منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




البورصة تحت حصار أزمة الدولار وسط تراجع السيولة


محللون: المتاجرات المتاحة عالية المخاطر والرؤية متوسطة الأجل غير معلومة

ظلت تعاملات البورصة المصرية أسيرة أزمة الدولار خلال الفترة الحالية، والتى سحبت منها السيولة، وأبقتها أسيرة قرارات تخص السياسية النقدية، فى الوقت الذى توقع محللون أن يصبح السوق رهينة ايجاد اصلاحات على الشأن الاقتصادى، ولا يمكن توقع مستقبله بشكل منفرد.

وقال أحمد أبوعياد، مدير التحليل الفنى بشركة مباشر إنترناشيونال لتداول الأوراق المالية، إن السوق يعانى من جمود التحركات فى ظل نفس أزمة الدولار وتصريحات الحكومة المتكررة عن خفض الدعم، ومن ثم تباين بصورة ملحوظة أداء الأسهم.

وأضاف أن حالة التوقف النسبى للسوق تقلل من فرص تحقيق أرباح استثمارية من عمليات المتاجرة السريعة على الأسهم، ومن ثم يكون تجنب حل أفضل بالنسبة للمستثمر خلال الفترة الحالية.

وتوقع أن يستهدف مؤشر البورصة الرئيسى مستويات 8450 نقطة الفترة الحالية، إلا أن الارتفاعات ربما لا تمتد الى كل الأسهم فى السوق، مضيفاً: يبقى الوضع على ما هو عليه الى حين حدوث جديد فى الشأن الاقتصادى.

ولفتت ميادة أمين، مدير التحليل الفنى بشركة بريميير للوساطة فى الأوراق المالية، إلى أن الأسهم تتحرك عن مستوى قمة الحركة العرضية بالنسبة للسوق خلال الفترة الحالية بين مستويات 8100 8500 نقطة.

وأضافت أن السيولة غير موزعة بشكل جيد على الأسهم، وأن السوق عالى المخاطر خلال الفترة الحالية، وأن فرص تحقيق أرباح من عمليات المتاجرة السريعة محدودة.

ونصحت المتعاملين بعدم التمسك بالأسهم التى ينخفض أداؤها نسبياً عن السوق، والاتجاه لتخفيف المراكز المالية بها، لأن فرص الصعود بها محدودة، كما يتعين على المتعاملين مراعاة مستويات وقف الخسائر للأسهم القيادية، لأنها لا تتحرك بصورة جماعية ولا بنفس الوتيرة.

وكانت مجموعة مصانع «حديد عز» قد رفعت أسعار الحديد بقيمة 800 جنيه للطن فى الأسعار المعلنة لشهر نوفمبر المقبل، وذكرت أمين، أن سهم عز يستهدف مستويات 7.4 جنيه خلال الفترة الحالية، بعد التحرك الإيجابى الذى شهد السهم خلال الأيام الأخيرة.

وارتفع مؤشر السوق الرئيسى صعود طفيفة بلغت 0.34% فى ختام تداولات جلسة الإثنين، ليغلق عند مستوى 8386.03 نقطة، وارتفع مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 0.89% ليغلق عند مستوى 1319.5 نقطة.

وصعد مؤشر EGX20 المُحاكى لصناديق الاستثمار بنسبة 0.61% ليغلق عند مستوى 8308.6 نقطة، كما ارتفع مؤشر EGX70 للأسهم المتوسطة بنسبة 1.19%، مُغلقًا عند مستوى 344.9 نقطة، وارتفع مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 1.09% ليستقر عند مستوى 812.2 نقطة.

وسجل السوق قيم تداولات بلغت 492.5 مليون جنيه، من خلال تداول 166.9 مليون سهم، بتنفيذ 17.42 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 171 شركة مقيدة، ارتفع منها 74 سهمًا، وتراجعت أسعار 55 سهمًا فى حين لم تتغير أسعار 42 سهمًا أخرى، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 413.42 مليار جنيه.

واتجه صافى تعاملات الأجانب وحده نحو البيع، مسجلاً 48.4 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 20.3% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات المصريين والعرب نحو الشراء، مسجلا 33.1 مليون جنيه، و 15.2 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 71.5%، و 8.1% من التداولات.

وقام الأفراد بتنفيذ 67.04% من التداولات متجهين نحو الشراء، باستثناء الأفراد الأجانب مسجلين صافى بيع بقيمة 9.1 مليون جنيه، ونفذت المؤسسات 32.9% من التعاملات متجهين نحو الشراء، باستثناء المؤسسات الأجنبية التى سجلت صافى بيع بقيمة 39.3 مليون جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/01/920316