منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الكهرباء” تؤجل تنفيذ محطة دمنهور وتدرجها ضمن خطة 2022


مصادر: القدرات المضافة من مشروعات «سيمنس» تكفى جميع الاحتياجات

قررت وزارة الكهرباء تأجيل تنفيذ محطة كهرباء دمنهور وإدراجها ضمن خطة وزارة الكهرباء 2022-2027، بدلاً من الخطة السابقة 2017-2022.

وقالت مصادر بوزارة الكهرباء لـ«البورصة»، إن الشركة القابضة للكهرباء أجرت دراسات لتنفيذ محطة كهرباء دمنهور من خلال حزمة واحدة بنظام تسليم المفتاح، بدلاً من الحزم المتعددة، ولكن بعد القدرات المزمع إضافتها من المحطات الثلاث التى تنفذها شركة سيمنس الألمانية فى بنى سويف والبرلس والعاصمة الإدارية الجديدة، تم الاتفاق على تأجيل تنفيذ المشروع لأنها ستكفى الاحتياجات.

وتعاقدت وزارة الكهرباء مع شركة سيمنس الألمانية على تدشين 3 محطات كهرباء بقدرة 14.4 ألف ميجاوات تعمل بنظام الدورة المركبة التى يتم من خلالها إعادة استخدام عادم حرق الغاز فى توليد الطاقة، وتصل تكلفة التعاقد على المحطات الثلاث 6 مليارات يورو.

وأضافت المصادر، أن وزارة الكهرباء قررت تحويل آلية تنفيذ المحطة دمنهور من نظام المناقصات إلى نظام «EPC + Finance»، الذى يتضمن التمويل والتصميم والتشغيل، وهو ما يعنى أن هناك تعديلاً تم فى المشروع، وستنتظر الجهات الممولة طرح مناقصة استشارى المشروع لتحديد موقفها من التمويل.

ويتضمن نظام العمليات أو الحزم المتعددة طرح عدد من المناقصات لكل جزء من المحطة التى تتضمن الأعمال الميكانيكية والتوربينات والغلايات والكهرباء، أما نظام «EPC + Finance» فينص على اختيار فائز عبر مناقصة واحدة، ويتولى تدبير التمويل وتنفيذ المشروع على أن تقوم الكهرباء بعد ذلك بسداد تلك التكاليف للمستثمر عبر قروض ستقترضها الوزارة بفائدة.

كانت الحكومة قد وقعت عقوداً مع عدة مؤسسات تمويل دولية وإقليمية لتوفير التمويل اللازم لإنشاء المحطة، شملت تدبير 80 مليون دولار من بنك التنمية الأفريقى، و600 مليون دولار من بنك الاستثمار الأوروبى، و200 مليون دولار من الصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعى، بالإضافة إلى ما يعادل 240 مليون دولار مكوناً محلياً يتم توفيره من خلال المصادر الذاتية لشركة غرب الدلتا لإنتاج الكهرباء.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/11/27/936233