منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




اختفاء موديلات لـ”huawei” و”htc” و”sony” من سوق المحمول


أدى التزايد المستمر فى ارتفاع العملة الصعبة إلى اختفاء ونقص عدد من موديلات الهواتف بالسوق المحلى، نظراً لارتفاع قيمة استيرادها وعدم اقبال المستهلكين على شرائها، وكانت ابرزها بعض موديلات سامسونج وهواوى وسونى وhtc.
وقال التاجر أحمد حسن، صاحب محل موبايلات بوسط البلد، إن أرتفاع سعر الدولار وزيادة حالة الركود منذ بداية العام الجارى حتى الآن، أدى إلى اختفاء موديلات بعض الهواتف، حيث يتجاهل التجار استيراد عدد من موديلات الهواتف الذكية نتيجة عدم الطلب عليها من المستهلك.
وأشار إلى أن أبرز موديلات سامسونج التى تراجع طرحها بالسوق، Galax j2 وGalax a3 وtab p555 وGear vr lite؛ Galax a3، و«هواوى» موديلات G8 وy311 وx 2-7 high وGr- 5، وسونىz3 tablte xperia tz ultlra ، xperia xa.
ومن جانبه، أكد موزع معتمد لشركة htc وسونى، أن السوق يعانى من حالة ركود شديدة تتخطى 70% بسبب استمرار رفع أسعار الهواتف على المستهلك فى ظل الحالة الاقتصادية المتردية للأسر المصرية، ما دفع الموزعين والتجار لتقليل حجم الموديلات والتركيز على الأكثر طلباً.
وأوضح أن الموديلات التى اختفت فى السوق خلال الفترة الحالية هى htc desire 728، وone m9+، وdesire 820.
وأشار إلى أن الوكلاء بدأو يلجأون لتقليل حجم الهواتف المستوردة من الشركات الأم نتيجة تراجع طلبات الموزعين والتجار على الهواتف الذكية والإكسسوارات، والتركيز على المنتجات الضرورية والمطلوبة وفقاً لاحتياجات السوق.
وأوضح أن السوق أصبح يواجه مجموعة كبيرة من التحديات تدفعه إلى مزيد من الركود، تتمثل فى أزمة سعر صرف الدولار وتقليل هامش ربح التجار، والحملات الأمنية على مناطق وسط البلد بسبب الهواتف الصينية المهربة، وبيع كروت الشحن بالسعر غير الرسمى بعد إعلان التسعيرة الجديدة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الهواتف

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/10/12/909125