منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




28% نمو في الإيرادات التشغيلية لـ “هيرميس” خلال الربع الثالث


عوض: نبحث إطلاق منتجين جديدين خلال الأشهر المتبقية من العام عبر تحالفات استراتيجية دولية

أظهرت نتائج أعمال المجموعة المالية هيرميس – المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في العالم العربي – المجمعة للربع الثالث من عام 2016، تحقيق صافي ربح من العمليات المستمرة 41 مليون جنيه، ليعكس ذلك ارتفاع الإيرادات التشغيلية بمعدل سنوي 28% لتبلغ 294 مليون جنيه رغم تباطؤ أسواق المال الإقليمية خلال أشهر الربع الثالث الذي تزامن مع موسم العطلات الصيفية وتخلله عيد الأضحى مطلع سبتمبر الماضي.

وقد ارتفع إجمالي الربح من العمليات المستمرة وغير المستمرة بنسبة 25% ليبلغ 151 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2016 على خلفية تعديل قيمة الاضمحلال المسجلة بقوائم الشركة في ضوء تنفيذ عملية التخارج من بنك الاعتماد اللبناني خلال الربع الأول من العام الجاري.

وتعكس نتائج الربع الثالث تسجيل إيرادات بقيمة 145 مليون جنيه من عمليات قطاع بنك الاستثمار، بالإضافة إلى إيرادات قدرها 70 مليون جنيه من عمليات شركة التأجير التمويلي الجديدة وشركة تنمية للتمويل متناهي الصغر التي بدأ تجميع نتائجها على القوائم المالية للمجموعة خلال الربع الثاني من العام الجاري.

وفي هذا السياق قال كريم عوض الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس، أن الشركة تجني ثمار استراتيجية التحول إلى المؤسسة المصرية الرائدة في مجال الخدمات المالية غير المصرفية، وهو ما تعكسه المؤشرات المالية للشركة بفضل المساهمة الإيجابية لشركتي المجموعة المالية هيرميس للتأجير التمويلي وتنمية للتمويل متناهي الصغر، فضلاً عن النتائج القوية لأنشطة قطاع بنك الاستثمار ولا سيما النمو الملحوظ الذي حققه قطاع الوساطة مقارنة بنتائج العام الماضي ترسيخًا لصدارة المجموعة المالية هيرميس كأكبر شركة وساطة في الأوراق المالية بأسواق العالم العربي.

وقد تصدرت المجموعة المالية هيرميس قوائم التصنيف الدوري لشركات الوساطة خلال الربع الثالث من عام 2016، حيث احتلت المركز الأول في خمس بورصات إقليمية، بما في ذلك البورصة المصرية وسوق دبي المالي وبورصة ناسداك دبي وسوق أبو ظبي للأوراق المالية وسوق الكويت للأوراق المالية، فضلاً عن احتلال المركز الثاني في سوق مسقط للأوراق المالية. ومن جهة أخرى نجح قطاع الترويج وتغطية الاكتتاب في إتمام ثلاث صفقات رئيسية خلال الربع الثالث تشمل بيع حصة الأقلية بشركة بي تك، وتنفيذ برنامج إصدار وقيد شهادات الإيداع الدولية لشركة الصناعات الغذائية العربية “دومتي”، حيث قامت الشركة بدور المستشار المالي الأوحد للصفقة، وأيضًا بيع حصة 80% المملوكة لشركة أبراج في شركة جورامكو الأردنية المتخصصة في خدمات صيانة الطائرات.

وقد شهد الربع الثالث ارتفاع المصروفات التشغيلية بمعدل سنوي 37% لتبلغ 219 مليون جنيه، حيث يعكس ذلك ارتفاع تكاليف الأنشطة حديثة النشأة بقطاعي التأجير التمويلي والتمويل متناهي الصغر، وكذلك تأثير موجة التضخم التي يمر بها الاقتصاد المصري مصحوبًا بتخفيض قيمة الجنيه مطلع العام الجاري. غير أن التركيز والحرص البالغ على ترشيد النفقات ساهم في الحفاظ على معدل مصروفات العاملين إلى الإيرادات التشغيلية عند 47% خلال الربع الثالث، علمًا بأن مصروفات العاملين تمثل أكبر بنود المصروفات التشغيلية. وعلى هذه الخلفية بلغ صافي الربح التشغيلي أرباح النشاط 76 مليون جنيه خلال الربع الثالث بزيادة 7% مقابل الربع الثالث من عام 2015.

وأضاف عوض أن الأشهر الأخيرة من عام 2016 سوف تشهد إحراز تقدم ملحوظ في استراتيجية التوسعات المخططة بباقة المنتجات والخدمات، حيث تتطلع الشركة إلى إطلاق اثنين من المنتجات الجديدة قبل نهاية العام الجاري والمتوقع أن يكون لهما تأثير محوري على مؤشرات نمو الإيرادات والأرباح، مشيرًا إلى أن الشركة سوف تعلن خلال الأيام المقبلة عن الدخول في تحالف استراتيجي مع أحد اللاعبين البارزين على الساحة الدولية بغرض تنمية قنوات تحقيق الإيرادات وتنمية تواجد الشركة في الأسواق الجديدة على الساحتين الإقليمية والدولية.

