منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




تحديد قيمة دعم الكهرباء بعد «التعويم» الشهر المقبل


مشالى: تقديم مذكرة إلى مجلس الوزراء توضح تكلفة الإنتاج بعد الانتهاء من الدراسة

 

تنتهى وزارة الكهرباء من تحديد تكلفة إنتاج الكيلووات ساعة وقيمة الدعم الذى يحتاجه القطاع بعد تحرير سعر الصرف وارتفاع سعر الوقود والقيمة المضافة الشهر المقبل.
وقالت صباح مشالى وكيل أول وزارة الكهرباء لتطوير الأداء والاتصال السياسى لـ«البورصة»، إن وزارة الكهرباء تجرى دراسة لحساب تكلفة إنتاج الكيلووات/ ساعة المنتج خاصة بعد ارتفاع سعر المازوت المورد لمحطات الإنتاج وتعويم الجنيه.
أوضحت أن لجنة مشكلة من الشركة القابضة للكهرباء وجهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك تجرى حساب تأثير المتغيرات على تكلفة الإنتاج عبر برامج حسابية.
وتابعت: «سيتم تقديم مذكرة تفصيلية إلى مجلس الوزراء لتوضيح تكلفة الإنتاج الحقيقية والمتغيرات التى طرأت عليها، خاصة أن الدولة هى التى ستتحمل الأعباء وليس المواطنين».
وخصصت الدولة مبلغاً بقيمة 30 مليارجنيه لدعم الكهرباء خلال العام المالى الجارى، ومن المتوقع أن يتضاعف هذا المبلغ، بعد المتغيرات التى حدثت نتيجة ارتفاع سعر الدولار وتحرير سعر الصرف والقيمة المضافة.
وذكرت مشالى، أن كل السيناريوهات والمقترحات واردة سواء بزيادة فترات دعم الكهرباء أو بالالتزام ببرنامج هيكلة أسعار الكهرباء، ولكن المؤكد أن الدعم سيرتفع بسبب المتغيرات التى طرأت.
وقال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة فى تصريحات سابقة لـ«البورصة»، إن الوزارة تجرى دراسة لمعرفة الزيادة المقررة فى الدعم نتيجة تحرير سعر الصرف والقيمة المضافة وارتفاع أسعار الوقود، ومن المتوقع أن تتراوح الزيادة بين 60 و63 مليار جنيه.
وأضاف أن أسعار الكهرباء سترتفع فى شهر يوليو المقبل وفقاً لبرنامج إعادة هيكلة أسعار الكهرباء، وكل السيناريوهات واردة سواء بتقليل فترة الدعم أو زيادتها، ولكن من المؤكد لن يتم تحميل محدودى الدخل أى أعباء إضافية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/22/933910