منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الإمارات دبى الوطنى” يستهدف ضخ مليار جنيه للمشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال 2017


رئيس قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك لـ«بنوك وتمويل»

الشامى: 3% حجم قروض القطاع من إجمالى محفظة قروض البنك حالياً
قال هانى الشامى، رئيس قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ببنك الإمارات دبى الوطنى مصر، إن البنك يستهدف ضخ مليار جنيه فى محفظة تمويلات المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال العام المقبل، مشيراً إلى أن قروض القطاع تبلغ 13 مليار جنيه حالياً وهى تمثل 35 من إجمالى محفظة الائتمان بالبنك.
أضاف الشامى أن البنك يضم قاعدة عملاء بالـ sme”s تصل إلى 10 آلاف عميل، ويستهدف البنك زيادة هذه الشريحة من العملاء بحوالى 20% خلال 2017.
أضاف لـ«بنوك وتمويل» على هامش مؤتمر البنك لإطلاق وحدة خاصة بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، أن قروض قطاعى الإنشاءات والمقاولات تستحوذ على نسبة تتراوح بين 50% و60% إجمالى المحفظة، مشيراً إلى أن البنك تلقى طلبات تمويل متعددة لعملاء بقطاعى الصناعة والتجارة.
أشار إلى أن تأسيس وحدة خاصة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة استغرق ثمانية شهور منها 4 شهور حرص البنك فيها على تكثيف دورات تدريب الكوادر التى تتولى إدارة ومنح القروض بالقطاع للوصول إلى النسبة التى حددها البنك المركزى لقروض الـ sme”s خلال 4 أعوام وهى 20% من إجمالى المحفظة الائتمانية.
أضاف الشامى، أن بنك الإمارات دبى الوطنى حريص على تسهيل إجراءات منح القروض والتى حصرها فى أيام لا تتجاوز 30 يوماً، فضلاً عن إتاحة الاستشارات الفنية والمالية اللازمة للعملاء والتى تسهل على البنك والعميل قرار منح التمويل.
وأشار إلى أغلب القروض التى يدرسها البنك تتراوح قيمتها بين 70 و80 مليون جنيه للعميل الواحد، رافضاً الافصاح عن حجم القروض قيد الدراسة أو عدد العملاء لحين الانتهاء من الموافقات النهائية.
أوضح الشامى أن البنك يعكف حالياً على وضع برامج تمويل جديدة يعتزم طرحها الفترة المقبلة، ويستهدف منها استقطاب عملاء جدد للقطاع، وأبرزها برامج خاصة بقروض قطاعات الصناعات التحويلية، لما تمثله من أهمية فى خلق فرص عمل جديدة، وخفض تكلفة الدين العام للدولة.
أوضح الشامى أن البنك انتهى الفترة الماضية من تدشين وحدات لتلقى طلبات التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بمختلف الفروع على مستوى الجمهورية، ولدى البنك خطة توسعية للانتشار بجميع محافظات الجمهورية، خاصة وجه قبلى معتزماً تدشين 65 فرعاً بنهاية عام 2019، وذلك تماشياً مع الخطة التوسعية التى يسعى لها قطاع الـ sme”s بالبنك، وتسهيلاً للوصول لمختلف العملاء.
وأشار إلى أن البنك يستهدف الوصول بتمويلات المشروعات الصغيرة والمتوسطة إلى 10% من إجمالى محفظة الائتمان خلال العام المقبل.
أوضح الشامى، أن المبادرة التى أطلقها البنك المركزى ساهمت بشكل كبير فى زيادة قروض القطاع، خاصة أن الفائدة بالمبادرة منخفضة إلى 5%، وهو عائد متدنٍ جداً مقارنة بالفائدة على القروض الشخصية الأخرى.
وأشار إلى أن «الإمارات دبى» يسعى إلى زيادة استثماراته فى هذا القطاع الواعد، وذلك عبر تقديم خدمات متنوعه للمشروعات الصغيرة والمتوسطة التى تساهم فى دفع عجلة الإنتاج وتحقيق التنمية المستدامة وتوفير الآلاف من فرص العمل والنهوض بالاقتصاد القومي.
أضاف أن البنك يهتم بكل العملاء من مختلف الشرائح، وأن تقديم منتجات لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة متوافقة مع الشريعة الإسلامية تحت الدراسة ولا مانع من تقديمها حال جدواها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/13/921769