“بنك أوف أمريكا” يوصي المستثمرين بشراء أذون الخزانة المصرية


أوصي بنك أوف أمريكا أكبر البنوك التجارية في الولايات المتحدة الأمريكية المستثمرين بشراء أذون الخزانة المصرية أجل 6 أشهر.

وقال في تقرير حصلت “البورصة” علي نسخة منه، إن شراء الأذون المصرية أجل 6 أشهر يدعم الأستفادة من جاذبيتها المنقولة والاستقرار المحتمل لأسعار صرف الدولار أمام الجنيه.

وأضاف أن أسعار صرف العملة المحلية المصرية “الجنيه” منخفضة مقابل تاريخها السابق، وأن الجنيه سيستقر نتيجة التدفقات من رؤوس الأموال الأجنبية ومن مصادر متعددة الأطراف ومن السوق الموازي للعملات الأجنبية.

وذكر بنك أوف أمريكا أن هناك بعض المخاطر قد تكون موجودة متمثلة في الاضرابات الإجتماعية وعدم تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية وارتفاع التضخم، وتراكم الطلب علي النقد الأجنبي في ألية الأنتربنك وإنخفاض قيمة العملات الأجنبية.

تأتي توصية بنك أوف أمريكا للمستثمرين الأجانب في أدوات الدين الحكومي، بعد مرور أكثر من أسبوع علي تحرير سعر صرف الجنيه رسمياً من قبل البنك المركزي، وأعاد للبنوك بتداول العملة الأجنبية عبر ألية الأنتربنك.

وأنخفضت أسعار صرف الجنيه أمام الدولار في السوق الرسمي بختام تعاملات الأسبوع الجاري لتتراوح ما بين 16 جنيهاً إلى 17.5 جنيه مقابل 8.88 جنيه ما قبل التعويم.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/11/927521