منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“ويسترن ديجيتال” تسيطر على 43% من سوق الأقراص الصلبة الربع الأول 2016


مدير المبيعات لمنطقة جنوب آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا:
32.7% ارتفاعاً فى شحنات محركات الأقراص الصلبة خلال الربع الأول من العام الحالى
الشركة تطلق سلسلة السحابة الخاصة بالأعمال لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة
انتشار الهواتف الذكية ينعش سوق منتجات التخزين
تسيطر شركة «ويسترن ديجيتال» على حوالى 43% من سوق الأقراص الصلبة خلال الربع الأول من العام الحالى، فى الوقت الذى ارتفعت عدد الشحنات من محركات الأقراص الصلبة فى الربع الأول من العام الحالى بزيادة بلغت 32.7% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى.
قال خواجة سيف الدين مدير المبيعات لمنطقة جنوب آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا بشركة «ويسترن ديجيتال» المتخصصة فى توفير وحدات التخزين إنه فى الوقت الذى يتحول فيه العالم إلى الرقمنة المركزية، أصبح تخزين البيانات بشكل آمن وجعلها قابلة للوصول عبر وسائل متعددة ضرورة.
وتتوقع شركة الأبحاث «IDC» توسع الكون الرقمى من 4.4 إلى 44 ترليون جيجابايت بين عامى 2013 و2020.
أضاف أن المستهلك يتأثر ليس فقط بطرق إنشاء المعلومات، ولكن بسبل تخزينها أيضا، وتعتبر السحابة الشخصية والأجهزة اللاسلكية التوجه الحالى، مما أدى إلى طفرة فى السوق لمثل هذه الابتكارات.
وأوضح ان هذه الحلول تعطى المستهلكين راحة من حيث الوصول إلى البيانات، متوقعا نموا إيجابيا فى سوق أجهزة الكمبيوتر وانتشارا أكبر فى الهواتف الذكية.
لفت سيف الدين الى انه فى الوقت الذى تتصاعد فيه وتيرة الربط وخلق البيانات فى المنطقة، ستحتاج الشركات إلى حلول تخزين مبتكرة وفعالة لدعم عملياتها، كما ستعمل «دبليو دى»، التى توفر محركات الأقراص الصلبة الرائدة فى الأسواق للمؤسسات، والتى تم صنعها بغرض الاستخدام المكثف وعلى مدار الساعة فى الخوادم ومحطات العمل، والتى تعد مثالية لمساعدة المؤسسات على تحقيق هذا الأهداف الرئيسية.
وعن زيادة استخدام الحاسبات فى مصر ومواكبتها فى نمو الشركة اوضح سيف الدين ان النمو فى استخدام أجهزة الكمبيوتر يعتبر أمرا جيدا بالنسبة لـ«ويسترن ديجيتال»، حيث يتيح ذلك للشركة توسيع حلول التخزين الخاصة بها، مثلWD Blue وWD Black، التى تتوافر فى أجهزة الكمبيوتر المكتبية والمحمولة، حيث يستهدف WD Blue المستخدم اليومى ويوفر مستويات استثنائية من الأداء والاعتمادية.
أضاف: يتوفر WD Black فى أجهزة الكمبيوتر المكتبية والمحمولة بطاقات استيعابية مختلفة، وهو محرك عالى الأداء، ومناسب للتطبيقات المتقدمة مثل التصميم والألعاب وتحرير الفيديو.
قال: إن إضافة «سانديسك» من جانب شركة ويسترن ديجيتال مزودا شاملا لحلول التخزين ذو امتداد عالمى، ومنصة منتجات وتكنولوجيا واسعة تضم خبرات فى توفير حلول التخزين المغناطيسى.
وعن كيفية مواجهة الشركة تراجع القوة الشرائية للمستهلك المصرى أشار سيف الدين إلى أن «ويسترن ديجيتال» تركز على تقديم القيمة المضافة لعملائها، كما تمتلك الشركة محفظة لمنتجات التخزين، من محركات الأقراص الصلبة، والأقراص الجامدة، ومنتجات الذاكرة الفلاشية المدمجة والقابلة للإزالة، والأنظمة ذات الصلة بالتخزين، مما يسمح لها بتلبية احتياجات عملائها، بدلا من أن تقتصر خدماتها على جزء واحد فى السوق.
أضاف: «ويسترن ديجيتال» تسيطر على حوالى 43% من سوق الأقراص الصلبة خلال الربع الأول من العام الحالى، ويوفر سوق الأقراص الجامدة فرص النمو الأساسية، حيث ارتفع عدد الشحنات من محركات الأقراص الصلبة فى الربع الأول من العام الحالى بزيادة بلغت 32.7% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى.
أوضح أن «ويسترن ديجيتال» تشهد هذه الزيادة فى الطلب عبر أجهزة الكمبيوتر والخدمات وشحنات المؤسسة، فضلا عن مبيعات أجهزة الكمبيوتر، كما اصبحت الأقراص الجامدة عنصر التخزين الرئيسى فى ماركات معينة من أجهزة الكمبيوتر الشخصية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة.
أضاف سيف الدين أن توافر الأقراص الجامدة فرصة جيدة بالنسبة للشركة، حيث يسمح لها بالاستفادة من الأسوق التى كانت حتى الآن خاضعة لهيمنة محركات الأقراص الصلبة التقليدية.
وقال إن الحاجة لحلول تخزين وإدارة وحفظ البيانات بطريقة آمنة ستستمر فى النمو، بينما ستتغير الوسائل، التى يمكن تحقيق كل هذه الأهداف من خلالها.
وأشار إلى أن «ويسترن ديجيتال» استوعبت هذه النقطة وستستمر فى الابتكار، مضيفا أنه بفعل مجموعة الأقراص الصلبة، التى تتمتع بها «ويسترن ديجيتال» والموجعة للمستهلكين من الأفراد والشركات، تقع الشركة فى موضع مثالى لمساعدة المؤسسات على تحقيق أهدافها الرئيسية.
أكد أنه على الرغم من الواقع الاقتصادى الحالى فى المنطقة، فإن سوق التخزين يشهد تحولات كبيرة ويرجع ذلك إلى الانتشار المستمر من الهواتف الذكية.
ألمح سيف الدين الى ان مجموعة «ويسترن ديجيتال» لديها حلول ديموغرافية واسعة للتواصل مع المستخدمين، بغض النظر عن طبيعة متطلباتهم، وأنها تؤمن بـ«قوة الاختيار»، والتى تعنى تمكين عملائها من اختيار الحلول، التى يعتقدون بأنها تناسب نمط حياتهم، سواء كان العميل يعمل مصمما أو لاعبا أو طالبا أو مصورا أو مخرجا.
وعن كيفية عرض الشركة منتجاتها للقطاعات الحكومية والشركات الكبرى أوضح سيف الدين أنه فى الوقت الذى يشهد فيه الربط وخلق البيانات وتيرة عالية فى المنطقة، ستحتاج الشركات من جميع الأحجام، بما فى ذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة، إلى حلول تخزين مبتكرة وفعالة لدعم عملياتها.
وأعلنت الشركة مؤخرا عن إضافة 10 تيرابايت لمحركات الأقراص الصلبة المصممة لمجموعة واسعة من التطبيقات، بما فى ذلك الخوادم ومنصات التخزين الخاصة بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وخوادم مراكز البيانات الرفية ومرفقات وسائط التخزين.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/12/07/940385