منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“بى بى” تستحوذ على محطة غاز روزيتا المملوكة لـ”شل” بـ 128 مليون دولار


مصدر: إنتاج 420 مليون قدم يومياً من حقلى «جيزة وفيوم» بشمال الإسكندرية فى 2019

استحوذت شركة بريتش بتروليوم البريطانية «بى بى» على محطة معالجة غاز روزيتا بمنطقة رشيد المملوكة لشل الهولندية بنحو 128 مليون دولار، واستلمتها فى شهر أبريل الماضى لتجهيزها وربط إنتاج حقلى «جيزة وفيوم» بمشروع شمال اسكندرية عليها.
وقال مصدر بقطاع البترول لـ«البورصة» إن الطاقة الاستيعابية القصوى لمحطة معالجة روزيتا 425 مليون قدم مكعبة غاز يومياً، وسيتم ربط نحو 420 مليون قدم من حقلى «جيزة وفيوم» على انتاج المحطة بحلول عام 2019.
وأضاف أن شل الهولندية نقلت انتاج حقل روزيتا بامتياز رشيد لمحطة معالجة غاز البرلس بعد ان قامت ببيع محطة روزيتا لشركة بى بى.
وتضمنت خطة وزارة البترول، ربط كامل انتاج مشروع شمال الإسكندرية ويبلغ 1.25 مليار قدم مكعبة يومياً و17 ألف برميل متكثفات فى الربع الثالث من عام 2019 بإجمالى استثمارات 11 مليار دولار.
وتنص الخطة على تعجيل موعد بدء انتاج مشروع شمال الإسكندرية، ليكون فى الربع الثالث من 2017، بعد توقف المشروع منذ عام 2011 نتيجة الأحداث التى شهدتها البلاد.
ويتضمن المشروع تنمية 5 حقول، تبدأ بـ«تورس وليبرا»، من خلال ربطها على تسهيلات المعالجة البرية بشركة البرلس فى الربع الثالث من 2017.
كما سيتم ربط حقلى «جيزة» و«فيوم»، من خلال استخدام تسهيلات المعالجة البرية بشركة رشيد، مع إضافة بعد المعدات والتسهيلات الجديدة لتتوافق مع نوع الغاز من هذه الحقول خلال الربع الثالث من 2019.
وتشير خطة وزارة البترول، الى ربط انتاج حقل «ريفين» على تسهيلات برية جديدة تابعة للمشروع جارٍ إنشاؤها حالياً فى الربع الأخير من 2019.
وتبدأ معدلات الإنتاج عند 490 مليون قدم مكعبة يومياً، ترتفع تدريجيا إلى 1.25 مليون قدم بنهاية 2019. وانجزت الشركة نحو%52 من الأعمال فى حقلى «تورس» و«ليبرا».
ويقدر الاحتياطى المؤكد لحقول «شمال الإسكندرية»، بنحو 5 تريليونات قدم مكعبة غاز، و55 مليون برميل متكثفات.
ويذكر أن مشروع «بى بى» يقع فى المياه العميقة على بعد 80 كيلو متراً شمال غرب الإسكندرية، وتنص الاتفاقية الخاصة به على قيام الشركة بالعمل كمقاول لصالح الشركة القابضة للغازات وأن يؤول كامل الانتاج الى الدولة بينما تحصل «بى بى» على نحو 3.1 الى 4 دولارات مقابل كل مليون وحدة حرارية.
كما تنص الاتفاقية أيضاً على تعديل المعادلة السعريه كل 5 أعوام، مع عدم وجود فترة استرداد تكاليف للشريك الأجنبى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: البترول شل

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/09/27/903666