منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“LG” تتفق مع “بنك مصر” على اعتمادات مستندية بـ66 مليون دولار لمدة 6 أشهر


الشركة ترفع الطاقة الإنتاجية للمصنع لـ90 ألف تليفزيون وتصدير%70 منها

اتفقت شركة LG مصر المتخصصة فى صناعة الإلكترونيات مع بنك مصر للحصول على اعتمادات مستندية بقيمة 11 مليون دولار شهريا لمدة 6 أشهر بإجمالى 66 مليون دولار، وينتهى التعاقد فى إبريل المقبل، بهدف زيادة الطاقة الإنتاجية لمصنعها بالعاشر من رمضان إلى 90 ألف جهاز تليفزيون شهريا، وتسعى الشركة لزيادة حجم التصدير الفترة المقبلة.
وكشف مصدرمسئول بالشركة، عن توقيع «LG مصر»، إتفاقية الشهر الماضى مع بنك مصر لتوفير إعتمادات مستندية بـ11 مليون دولار شهريا لمدة 6 شهور تنتهى إبريل المقبل.
وأكد أهمية ثبات سعر صرف الدولار بالبنوك بعد قرار «المركزى» بتعويم الجنيه، وذلك لسهولة تحديد الأسعار الجديدة للمنتجات ومنع التلاعب فيها.
وتصل الطاقة الإنتاجية القصوى للمصنع بالعاشر من رمضان إلى 150 ألف جهاز شهريا، حسب الاعتمادات المستندية التى تحصل عليها.
وأضاف المصدر، أن توقيع الاتفافية ساهم فى رفع الطاقة الإنتاجية إلى 90 ألف جهاز شهريا، حيث يصدر %70 منهم وتطرح النسبة الباقية بالسوق المحلى.
وأكد أن الشركة تعتمد حاليا على بنك مصر فقط فى الحصول على الإعتمادات المستندية لشراء المكونات من الشركة الأم بكوريا الجنوبية، حيث كانت تتعامل مع 3 بنوك الأهلى والقاهرة وcib بجانب بنك مصر.
وأوضح أن السبب فى زيادة التصدير هى الحصول على أكبر كمية من العملة الصعبة والتى تساندها فى عملية تشغيل المصنع، منوها إلى أن جميع كميات التصدير توجه إلى دبى والعراق وتونس والمغرب وإيران، بالإضافة إلى التصدير لـ14 دول أفريقية وفقا لاتفاقية الكومسيا، والتى استفادت منها الشركة بشكل كبير خلال الفترة الماضية.
ووصل حجم استثمارات الشركة إلى 250 مليون دولار موزعة بين استثمارات بمصنعها الجديد بالعاشر من رمضان الذى يقع على مساحة 207 آلاف متر مربع، وشراء خطوط تصنيع التليفزيونات والغسالات والتكييفات، ويعمل بالمصنع حالياً أكثر من 1300 موظف.
وأضاف المصدر، أن الشركة تسعى لتشغيل خطوط إنتاج أجهزة التكييف الفترة المقبلة لتقديم منتجات بأسعار تتناسب مع القوة الشرائية للمستهلك المحلى، خاصة مع ارتفاع أسعار التكييفات فى السوق خلال الصيف الحالى.
وأضاف أن الشركة تتواصل بصفة مستمرة مع كل الجهات المعنية منها وزارة المالية والصناعة واتحاد الصناعات واتحاد الغرف التجارية وحماية المستهلك بعد قرار تعويم الجنيه من البنك المركزى للوصول إلى آليات سليمة فى تحديد سعر المنتج للمستهلك وسعر البيع للموزع المحلى.
وتعتمد «LG» على 3 شركات محلية مغذية بالقرب من مصنعها بالعاشر من رمضان، حيث تمدها بجميع المكونات والأجزاء الصناعية والإلكترونية التى تحتاجها.
والسيولة الدولارية التى تحصل عليها «LG» من البنوك تستفيد بها الشركات، التى تمدها بالمكونات والأجزاء الصناعية والإلكترونية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/09/926524