منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“الكهرباء” و”البيئة” يبحثان توليد طاقة الرياح مع الحفاظ على التنوع البيولوجى


مصدر: التكنولوجيا الحديثة وإغلاق تروبينات أوتوماتيكياً أبرز الاشتراطات البيئية

تبحث وزارة الكهرباء ممثلة فى هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة مع وزارة البيئة اليوم طرق وأساليب توليد طاقة الرياح دون حدوث أى مخاطر بيئية أو أضرار للطيور المهاجرة.

قال مصدر مسئول فى تصريحات لـ«البورصة»، إن هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة عرضت منذ عدة أيام على وزارة البيئة طرق وأساليب توليد الكهرباء من الرياح «بشكل أمن يحافظ على التنوع البيولوجى من خلال أحدث التكنولوجيات لعدم المساس بالطيور المهاجرة المختص بشأنها وزارة البيئة».

أوضح أنه تم توقيع بروتوكول تعاون بين الوزارتين لتبادل المنفعة الاقتصادية والبيئة لصالح كل منهما، وأن الكهرباء تقدمت بجميع دراسات تقييم الأثر البيئى وتمت الموافقة عليها مع وضع اشتراطات وضوابط بيئية تلتزم الهيئة بتنفيذها.

ذكر أن أبرز هذه الاشتراطات تتمثل فى استخدام التكنولوجيا الحديثة التى لا تضر بالبيئة، واستخدام توربينات تُغلق أوتوماتيكياً حال ظهور الطيور المهاجرة على بعد السنتيمترات لحين عبورها بشكل آمن.

وشدد مصطفى فودة مستشار وزير البيئة، على ضرورة النظر فى مراجعة التشريعات وإعداد أخرى جديدة لمكافحة الصيد الجائر للطيور المهاجرة، وتنفيذ البرامج البحثية ذات الصلة بمجال التنوع البيولوجى مع الاعتراف بأهمية المنهجيات المختلفة سواء الاحترازية أو التشاورية للقضاء على الصيد الجائر.

تابع: «لابد من إنشاء فريق عمل مهتم بمكافحة الصيد الجائر للطيور المهاجرة، والتجارة بها فى دول حوض البحر المتوسط لنشر الوعى الجماهيرى بخطورة الصيد الجائر للطيور المهاجرة».

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/08/30/891866