منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“المركزى” يخاطب البنوك بحصر المشروعات المتعثرة بقطاعى السياحة والصناعة


مسئول: تقديم بيانات المشروعات لوحدة «هيكلة الدين بالمركزى» خلال نوفمبر المقبل

خاطب البنك المركزى البنوك بحصر بيانات المشروعات الصناعية والسياحية المتعثرة لدراسة قابليتها للتعويم وتخصيص تمويلات لها لاستعادة النشاط.
قال مسئول بأحد البنوك التى تلقت طلب المركزى إن البنوك تعكف حاليا على الحصر للمشروعات وخاصة القابلة للتعويم، لافتا الى انه من المقرر انتهاء البنوك من حصر هذه المشروعات خلال نوفمبر المقبل بهدف تقدير الشريحة التمويلية اللازم ضخها لاستعادة تلك المشروعات انشطتها.
أضاف أنه سيتم ارسال البيانات الى المركزى من خلال وحدة «هيكلة الديون المتعثرة» التى دشنها البنك المركزى مؤخرا لدراسة مستجدات المشروعات المتعثرة فى ظل الأوضاع الاقتصادية الحالية وتحديد أولوية كل ملف على حدة، ويترأس الوحدة جمال نجم نائب محافظ البنك المركزى.
ذكر المسئول أن المركزى سيقوم بعقد اجتماعات مع عدد من ممثلى جمعيات المستثمرين على مستوى الجمهورية، لدراسة ملف المصانع وشركات السياحة المتعثرة وتفعيل مبادرة إعادة تمويل المصانع المتعثرة التى أطلقها البنك المركزى، ومبادرة دعم السياحة.
يذكر أن البنك المركزى أطلق عدة مبادرات لدعم قطاعى السياحة والصناعة خلال الشهور الماضية، بهدف إقالتها من عثرتها وعودتها للعمل من جديد، لكن لم يتم تفعيل بنودها منذ إطلاقها، وتقضى المبادرة السماح للبنوك بتكوين مخصص للقروض الجديدة التى تمنحها لعملاء غير منتظمين والتى توجد جدوى من تعويمهم، بواقع 5% فقط من قيمة التمويل، وتربط ضوابط منح الائتمان، التى يلزم «المركزى» بها البنوك، الجدارة الائتمانية بانتظام العميل فى السداد، وفقاً لعشرة مستويات، يتم تكوين نسب محددة من المخصصات لكل مستوى منها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/10/15/910814