ولفت عوض أيضًا أن استراتيجية التوسعات الإقليمية سوف تشهد نشاطاً جديدًا خلال الفترة المقبلة ولا سيما مع إتمام عملية الاستحواذ على الشركة الباكستانية IFSL فضلاً عن السعي في الوقت الحالي لاكتساب التراخيص والموافقات الرقابية الخاصة بدخول أحد الأسواق المبتدئة الجديدة. كما تعمل الشركة من ناحية أخرى على التعجيل بافتتاح فرعها في مدينة نيويورك الأمريكية من أجل تعزيز مستوى الخدمة المقدمة لعملائنا من المؤسسات في الولايات المتحدة.

واختتم عوض أن الشركة سوف تواصل العمل على تعظيم المردود الاستثماري للمساهمين من خلال تعزيز مكانتها وترسيخ ريادتها بالأسواق الحالية مع استحداث وإطلاق المنتجات الجديدة بالإضافة إلى تبني نموذج “Merchant Bank”ومواصلة تدابير خفض المصروفات.

وسوف تواصل الشركة تنفيذ خطة التخارج من الحصة المتبقية من أسهم بنك الاعتماد اللبناني بعد أن قامت ببيع حصة 44.3% من أسهم البنك خلال الربع الثاني، حيث قامت الشركة ببيع حصة إضافية تبلغ 3.3% من أسهم البنك خلال الربع الثالث لتصل حصتها في الوقت الحالي إلى 16.1%.

نجحت المجموعة المالية هيرميس في ترسيخ مكانتها كأكبر شركة وساطة في الأوراق المالية على مستوى المنطقة رغم التراجع الموسمي بحجم التداول في معظم الأسواق الإقليمية نظرًا لتزامن الربع الثالث مع موسم الصيف الذي يتسم بالتباطؤ في العمليات بالإضافة إلى ارتفاع عدد أيام العطلات الرسمية في دول المنطقة.

وقد احتل قطاع الوساطة المركز الأول في خمس بورصات إقليمية والمركز الثاني في سوق آخر والمركز الثالث في أحدها، حيث حصد المركز الأول في البورصة المصرية (حصة 36.9% من إجمالي التنفيذات)، وسوق دبي المالي (حصة 19.4%)، وبورصة ناسداك دبي (حصة 61.8%)، وسوق أبو ظبي للأوراق المالية (حصة 45.1%) وسوق الكويت للأوراق المالية (حصة 29.4%). كما احتلت الشركة المركز الثاني ببورصة عمان (حصة 28.1%)، والمركز الثالث ببورصة الأردن (حصة 10.7%). وقد شهد الربع الثالث من عام 2016 حالة من التباطؤ عمت أسواق المنطقة وكان للسوق السعودي النصيب الأكبر من هذا التباطؤ بينما شهدت باقي أسواق المنطقة أداء ضعيفا باستثناء البورصة المصرية وسوق دبي المالي وبورصة قطر التي أنهت الربع الثالث على ارتفاع.

قام فريق الترويج وتغطية الاكتتاب بإتمام ثلاث صفقات رئيسية في مصر والإمارات خلال الربع الثالث من عام 2016، حيث قام بدور المستشار المالي لشركة «بي تك للتجارة والتوزيع»، أكبر موزع للأجهزة المنزلية والالكترونيات الاستهلاكية في مصر، في بيع حصة أقلية لإحدى الشركات الرائدة في مجال الاستثمار المباشر “DPI”.

أوضحت الشركة أن إتمام الصفقة في هذا التوقيت عكس قدرة فريق الترويج وتغطية الاكتتاب على جذب اهتمام مجتمع الاستثمار الدولي نحو القطاعات الاستهلاكية بمصر رغم الصعوبات التي تواجه الاقتصاد المصري في هذه المرحلة. وقام الفريق أيضًا بدور المستشار المالي الأوحد لشركة «دومتي» في برنامج إصدار وقيد شهادات الإيداع الدولية ببورصة لندن. وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، قام الفريق بدور المستشار المالي الأوحد لعملية بيع حصة مجموعة أبراج البالغة 80% في الشركة الأردنية لصيانة الطائرات (JorAmCo). كما نجح الفريق في ترتيب سلسلة من صفقات الدمج والاستحواذ وعمليات الطرح العام الأولي في مصر والإمارات العربية المتحدة والتي من المتوقع تنفيذها خلال عام 2017.

