منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




تراجع برنت لـ 45.5 دولار للبرميل مع زيادة مخزون النفط عالمياً


تراجع برنت لـ45.5 دولار للبرميل فى تعاملات اليوم مقارنة بـ 46.2 دولار فى تعاملات أمس فى ظل زيادة مخزون النفط بأمريكا وتثبيت معدلات انتاج الدول المصدرة للزيت الخام.
وقال مدحت يوسف نائب رئيس الهيئة العامة للبترول الأسبق لـ«البورصة» إن سوق النفط حالياً يمر بأحداث مختلفة من ضمنها ارتفاع الاستهلاك العالمى للوقود فى ظل استمرار الدول المصدرة بزيادة إنتاجها من البترول.
وأشار إلى أن التقلبات السياسية فى تركيا لم تأثر على سعر برنت لانها انتهت سريعاً والوضع الراهن سيظل سعر البترول يتراوح بين الـ 45 و50 دولارا للبرميل الخام.
وأضاف يوسف ان اتجاه الدول المصدرة للبترول نحو تثبيت معدلات الانتاج سيساهم فى استقرار الاسواق عند نحو 50 دولارا للبرميل بنهاية العام الجارى وتزايد الاستهلاك العالمى للوقود.
وأضاف أن زيادة معدلات انتاج الدول المصدرة منذ عام 2014 ساهم فى تخمة المعروض بأكثر من الاستهلاك العالمى، مما أدى لهبوط سعر برميل الخام من نحو 105 دولارات للبرميل الى 48.2 دولار حالياً مسجلاً نحو 51% تراجعا.
وأشار يوسف إلى أن التوترات السياسية والعسكرية بالمنطقة هى المتحكم أيضاً فى صعود وهبوط برنت فى ظل منافسة الدول المصدرة فى زيادة الإنتاج حتى تستمر فى الصدارة مما يمثل القوة فى تحكمها بسوق الطاقة عالمياً.
ويبلغ فائض الإنتاج العالمى من الخام نحو 1.5 برميل يوميا فوق حجم الطلب، ورفع بنك «جى بى مورجان تشيس» توقعاته لأسعار النفط خلال عامى 2015 و2016، مع تحسن الطلب الذى سيؤدى إلى خفض كمية الخام المعروض بالأسواق العالمية.
وتوقع «جى بى مورجان» أن يبلغ متوسط سعر الخام الأمريكى 64 دولارا خلال عام 2016، وسيصل متوسط سعر خام برنت لنحو 72 دولارا للبرميل.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الطاقة الوقود

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/09/926418