منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



%140 زيادة فى واردات اللحوم الحية.. و86% بـ”المجمدة”


الدولار يرفع الأسعار.. و47 جنيهاً لكيلو الضأن قائم قبل العيد
ارتفعت واردات اللحوم الحية خلال يوليو الماضى بنسبة 140%، استعداداً لموسم عيد الأضحى، فى حين ارتفعت واردات اللحوم المجمدة بنسبة 86% فقط.
ووصل إجمالى واردات اللحوم الحية فى يولية إلى 41.1 الف رأس مقابل 17 ألف رأس فقط فى يونيو، قادمة من 8 دول هى السودان، وإثيوبيا، والصومال، والمجر، وكرواتيا، وأوكرانيا، واسبانيا، والمانيا.
وتصدرت الجمال القائمة بنحو 15926 رأساً من السودان، و3596 رأساً من إثيوبيا، فى حين جاءت واردات أبقار الذبيح الفورى فى المركز الثانى بنحو 16156 رأساً منها 8111 رأساً من السودان، و5442 رأساً من أوكرانيا.
واستحوذت واردات عجول التسمين على المركز الثالث بنحو 3674 رأساً منها 2681 رأساً من أوكرانيا، فى حين تذيلت واردات «عجلات العشار» قائمة الواردات بنحو 1815 رأساً فقط خلال الشهر.
وشهدت أسعار اللحوم الحية المستوردة ارتفاعات بقيمة 25 جنيهاً فى كل كيلو جرام للواردات من أسواق أوروبا، و17 جنيهاً لواردات أفريقيا، خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالى لتسجل 77 جنيهاً و62 جنيهاً على التوالى.
وجاءت الزيادة نتيجة أزمة الدولار التى يعانى منها المستوردون منذ مطلع العام الماضى، وعدم قدرة البنوك على توفير العملة الصعبة.
من جانبه، قال حسن حافظ، رئيس رابطة مستوردى الماشية الأفريقية، إن البنوك لا توفر أكثر من 25% من الاحتياجات، وهو ما أجبرهم على اللجوء إلى السوق الموازى، التى زادت فيها أسعار الصرف إلى 12.5 جنيه للدولار حالياً، مقابل 8.7 جنيه فى يناير الماضى.
كما بلغت واردات اللحوم المجمدة نحو 35.5 ألف طن خلال شهر يولية الماضى مقابل 19 ألف طن فقط فى يونيو، رغم ارتفاع أسعارها بنحو 20 جنيهاً فى الكيلو جرام خلال الأشهر الأربعة الأخيرة، إذ سجلت 49 جنيهاً للكيلو، مقابل 29 جنيهاً نهاية مارس.
وقال شريف عاشور، رئيس شركة الجزيرة لاستيراد اللحوم المجمدة، إن الواردات زادت الفترة الحالية استعداداً لموسم عيد الأضحى، بعد ان تحولت نسبة من المستهلكين إلى اللحوم المجمدة، عقب ارتفاع أسعار اللحوم البلدية واللحوم الحية المستوردة بشكل كبير الفترة الماضية، تحت ضغط ارتفاع أسعار الأعلاف والدولار.
أوضح عاشور، أن الطلب على اللحوم المجمدة يرتفع فى عيد الأضحى بنسبة 30% على اقل تقدير، مشيراً إلى أن ارتفاع الأسعار لن يؤثر على المبيعات خلال الموسم.
وقال مصطفى رزق، صاحب مشروع «لحمة دليفرى»، إن أسعار لحوم الضأن حالياً تصل إلى 40 جنيهاً للكيلو قائم، متوقعاً إضافة 7 جنيهات على هذا السعر ليصل الكيلو إلى 47 جنيهاً قبل العيد مباشرة.
وقال عمر ياسر، مسئول مبيعات مزارع بوادى النطرون، إن بعض أنواع الضأن يصل سعرها حالياً إلى 46 جنيهاً للكيلو قائم، نظراً لاعتماد المربين على الأعلاف العضوية، مشيراً إلى أن المبيعات مستقرة حالياً.
وتوقع على حامد، جزار بمحافظة البحر الأحمر، وصول أسعار الضأن هناك إلى 44 جنيهاً للكيلو قائم خلال فترة العيد، منخفضة نسبياً عن باقى المحافظات.
وسجلت أسعار الماعز زيادة بنسبة 29% العام الحالى ليصل الكيلو قائم إلى 36جنيهاً مقابل 28 جنيهاً الموسم الماضى مع احتمالات وصوله لـ 40 جنيهاً قبل العيد.
أضاف حامد، أن إجمالى مبيعاته حتى الآن، أضحيتين فقط مقابل 15 أضحية فى الفترة المقابلة من العام الماضى، مشيراً إلى أن «كبار التجار هى من يحددون الأسعار».
وقال إن العجول تصل إلى الجزار بعد عدة مراحل تمر فيها على أكثر من مزرعة، فضلاً عن شراء أعلاف التربية المؤقته بأسعار تزيد يومياً، مما يرفع الأسعار.
وقال مازن أحمد، صاحب مشروع «أضحيتى»، إن أسعار الماشية الصغيرة شهدت زيادة قدرها 400 جنيه فى الماشية الواحدة لتسجل 1200 جنيه العام الحالى.
وتعتمد الثروة الحيوانية على استيراد أكثر من 80% من مستلزمات الانتاج، على رأسها الأعلاف نظراً لعدم زراعة فول الصويا والذرة الصفراء محلياً بمساحات تكفى الاحتياجات، إذ تصل قيمة واردات الأعلاف 1.5 مليار دولار سنوياً.

 

كتب: سليم حسن

أمانى رضوان

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/08/15/881730