منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




الرى: 2.2 مليار جنيه استثمارات جديدة لمواجهة السيول وبناء السدود


حقيقى: 400 مليون جنيه تكلفة بناء السدود والخزانات خلال عامين

أعلن مجلس الوزراء تخصيص استثمارات بقيمة 2.2 مليار جنيه لمواجهة مخاطر السيول بالمحافظات المختلفة، يتم ضخها خلال السنوات المقبلة من الميزانية العامة للدولة.

قال وليد حقيقى، المتحدث الرسمى باسم وزارة الموارد المائية لـ«البورصة»، إن الوزارة بصدد بدء دراسة على المحافظات الأكثر تعرضًا لمخاطر السيول يتم تنفيذها خلال السنوات المقبلة.

أوضح أن مجلس الوزراء أعلن عن تخصيص 2.2 مليار جنيه استثمارات جديدة لبناء السدود والخزانات لحماية المحافظات، وسيتم البدء فى الدراسة خلال الأيام المقبلة، على أن تدخل حيز التنفيذ بعد انتهاء موسم السيول الحالى.

أضاف أن إجمالى الاستثمارات التى ضختها الدولة على إنشاء السدود ومخرات السيول خلال العامين الماضيين بلغت 400 مليون جنيه فى محافظات «الصعيد، والبحر الأحمر، وشمال وجنوب سيناء».

تابع: «كمية المياه التى سقطت على محافظة البحر الأحمر خلال الأيام الماضية بلغت أكثر من 120 مليون متر مكعب، وهى كميات تقديرية، نظراً لأن مصر لا تملك التكنولوجيا اللازمة لحساب حجم المياه بصورة دقيقة».

أوضح أن وزارة الموارد المائية أقامت 5 سدود خلال العامين الماضيين فى المحافظة استطاعت تخزين مليونى متر مكعب، فما توزعت الكميات المتبقية بين البحيرات المتواجدة فى المنطقة، والخزان الجوفى.

أضاف أن موجة السيول التى تشهدها البلاد حاليًا تسببت فى تعكير مياه النيل، مشيرًا إلى أنها وصلت القاهرة من الصعيد خلال 3 أيام ويتبقى لها 3 أيام أخرى على الانتهاء.

وقال حقيقى، إن التعكير جاء نتجية جرف كميات من الطمى والرمال مع المياه المتجهة إلى نهر النيل، ولا ضرر منها على الاستهلاك الآدمى، لتجهيزات محطات المياه بمعدات التنقية، فى حين أنها ستكون مفيدة للأراضى الزراعية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/01/921120