منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




269 مليون جنيه مبيعات “هيرو” بنهاية سبتمبر الماضى


حققت شركة «هيرو» للصناعات الغذائية، مبيعات بقيمة 269 مليون جنيه، خلال الفترة من يناير إلى ديسمبر الماضى، مقابل 265 مليوناً خلال الفترة نفسها من العام الماضى، الذى بلغت مبيعاته الإجمالية 640 مليون جنيه.
وقال محمود بزان، العضو المنتدب للشركة فى منطقة الشرق الأوسط وافريقيا، إن «هيرو» تسعى لزيادة صادراتها الى 111 مليون جنيه بنهاية العام الحالي.
وأوضح بزان لـ«البورصة» أن الشركة تصدر 35% من انتاجها، وتسعى لزيادة الصادرات الى 132 مليون جنيه العام المقبل.
وأشار الى أن «هيرو» بدات العام الماضي، تطوير مصانعها بالسوق المصرى، وفقاً لخطتها الاستثمارية التى رصدت لتنفيذها 5 ملايين دولار.
وقال إن الشركة ضخت 40 مليون جنيه منذ بدء عملها فى مصر عام 2002، وإنها تسعى الفترة الحالية لتطوير جميع خطوط إنتاجها لزيادة إنتاجيتها.
وأوضح بزان، أن الشركة بدأت تنفيذ خطتها التوسعية العام الماضى، ومن المنتظر الانتهاء من هذه التوسعات نهاية الشهر الحالى، وقال إن الغرض من التوسعات تحويل مصر الى أكبر قاعدة للتصدير لدول المنطقة.
وأشار إلى اتفاق الشركة مع وزارة التموين، لطرح جميع منتجاتها فى المجمعات الاستهلاكية، ولدى بقالى التموين خلال الفترة المقبلة.
وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمصنع «هيرو» (11 خط إنتاج) 50 ألف طن، وتسعى الشركة لزيادتها بعد تنفيذ الخطة التوسعية الفترة المقبلة.
وقال بزان، إن أهم الاسواق التى تصدر إليها الشركة، دول الخليج العربى والأردن واليابان وكندا، وإنها تستهدف فتح أسواق تصديرية جديدة فى أفريقيا.
وذكر أن الشركة تواجه معوقات كثيرة فى التصدير لبعض البلدان، خاصة العربية التى تمر بمرحلة اضطرابات منذ ثورات الربيع العربى، وكذا بعض الدول الأفريقية التى يصعب شحن البضائع إليها.
ولفت بزان الى أن «هيرو» توسعت جغرافياً على عدة مراحل، كانت بدايتها فى أوروبا، ثم الشرق الاوسط وتركيا وافريقيا، واتجهت للسوق الامريكى فى 2005 وروسيا فى 2008، والصين فى 2010 بالصين، وأمريكا الجنوبية والبرازيل فى 2015، وأنها تمتلك مصانع فى سويسرا وألمانيا والسويد وتركيا.
وتسعى الشركة إلى استخدام أحدث الوسائل التكنولوجية المتقدمة فى قطاع صناعة الاغذية والعصائر، لزيادة نمو الإنتاج الى 12% بنهاية العام الجارى، خاصة أن السوق المحلى واعد، ويعتبر قاعدة انطلاق للتصدير.
وأشار إلى استهداف الشركة التوسع بالتصدير فى أسواق نيجيريا وكينيا وإثيوبيا، خاصة مع وجود الاتفاقيات التى تسهل عملية التصدير للشرق الأوسط وأفريقيا.
وتستحوذ «هيرو» على حصة سوقية تتجاوز 55% من سوق المربى المصرى، بفضل امتلاكها 4 علامات تجارية كبرى هى: هيرو وفيتراك وتوفا وفروتسيا.
وذكر أن الشركة تستهدف تحويل مصر لمركز رئيسى للتصدير بمنطقة الشرق الاوسط وأفريقيا، خاصة ان 55% من صادرات الشركة توجه للسوق العربية.
وطالب بزان، وزارة التموين بتوفير كميات من السكر وتوريدها إلى مصانع هيرو فى القليوبية، تنفيذاً لقرار وزير الصناعة طارق قابيل بتوفير 150 ألف طن سكر لمصانع الصناعات الغذائية، وذلك بالتعاون مع الشركة القابضة للصناعات الغذائية، لسد احتياجات المصانع والحد من ارتفاع أسعار السكر.
أوضح بزان أن الكمية التى طلبتها هيرو من السكر، سيتم استخدامها لتيسير العملية الإنتاجية فى المصنع، حتى نهاية العام الحالى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/10/17/911124