منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“مجالس الأعمال” تعيد ترتيب خططها الترويجية بعد “تعويم الجنيه”


بعثتان تجاريتان من روسيا واليابان تزوران القاهرة لبحث الفرص المتاحة
«اللبنانية» تجهز لمنتدى أعمال مشترك ببيروت.. و«الهندى» ينتظر تفعيل الاتفاقيات الموقعة بين البلدين
«عز»: شركات أوروبية وأمريكية وخليجية قدمت عروضاً للاستثمار فى مصر

أعادت مجالس الأعمال، ترتيب خططها الترويجية للاقتصاد المصرى، فور صدور قرار البنك المركزى بتحرير سعر صرف الجنيه مقابل الدولار.
وبدأت بعض «المجالس» الأسبوع الحالى، التنسيق مع الأعضاء الأجانب بمجلس إدارتها، تمهيدا لوصول بعثات تجارية من بلادها، لبحث الفرص الاستثمارية المتاحة فى السوق المصرى، بعد الإجراءات الجديدة، التى اتخذتها الحكومة لحل أزمة العملة الأجنبية.
وكان البنك المركزى أصدر الخميس الماضى، قراراً بتعويم الجنيه، وتحرير سعر صرفه مقابل الدولار، لحل أزمة زيادة سعر العملة الأجنبية فى السوق الموازى.
وقال علاء عز، أمين عام مجلس الأعمال المصرى الروسى، إن المجلس المشترك يستعد لتنظيم منتدى أعمال مصرى روسى لبحث زيادة حجم التجارة بين البلدين ودعم الصادرات المصرية.
وأضاف عز لـ«البورصة» أنه بدأ الترويج للفرص الاستثمارية المتاحة بقطاعات البتروكيماويات، والأدوية والصناعات الغذائية، ومواد البناء فى السوق الروسى.
وذكر عز الذى يشغل منصب أمين عام اتحاد الغرف التجارية، أن الاتحاد تلقى عروضا وطلبات من شركات أجنبية من أمريكا والاتحاد الأوروبى والخليج، لتنفيذ مشروعات فى مصر فور صدور قرار التعويم.
وأوضح: «قرار تعويم الجنيه أزال تخوفات المستثمرين الأجانب من الاستثمار فى مصر، كما أنه ضمن لهم وجود قناة واحدة شرعية لتوفير العملة الاجنبية وتحويل أرباحهم دون تحقيق خسائر من فرق العملة».
وطالب عز بسرعة إصدار قانون الاستثمار الجديد لتتويج القرارات الاقتصادية التى اتخذتها الحكومة الأيام الماضية للإصلاح الاقتصادى.
وقال: إن الاتحاد وافق على المسودة الأولية لقانون الاستثمار الجديد، لما يتضمنه من مواد طالبت بها منظمات الأعمال منذ سنوات عديدة.
وقال فضل عبد الحميد، المدير التنفيذى لمجلس الأعمال المصرى اليابانى، إن المجلس ينسق مع الأعضاء اليابانين بالمجلس، لإيفاد بعثة تجارية يابانية لبحث الفرص الاستثمارية فى مصر.
وأضاف أن عددا من الشركات اليابانية جددت عروضها للاستثمار فى مصر بعد قرار تعويم الجنيه.
وقال محيى حافظ، عضو مجلس الأعمال المصرى الهندى، إن المجلس المشترك عرض حزمة مشروعات على مجموعة من رجال الأعمال الهنود خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى لنيودلهى سبتمبر الماضى، وإن الفترة المقبلة ستشهد بحث تفعيل الاتفاقيات.
وأضاف أن قرار التعويم يصعب الحكم على نتائجه حالياً، وأن المؤشرات الإيجابية أو السلبية للقرار ستظهر بعد ثبات السعر نسبياً.
وقال فتح الله فوزى، رئيس الجمعية المصرية اللبنانية، إن الجمعية تعتزم عقد ملتقى أعمال مصرى لبنانى فى بيروت فبراير المقبل، لدعم الفرص الاستثمارية وزيادة حجم التجارة بين البلدين.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2016/11/08/925518