منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




مصر تتفق مع “الإسلامى للتنمية” على استراتيجية التعاون حتى 2019


اتفقت مصر والبنك الإسلامى للتنمية على استراتيجية التعاون الجديدة بينهما حتى عام 2019.

والتقت، اليوم، سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، مع بعثة البنك برئاسة أحمد الحريري، مدير برامج مشروعات شمال أفريقيا بالبنك، بحضور مساعديها، وممثلين عن وزارات التخطيط والمالية والتجارة والصناعة والرى والموارد المائية والتعليم العالى والبحث العلمى للاتفاق على الاستراتيجية.
وقالت «نصر»، فى بيان صادر عن وزارة التعاون الدولي، إن الاستراتيجية تتضمن توفير فرص عمل للشباب وبرامج تدريب، ودعم للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، ومشروع 1.5 مليون فدان، وتطوير العشوائيات، مشيرة إلى أهمية البعد الاجتماعى لجميع المشروعات التى ستتضمنها الاستراتيجية.
وأضافت أن حجم السحوبات من محفظة البنك الإسلامى للتنمية لمصر منذ سبتمبر العام الماضى بلغ مليارى دولار.
وقال «الحريرى»، إن الاستراتيجية الجديدة تتضمن العمل على ثلاثة محاور، وهى العنصر البشرى، والبنية الأساسية، والمحور الخدمي.
وذكرت وزيرة التعاون الدولي: إن «الاستراتيجية تتضمن مزيداً من البرامج التدريبية والتركيز على التعليم المهني، والوزارة تعمل على تنمية تطوير البنية الأساسية، من خلال الوصول لأكثر المحافظات احتياجاً، إلى جانب توفير شبكات الصرف والطرق وكل عناصر البنية اللازمة القادرة على جذب القطاع الخاص والقضاء على الفقر وتحسين معيشة المواطنين».
وعرض ممثلو الوزارات أهم المشروعات التى يمكن أن تسهم فيها الاستراتيجية الجديدة للبنك، ومنها مشروعات الصرف الصحى خاصة فى القرى النائية والمناطق الريفية وتطوير العشوائيات ومشروعات الاستصلاح الزراعى.
وقال البيان، إن التمويلات المقدمة من البنك الإسلامى للتنمية لمصر بلغت 11 مليار دولار منذ بداية التعاون بين الجانبين، ذهبت لصالح مشروعات ذات طبيعة اجتماعية وقطاع الكهرباء والطاقة وقطاع الزراعة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/12/05/940274