منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“بيت الخبرة” للاستشارات تدرس مشروعاً لتداول الحاويات بمحور القناة بـ 700 مليون دولار


الرئيس التنفيذى للشركة لـ«البورصة»:
«الشرقاوى»: نستهدف جذب استثمارات لمصر بقيمة 2.6 مليار دولار خلال ثلاث سنوات
دراسة لربط ميناء «ينبع» بـ «برنيس» لرفع نسبة تصدير الحاصلات الزراعية من الصعيد

تستهدف شركة بيت الخبرة للاستشارات الاقتصادية «HOC» تقديم خدمات استشارية لعدد من العملاء محلياً وعربياً، وقال الدكتور يسرى الشرقاوى الرئيس التنفيذى للشركة وعضو جمعية رجال الأعمال المصريين، أن الشركة تستهدف جذب استثمارات إلى مصر تقدر بـ 2.6 مليار دولار خلال ثلاث سنوات من العام الجارى وحتى نهاية 2018، من خلال العمل فى القطاعات الاستثمارية المختلفة ومنها النقل البحرى والصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية.
وأشار إلى أن الشركة تسعى لتقديم الخدمات الاستشارية والإشراف على استثمارات فى الفترة من 2014 وحتى 2016 بقيمة 3.3 مليار جنيه، نفذ منها 1.7 مليار جنيه فى مشروعات طبية وعقارية وصناعات غذائية وحاصلات زراعية فى عدة مناطق منها «القاهرة الجديدة، المعادى الجديدة، العاشر من رمضان».
أشار الشرقاوى الى تلقى الشركة طلبات من مستثمرين بدول الخليج ومنها السعودية والإمارات والبحرين، لإعداد دراسات خاصة بمشروعات فى منطقة محور القناة، كما تدرس حالياً مع مستثمر عربى مشروع لإدارة وتشغيل الحاويات والموانئ فى منطقة محور قناة السويس بشكل يساهم فى زيادة حركة التجارة المحلية والخارجية ورفع معدلات التصدير من خلال منظومة لوجيستية حديثة ومتكاملة بتكلفة مبدئية 700 مليون دولار، بالتعاون مع إحدى الدول المتخصصة فى هذا مجال ومنها سنغافورة وكوريا الجنوبية.
وانتهت الشركة من إعداد دراسة لربط ميناء ينبع بالمملكة العربية السعودية بميناء برنيس، والتى تقع بمحازاة مدينة أسوان بمحافظة البحر الأحمر وتبعد مسافة 200 كيلو متر من السعودية، وتوقع أن تصل تكلفة المشروع إلى 500 مليون دولار.
ويستهدف المشروع خلق فرص عمل لأبناء الصعيد وتسويق منتجاتهم الزراعية وتغذية مناطق ينبع وجدة والمدينة المنورة بالحاصلات الزراعية المصرية، وسيعمل الربط الملاحى المباشر بين ينبع وبرنيس على فتح فرص للاستثمار السعودى الزراعى فى جنوب مصر.
وتشرف الشركة على تنفيذ مشروع لإنشاء مستشفى طبى متكامل بطاقة 200 سرير بمنطقه التجمع الخامس بتكلفة 700 مليون جنيه، وهو استثمار سعودى، على أن يتم الانتهاء من الأعمال التنفيذية عام 2018.
وتعد الشركة تصوراً خاص بتطوير مجمع ألعاب ومنتزة رياضى بمنطقة مدينة نصر باستثمارات تبلغ نحو 550 مليون جنيه، ويُقدر العائد من المشروع بـ 90 مليون جنيه سنوي.
وقال الشرقاوى: «لدينا تصور حول المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر بمعنى أن لا تقتصر على فكرة التمويل، فالصندوق الاجتماعى للتنمية بدأ منذ 20 عاماً فى تمويل تلك المشروعات والنتيجة كانت غير مرضية، لذلك لابد من التوسع فى الأنشطة التسويقية للمشروعات الصغيرة، والبحث عن آليات تمويل بسيطة لها ومنها أن يكون هناك بنوك متخصصة فقط لها تقدم فائدة بنسبة 5% حتى لا يحدث تعارضاً بين قنوات التمويل.
وأوضح الشرقاوى، أن الشركة انتهت من الإشراف الاستشارى العام لمشروعين عقارين لصالح شركة دار المعالى للتنمية والاستثمار الأول يتكون من برج سكنى فى مدينة نصر يضم 22 وحدة سكنيه بخلاف الأدوار التجارية والإدارية بتكلفة إجمالية تبلغ 300 مليون جنيه.
والمشروع الثانى عبارة عن 4 أبراج سكنية تضم 480 وحدة شراكة استثمارية بين شركة دار المعالى للتنمية والاستثمار العقارى وشركة مصر المحروسة للاستثمار العقارى.
وقال إن الشركة انتهت من الإشراف الاستشارى المتكامل على مشروع لإنتاج اللحوم باستثمار سعودى مغربى وبطاقة 9 آلاف رأس من العجول و120 ألف رأس من الاغنام، على مساحة 14 ألف هيكتار، وبتكلفة إجمالية تتراوح من 360 إلى 400 مليون درهم مغربى، وبدأ الإنتاج فى شهر يونيو الماضى.
ووصف الشرقاوى مشكلات الاستثمار المباشر فى مصر بالمتعددة، ويأتى على رأسها عدم وجود اصلاحات حقيقية فى التشريعات والقوانين الخاصة بالنزاعات بين المستثمرين المحليين والأجانب والدولة، وعدم وجود آليات زمنية محددة لفض المنازعات داخل المحاكم الاقتصادية، وبطء اجراءات التسجيل ونقل الملكية وأعمال الشهر العقارى، لعدم توافر النظام الالكترونى فى جميع أنحاء الجمهوية، فضلاً عن الموافقات الأمنية الخاصة بتأسيس الشركات والموافقات الخاصة بتخصيص الأراضى لإقامة مشروعات.
وقال إن تقلب سعر الدولار أدى إلى خلل فى تدفقات الاستثمار الأجنبي، بالإضافة إلى مشكلات استيراد الخامات، وضعف الحصيلة الدولارية.
ويرى الشرقاوى، أن الموازنة العامة للدولة ستظل مثقلة ومحملة بعدد من المشكلات، ومنها أن بند الأجور والرواتب فقط يمثل 228 مليار جنيه من إجمالى الموازنة، فى ظل قلة الإنتاج وارتفاع أعداد الموظفين العاملين بالدولة، واقترح بأن يتم تحويل عدد من الوظائف الإدارية إلى فنية وإنتاجية.
وطالب بضرورة أن تتجه السياسات المالية خلال الفترة المُقبلة إلى تحسين سياسات التحصيل الضريبى وإعادة النظر فى المنظومة الضريبية.
كما يجب أن تتجه الدولة إلى التقشف الحكومي، والذى سيعمل على تخفيف الأعباء عن الموازنة العامة بنسبة 10% شريطة ألا يؤثر على متطلبات البنية التحتية الخاصة بجذب الاستثمار الأجنبية والتعليم والأمن.
يذكر أن شركة بيت الخبرة للاستشارات “اتش اوه سى” هى شركة متخصصة فى مجال الاستشارات العامة تأسست عام 2009، وانطلقت من دبى، وتعمل من مكاتب رئيسية فى القاهرة والرياض، وتمتلك أكثر من 9 فروع على مستوى العالم، منها »لندن، المغرب، اسطنبول، والصين، والسعودية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: النقل البحرى

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2016/10/22/914559