منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“أبوالعينين” لوزيرة الاستثمار: “غيرتوا اسم الشباك الواحد للنافذة الاستثمارية.. فما الفرق؟”


أبدى محمد أبوالعينين، رئيس مجلس الأعمال المصرى الأوروبى، اندهاشه من تغيير مسمى الشباك الواحد فى قانون ضوابط وحوافز الاستثمار رقم 17 لسنة 2015، إلى النافذة الاستثمارية فى قانون تنظيم وحوافز الاستثمار الجديد المزمع إصداره الفترة المقبلة.

وقال أبوالعينين خلال لقائه وزيرة الاستثمار داليا خورشيد بمقر مجلس الأعمال المصرى الأوروبى، اليوم: «شيلتوا كلمة الشباك وبقت نافذة.. أيه الفرق وماهو دوره؟».

وقالت «خورشيد»، إن النافذة الاستثمارية تستهدف تسهيل إجراءات تأسيس وتخصيص وترخيص المشروعات، لمساعدة المستثمرين على بدء أعمالهم فى أسرع وقت ممكن.

وأضافت الوزيرة، أن هيئة الاستثمار لن تحل محل جهات الولاية على الأراضى، لكن ستتولى تبسيط الإجراءات ولعب دور الوسيط بين المستثمر وجهة الولاية، موضحة أن جميع الجهات صاحبة الولاية ستكون ممثلة فى النافذة الاستثمارية.

وذكرت خورشيد أن الوزارة انتهت من إعداد المسودة الثانية من قانون تنظيم وحوافز الاستثمار الجديد، بعد دمج تعديلات ومقترحات منظمات الأعمال.

وأضافت أن الوزارة طورت منهجية القانون بعد الجلوس مع منظمات الأعمال، وأنها لن تصدر أى تشريعات قبل الاتفاق عليها مع المستثمرين.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2016/11/19/931698