بلغت قاعدة الأصول التي يديرها قطاع إدارة صناديق الاستثمار والمحافظ المالية 1.9 مليار دولار في نهاية الربع الثالث من عام 2016، وهو تراجع بنسبة 5% مقارنًة بالربع السابق، ويرجع هذا الانخفاض إلى التدفقات الخارجة بصفة أساسية. وقد ارتفع حجم الأصول المدارة في السوق المصري بفضل الأداء الجيد لصناديق السيولة النقدية وصناديق الأسهم والمحافظ المالية، حيث أدى ارتفاع التدفقات الداخلة للمحافظ المالية إلى تقليص تأثير الاستردادات بصناديق السيولة النقدية وهو ما نتج عنه ارتفاع في صافي التدفقات الداخلة. ومن جانب آخر تراجعت الأصول المدارة بنسبة 25% خلال أول 9 أشهر من 2016 حيث تمثل التدفقات الخارجة 20% من حجم التراجع بينما يمثل تذبذب أداء السوق نسبة 5% المتبقية. وقد مثلت الاستردادات في السوق المصري معظم التدفقات الخارجة، حيث تواجه صناديق السيولة النقدية مزيدا من الضغوط وخصوصا بعد قرارات البنك المركزي خلال الربع الأول من عام 2016. فضلا عن ذلك، كان لقرار تخفيض قيمة الجنيه أثرًا سلبيًا على قاعدة الأصول التي تديرها الشركة، حيث تمثل قاعدة الأصول المدارة المقومة بالجنيه المصري أكثر من 50%.

بلغت قاعدة الأصول التي يديرها فريق الاستثمار المباشر 1.1 مليار دولار بنهاية الربع الثالث من عام 2016، دون تغيير ملحوظ مقارنة بالربع السابق. وقد قامت شركة «ڨورتكس» المختصة بالاستثمار في مجال الطاقة المتجددة، بتوقيع اتفاقية مع شركة EDPR للاستحواذ على حصة 49% من محفظة مشروعات طاقة الرياح بالأسواق الأوروبية في الربع الثاني من العام الجاري. وقد نتج عن إتمام الصفقة نمو محفظة الأصول التي تديرها «ڨورتكس» لتبلغ 730 مليون يورو مع ارتفاع القدرة الإجمالية للشركة إلى 457 ميجاوات. ومن ناحية أخرى، قام فريق الاستثمار المباشر بتأمين 20 مليون دولار أمريكي من البنك الإفريقي للتنمية إلىصندوق الاستثمار المباشر RX Healthcare الموجه إلى قطاع الرعاية الصحية سعيًا لمخاطبة ارتفاع الطلب على خدمات الرعاية الصحية عالية الجودة في بلدان القارة الأفريقية. كما يتطلع الصندوق إلى تنفيذ إغلاق مالي بقيمة 100 مليون دولار عبر تأمين التعهدات الاستثمارية من مجموعة من كبار المستثمرين خلال عام 2017.

ارتفع نطاق تغطية قسم البحوث ليبلغ 155 شركة تمثل قرابة 63٪ من إجمالي رأس المال السوقي بالمنطقة خلال الربع الثالث من عام 2016. ويقوم فريق البحوث كذلك بتحليل 9 اقتصادات من المنظور الكلي، إلى جانب إصدار المذكرات الاستراتيجية لتغطية 9 اقتصادات أخرى بالإضافة إلى الإصدارات الأخرى مثل النشرة الصباحية لأسواق المنطقة التي تصدر بصورة يومية وملخص لأداء الأسواق بعد انتهاء جلسات التداول وأخيرا تحليل شهري للأسواق الإقليمية.

احتفظت شركة المجموعة المالية هيرميس للتأجير التمويلي بترتيبها القوي خلال أول 9 أشهر من عام 2016 حيث احتلت المركز السادس من حيث قيمة العقود المنفذة في السوق المصري، بينما تراجعت الحصة السوقية خلال الربع الثالث منفردًا حيث نجح الفريق في تلبية المخطط المستهدف للعام الجاري خلال الفترة الماضية، وبالتالي تحول تركيزه إلى عمليات التحصيل، ولا سيما بعد أن قام البنك المركزي المصري برفع أسعار الفائدة الأساسية بمعدل 3% (الكوريدور) منذ بداية العام. وتتخذ الشركة خطوات حاسمة للتحوط تحسبا من تراجع في هامش الأرباح عبر دراسة وإطلاق المنتجات والخدمات الجديدة ذات هامش مرتفع سعيًا لوضعها بمنأى عن السوق الذي يشهد تنافسية شديدة مع هوامش ربح منخفضة.

بلغ عدد العملاء النشطين لشركة «تنمية لخدمات التمويل متناهي الصغر» ما يقارب 92 ألف عميل بنهاية الربع الثالث من عام 2016، حيث تقوم الشركة بالعمل على توقيع اتفاقيات تمويل جديدة مع عملاء جدد وذلك في ضوء حالة الاستقرار والنمو التي تشهدها موارد تمويل الشركة في الوقت الحالي. وقامت تنمية منذ بداية العام بتوقيع 66 ألف عقد تمويل بقيمة إجمالية تبلغ 492 مليون جنيه. وعلاوة على ذلك تعمل الشركة الآن على افتتاح 13 فرع جديد، 12 منها قبل نهاية العام الحالي، لتصل شبكة الفروع إلى 123 فرعا في أنحاء الجمهورية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2016/11/15/929581