء مسئولية الشركة فى تلك الحالة.
وكثف قسم مكافحة جرائم الأموال العامة بالإسكندرية حملاته على شركات الصرافة والسوق السوداء، حيث ضبط مؤخراً شخصين لاتجارهما بالعملات الأجنبية فى السوق السوداء، أحدهما مسئول عن شركة صرافة بمنطقة كامب شيزار والآخر عامل بشركة للملابس والمنسوجات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/08/11/880708