منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“السياحة” تراهن على وفود ألمانيا للموسم السياحى الشتوى


5 ملايين دولار تكلفة الحملة الترويجية حتى ديسمبر

سادت التوقعات فى الأوساط السياحية بتربع ألمانيا فى المركز الأول على قائمة الدول الأكثر تصديرا للسياحة إلى مصر.
ونفذت هيئة تنشيط السياحة حملة تسويقية بالسوق الألمانى بتكلفة 5 ملايين دولار عبر التليفزيون و«الراديو» و«الأوت دور».
قال هانى شكرى رئيس مجلس إدارة شركة JWT الفائزة بتنفيذ الحملة الدعائية لمصر بالخارج، إن ألمانيا أكبر الأسواق التى تستجيب للحملات الدعائية بها، متوقعا أن تحتل المركز الأول فى تصدير السياح لمصر.
وكشف أن شركة «إير برلين»، عاودت تنظيم رحلات لمصر بداية الأسبوع الحالى، وهو ما يعد دليلا واضحا على الاستقرار فى مصر.
أما إيطاليا فاعتبرها أيضا من الدول الواعدة فى الوقت الحالى، تليها أوكرانيا وبولندا والتشيك، إذ توجد نسبة نمو كبيرة من هذه الأسواق.
وقال محمد عبد الجبار رئيس قطاع السياحة الخارجية بهيئة تنشيط السياحة، إن السوق الألمانى الأكثر نموا من بين الأسواق الأوروبية، إذ بلغت نسبة التراجع فى الأعداد الوافدة منه العام الحالى 25% فقط، مقارنة بالعام الماضي، فى حين بلغ التراجع 65% للسوق الإيطالى، و98% للسوق الروسى.
ولفت إلى أن جميع المقارنات غير عادلة حاليا، لأن 2016 شهدت أزمات.. ولا يمكن وضع النتائج الوافدة منه فى المقارنات للأعداد السياحية.
أضاف أن من بين الأسواق الواعدة أيضا السوقين الأوكرانى والبولندى، لافتا إلى أن الهيئة بدأت من خلال ذراعها الترويجى «JWT»، إطلاق الحملة الترويجية بالسوق الألمانى قبل 3 أسابيع بتكلفة 5 ملايين دولار، وتستمر حتى نهاية ديسمبر المقبل.
وقال عبدالجبار، إن الحملة فى ألمانيا تعمل على 9 قنوات تليفزيونية وإعلانات الأوت دور والإعلانات الديجيتال، إلى جانب اللقاءات التليفزيونية والاستضافات للمشاهير.
كما توجد حملات «ديجيتال» أخرى، فى كل من الصين والهند والأسواق البعيدة، حتى تتمكن الهيئة من طرق جميع الأبواب.
وتوقع كريم محسن نائب رئيس لجنة تسيير أعمال الاتحاد المصرى للغرف السياحية، أن يشهد الشتاء تربع الجنسية الألمانية على عرش الحجوزات، لافتا إلى وجود نسبة كبيرة فى نمو السياحة الألمانية الوافدة لمصر فى الفترة الحالية سواء الثقافية أو الشاطئية بالغردقة.
ويأتى ذلك فى ظل تراجع الأعداد الوافدة من إنجلترا وروسيا، واللتان كانتا تصدران 35% من حجم السياحة الوافدة لمصر.
وكشف محسن، شغف السياحيين بعودة السياحة إلى معدلاتها الطبيعية خلال الفترة المقبلة، لافتا إلى أن الاتحاد يسعى ككيان ممثل للقطاع الخاص للترويج الخارجى لمصر، وتحسين العلاقات العامة مع الدول قدر المستطاع.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/03/921133