منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





“السيسى” يكلف “الاتصالات” بالانتهاء من منطقتين تكنولوجيتين العام المقبل خلال افتتاح “CAIRO ICT”


جذب 4 مصانع عالمية فى مجال تصنيع الهواتف والحواسب اللوحية
500 مليون دولار صادرات خدمات التعهيد بنهاية سبتمبر 2016
«القاضى»: تدشين موقع إلكترونى لتدريب وتأهيل 11 ألف رائد أعمال
إطلاق منصة «التعلم التفاعلي» لتأهيل الشباب لمواجهة التحديات التكنولوجية
تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع قواعد البيانات المتكاملة
كلف الرئيس عبدالفتاح السيسى، المهندس ياسر القاضى، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالانتهاء من منطقتين تكنولوجيتين من ضمن المناطق السبع المزمع إنشاؤها خلال العام المقبل.
وبحسب مسئول بوزارة الاتصالات، فإنه يجرى، حالياً، تحديد المنطقتين المزمع الانتهاء منهما.
وقال ياسر القاضى، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن السيد الرئيس طلب إنشاء منطقتين تكنولوجيتين فى كل محافظة سنوياً لدعم مجال ريادة الأعمال، والاهتمام بصعيد مصر، كما أطلق مدينة المعرفة على مساحة 300 فدان بالعاصمة الإدارية.
أضاف أنه فى مرحلة الإجراءات الخاصة لإتمام البناء، مشيراً إلى الاهتمام بالشباب وريادة الأعمال، وهو ما استدعى اطلاق الموقع الإلكترونى الخاص بريادة الأعمال لتدريب وتأهيل نحو 11 ألف رائد أعمال.
وقال الرئيس، فى كلمة ألقاها خلال افتتاح مؤتمر ومعرض «CAIRO ICT 2016»، الأحد، إنه تم إطلاق مبادرات تهدف إلى تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وزيادة القيمة المضافة لمنتجات هذا القطاع فى ديسمبر الماضي.
وأوضح أن المناطق التكنولوجية التى تفتتح اليوم فى كل من أسيوط وبرج العرب كنموذج، سوف تسهم فى توفير الآلاف من فرص عمل جديدة لأبناء مصر، كما ستسهم فى زيادة الصادرات سواء من صناعة البرمجيات وتوفير خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالنيابة عن الشركات العالمية الكبرى فيما يطلق عليه «التعهيد»، فضلاً عن تشجيع الإبداع وريادة الأعمال وزيادة صادرات الأجهزة الإلكترونية التى ستُقام مصانعها فى هذه المناطق.
أضاف: إن الانتهاء من تنفيذ المنطقتين التكنولوجيتين بكل من أسيوط وبرج العرب فى فترة زمنية تقل عن عام، وتحقيق نسبة إشغال حالية تزيد على 75% للمساحات المخصصة لأعمال تكنولوجيا المعلومات، إنجاز يحق أن يفخر به كل مصري.
وقال إن هذه المناطق ستسهم فى تعزيز مكانة مصر العالمية فى المجالات المرتبطة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، كما ستساعد على تحقيق عدالة توزيع فرص العمل بين جميع المحافظات، من خلال توفير 4 آلاف فرصة عمل مباشرة بكل منطقة خلال العام الأول.
وأشار الرئيس إلى أن إطلاق خدمات الجيل الرابع للاتصالات المحمولة سيضع مصر فى مكانها الطبيعى بين الأمم فى مجال الاتصالات، وسيرفع جودة الخدمات الصوتية وخدمات نقل البيانات المقدمة للمواطن المصري، كما سيسهم فى تقديم الخدمات الإلكترونية التى يحتاجها قطاع الأعمال.
لفت إلى تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع قواعد البيانات المتكاملة، والذى يهدف إلى بناء بيئة معلوماتية وتكنولوجية تساعد على تحقيق التكامل بين جميع جهات الدولة من خلال بناء منصة خدمات حديثة بصورة متكاملة، وسوف يعمل على تحسين جودة البيانات وربطها بالرقم القومى بما يُمكن صانع القرار من قياس فاعلية القرارات والسياسات ووضع السياسات بناءً على تحليلات سابقة ومستقبلية.
أضاف: سيؤدى ذلك إلى زيادة القدرة على مكافحة جميع أنماط التهرب الضريبى والفساد وبناء شبكات الحماية الاجتماعية، ما يوفر الكثير من الوقت والجهد والمال للدولة. إن هذا المشروع سوف يسهم فى استكمال بناء المجتمع الرقمى فى مصر، كما سيساعد على تحسين الخدمات الحكومية وإتاحتها بشكل متكافئ لجميع أفراد المجتمع، ونتطلع، أيضاً، إلى الانتهاء من تنفيذ هذا المشروع فى إطار البرنامج الزمنى المحدد له أو قبل ذلك.
وذكر الرئيس، أن مبادرة تصنيع الإلكترونيات فى مصر جذبت 4 مصانع عالمية لتصنيع الهواتف المحمولة وأجهزة الحاسب اللوحى وأجهزة الاتصال بالإنترنت من خلال كابلات الألياف الضوئية، بالإضافة إلى تصنيع الألياف الضوئية فى المناطق التكنولوجية الجديدة.
وأضاف أن المساهمة التى يقدمها القطاع فى مجال تصدير خدمات التعهيد بلغت بما يزيد على نصف مليار دولار حتى نهاية شهر سبتمبر 2016، وذلك من خلال قوة عمل تَقترب من 30 ألف متخصص.
وأطلق الرئيس منصة «التعلم التفاعلى.. رواد تكنولوجيا المستقبل» باعتبارها خطوة على طريق تأهيل الشباب لمواجهة التحديات التكنولوجية وتمكينهم من التدريب على أحدث التقنيات فى التخصصات التكنولوجية الحديثة، لما لها من مردود وتأثير اقتصادى وتقنى وأمنى عالٍ، كما أُطلِق بدء تنفيذ «مدينة المعرفة» والمخصص لها ما يقرب من 300 فدان بالعاصمة الإدارية الجديدة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/27/936230