منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“العاصمة الإدارية” تعرض أسعار أراضيها على رئاسة الجمهورية


تخفيض سعر المتر المربع قبل إعلان قرارات الأعلى للاستثمار وتخفيض جديد عند الطرح
انتهت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية من تسعير المرحلة الأولى للأراضى الاستثمارية بالعاصمة وسيتم عرضها على رئاسة الجمهورية تمهيدًا لاتخاذ قرار الطرح بحد أقصى خلال الشهر المقبل.
وقالت مصادر حكومية لـ«البورصة»، إن التصور المقترح للأسعار يختلف عن المعلن خلال المفاوضات مع الشركات العقارية وتم تخفيضه قبل إقرار المجلس الأعلى للاستثمار تخفيضها عند الطرح.
ووافق المجلس الأعلى للاستثمار على طرح أراضى العاصمة الإدارية الجديدة ومدن شرق بورسعيد، والعلمين، والجلالة، والإسماعيلية الجديدة بنسبة خصم تبلغ 25% عن التسعير المحدد، وذلك لمدة ثلاثة أشهر من تاريخ الطرح.
أضافت أن وزارة الإسكان تلقت تكليفات من «الأعلى للاستثمار» بسرعة الإعلان عن طرح المرحلة الأولى من الأراضى الاستثمارية بالعاصمة الإدارية الجديدة.
وأوضحت المصادر «سعر المتر سيختلف على حسب النشاط والنسبة البنائية وموقع الأرض وتم تجهيز قطع بأنشطة عمرانية متكاملة وتجارية وإدارية وأنشطة مختلطة ومهلة التخفيض خلال 3 أشهر فقط وبعدها تتم العودة لسعر المتر ما لم يصدر قرار بمدها».
وذكرت أن «الإسكان» تتفهم اعتراضات شركات الاستثمار العقارى على سعر المتر المربع والتخفيض المعلن لزيادة جاذبية الأرض كما تم الاستقرار على طرح قطع أراضٍ بالشراكة لعدم تحميل المطورين قيمة مالية كبيرة فى بداية تطوير المشروع.
وقالت المصادر، إن تخفيض سعر الأرض بنسبة 25% لا يعتبر رد فعل على رفض المطوين للتسعير السابق ولكن يتناسب مع القرارات الأخرى التى تم اتخاذها فى اجتماع «الأعلى للاستثمار» لتوفير حوافز للشركات.
وكانت شركات الاستثمار العقارى اعترضت على تسعير أراضى العاصمة الإدارية حيث تراوحت قيمة المتر من 4500 إلى 5 آلاف جنيه للمتر المربع وبلغت 6 آلاف فى إحدى القطع المميزة.
وتجهز شركة العاصمة الإدارية لطرح مساحة تصل 2500 فدان لشركات التطوير العقارى قبل نهاية العام الجارى وقال الدكتور مصطفى مدبولى وزير الإسكان، إن تسعير الأراضى يجرى طبقًا لعدة معايير، وستطرح الأرض بنظام البيع أو المشاركة، مع حوافز للإسراع فى تنفيذ المشروعات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/02/921749