“عامر” يؤجل لقاءه بـ”اقتصادية النواب” اليوم


«نواب»: حضور محافظ المركزى ضرورى لشرح السياسة النقدية

قال وكيل لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب عمرو الجوهرى: إن اجتماع محافظ البنك المركزى طارق عامر مع رؤساء البنوك أجل اجتماع اليوم مع أعضاء اللجنة.
وأضاف الجوهرى أن الاجتماع كان سيناقش قرار البنك المركزى المصرى يوم الخميس الماضى بتحرير سعر صرف الجنيه مقابل الدولار ورفع سعر الفائدة 3%.
وتجاوز سعر الدولار أمس الثلاثاء فى البنوك 16 للجنيه للشراء و17 جنيها للبيع، وسط توقعات بانخفاضه فى غضون الأسبوع المقبل مع حصول مصر على الشريحة الأولى من صندوق النقد الدولى بقيمة 2.75 مليار دولار.
وقال الجوهرى: إن الاجتماع أجل للمرة الثانية إذ كان مقررا أن يتم لقاء محافظ البنك المركزى بأعضاء اللجنة يوم الأحد الماضى.
وقالت مصادر بلجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب: إن أعضاء اللجنة رفضوا مثول نائب محافظ البنك المركزى جمال نجم عوضا عن «عامر» لحاجتهم للاستماع لرئيس البنك والإفصاح عن السياسة النقدية.
وكان البنك المركزى المصرى قد ذكر أن مجلس إدارة صندوق النقد الدولى سيناقش طلب مصر اقتراض 12 مليار دولار يوم الجمعة المقبل.
وتوقع وزير المالية عمرو الجارحى حصول مصر على الشريحة الأولى من القرض يوم الثلاثاء المقبل بقيمة 2.75 مليار دولار.
وقال الجوهرى: إن قرار البنك المركزى بتعويم الجنيه مقابل سعر صرف الدولار يعد حتميا فى الوقت الحالى لوقف ظاهرة السعرين للدولار إلا أن هناك تخوفا من قرار رفع سعر الفائدة الأخيرة لـ3%، وهو الأمر الذى سيؤثر سلبا على رفع أعباء خدمة الدين العام فى الموازنة للعام المالى الجارى.
وتبلغ خدمة أعباء الدين فى موازنة العام المالى الجارى 292 مليار جنيه ويتوقع تجاوزها 370 مليار جنيه بنهاية العام المالى الجارى بما يصعب من قدرة الحكومة على تحقيق عجز كلى بنسبة 9.8% بنهاية العام.
وكان وكيل لجنة الخطة والموازنة ياسر عمر قد ذكر فى تصريحات لـ«البورصة» أن العجز المتوقع جراء القرارات الحكومية الخاصة برفع سعر المحروقات وتحرير سعر صرف الجنيه سيرتفع لنحو 13.5%.
وعقد محافظ البنك المركزى طارق عامر الخميس الماضى اجتماعا مع رؤساء البنوك بعد ساعات من اتخاذ قرار تحرير سعر الجنيه فى سوق الصرف رسميا.
وقال عامر لرؤساء البنوك إن سعر الصرف الذى أبلغه المركزى للبنوك استرشادى ويقتصر على تعاملات اليوم فقط.
وقال: إن كل بنك يحدد سعر الدولار وفقا للمعروض والطلب لديه، وطالب البنوك بضرورة فتح الفروع حتى الساعة التاسعة مساء لاستقبال العملاء لاستبدال وشراء العملات وخلال أيام العطلات الأسبوعية.
وقام البنك المركزى الخميس الماضى بخفض سعر الجنيه أمام الدولاروطرح عطاء بقيمة 100 مليون دولار، كما قرر رفع سعرى فائدة الإيداع والإقراض لليلة واحدة 300 نقطة أساس، إلى 14.75% و15.75% على الترتيب.

 

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/09/926628