منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الدولار” يُهدد بارتفاع أسعار لحوم “الكريسماس”


«الشركات» تعلق استيراد 50 ألف رأس لحين انخفاض سعر الصرف

مستوردون: «التكلفة مرتفعة.. ومش هنبيع بالخسارة»

يُهدد الدولار احتفالات أعياد الميلاد «الكريسماس»، بعد توقف المستوردين عن تنفيذ أى شحنات منذ قرار البنك المركزى «تعويم الجنيه» أمام سلة العملات الأجنبية بداية شهر نوفمبر الماضى، ما جعل رفع أسعار اللحوم الحية بصورة المحلية والمستوردة بصورة غير مسبوقة.

وبلغت طلبات الاستيراد المقدمة لهيئة الخدمات البيطرية التابعة لوزارة الزراعة نحو 50 ألف رأس ماشية، ورفض المستوردون تنفيذ استيرادها قبل انخفاض أسعار صرف الدولار فى البنوك عن المستويات الحالية.

قال مصدر فى وزارة الزراعة، إن مصر فقدت العديد من المناشئ الاستيرادية خلال العام الحالى فى مقدمتها إثيوبيا، نتيجة ارتفاع تكلفة الاستيراد بسبب أزمة الدولار التى يعانى منها الاقتصاد.

أوضح المصدر، أن آخر شحنة تم استيرادها من إثيوبيا كانت قبل عدة شهور، ولم يتم تنفيذ أى طلبات تقدمت بها الشركات بعدها لارتفاع الأسعار عليها، وهو ما قد يعرضها لخسائر.

وقال رشدى هلال، مستورد لحوم حية، إن أسعار اللحوم الفترة الحالية ثابتة عالمياً، لكنها متغيرة يومياً فى السوق المحلي؛ نتيجة الصعود والهبوط المفاجئ لأسعار صرف الدولار داخل البنوك والمصارف، وكذلك ارتفاع أسعار النقل بعد زيادة أسعار المحروقات.

لفت «هلال»، إلى أن توقف الشركات عن الاستيراد الفترة الحالية ترتب عليه الخسارات التى لحقت بها خلال فترة شهرين قبل «تعويم الجنيه»، وأن آخر شحنة دخلت السوق كانت قبل «التعويم» بثلاثة أيام بنحو «ألف عجل»، قائلاً «التكلفة عالية.. ومش هنبيع بالخسارة».

وقال حسن حافظ، رئيس مجلس إدارة شركة «بان أفريكا» للاستيراد، إن ارتفاع تكلفة الاستيراد كانت السبب وراء التوقف عن الاستيراد، مشيراً إلى ارتفاع سعر كيلو اللحوم السودانية إلى 85 جنيهاً مقابل 55 و60 جنيهاً قبل قرار «التعويم».

أضاف «حافظ»، أن الوقت الحالى كان يشهد عادةً زيادة فى الواردات استعداداً لموسم «الكريسماس» الذى يشهد إقبالاً على اللحوم الحية بنسبة 20% زيادة على الفترات الطبيعية.

أشار إلى أن شركة «بان أفريكا» لم تقم بإبرام أي تعاقدات جديدة لطرحها بالسوق، وتترقب أسعار صرف الدولار للعودة مرة اخرى للاستيراد.

توقع «حافظ»: تبدأ التعاقدات الجديدة للشركة من منتصف شهر يناير المقبل بالتعاقد على كميات 4000 رأس من السودان والصومال بواقع 50% لكل منهما.

وترتتب على امتناع المستوردين تنفيذ الطلبات التى تقدمت بها، ارتفاع أسعار اللحوم الحية البلدية لمستويات غير مسبوقة لتتراوح بين 42 و43 جنيهاً لكيلو لحوم الأبقار «قائم» مقابل 40 جنيهاً قبل أسبوعين، و38 جنيهاً فترة موسم «عيد الأضحى».

كما زادت أسعار لحوم الجاموس «قائم» إلى 37 جنيهاً للكيلو، مقابل 35 جنيهاً قبل أسبوعين، و33 جنيهاً فى «عيد الأضحى».

وقال برعى أبوالمجد، تاجر ماشية، إن السوق يشهد حالة من ركود المبيعات فى أغلب الأوقات، ورغم ذلك الأسعار فى تزايد مستمر، نتيجة انخفاض المعروض أيضاً.

أوضح أن تراجع الطلب على اللحوم بعد زيادة الأسعار بشكل لا يتناسب مع دخول المستهلكين، كان السبب الرئيسى فى عدم ملاحظة انخفاض المعروض.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/12/05/939588