“أوكازيون العيد” يفشل فى تحريك السوق.. والإقبال على ملابس المدارس


فشل أوكازيون منتجات عيد الأضحى فى تحريك المبيعات رغم اقتراب الموسم الذى لا يتبقى عليه سوى 3 أسابيع فقط، الأمر الذى أرجعه التجار إلى ارتفاع الأسعار وتزامنه مع بدء موسم العام الدراسى.

قال يحيى زنانيرى، رئيس جمعية منتجى ومصنعى الملابس الجاهزة، إن المستهلكين فى مثل هذه الحالات تعطى أولوية لتلبية احتياجات المدارس، مشيراً إلى أن الإقبال على أوكازيون منتجات العيد لم يتخطَ 20%.

وأوضح زنانيرى، أن المحال بدأت الأوكازيون مبكراً فى محاولة لزيادة مبيعاتها وتعويض حالة ركود الفترة الماضية دون جدوى، مشيراً إلى أن نسبة كبيرة من الإقبال على الأوكازيون جاءت لصالح ملابس المدارس على حساب المراحل العمرية الأخرى، وأن متوسط ارتفاع الأسعار فى أسواق التجزئة بلغت 50%، مقارنة بنفس من العام الماضى.

وقال لويس عطية، رئيس شركة لايكو للملابس الجاهزة، ورئيس شعبة الملابس بغرفة الإسكندرية، إن أسعار الملابس الجاهزة سوف تشهد ارتفاعأً 30% الفترة المقبلة، على خليفة ارتفاع حجم الطلب على الخيوط المستوردة للمصانع.

كما أن الشركة القابضة للغزل والنسيج رفعت أسعار الغزول المحلية بما يتراوح بين 7 و8 آلاف جنيه للطن بحسب اختلاف نوع الخيوط، نتيجة زيادة التكلفة عليها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/08/22/885958