منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




عاجل..التضخم يسجل 20.2% فى نوفمبر ويصل أعلى مستوى فى 8 سنوات


الدسوقي: ضغوط تضخمية جديدة العام المقبل بفعل زيادة أسعار الكهرباء وضريبة القيمة المضافة

ارتفع معدل التضخم السنوي لأعلي مستوي له منذ 8 سنوات ليسجل 20.2% خلال شهر نوفمبر الماضي بدلاً من 11.8% عن نفس الشهر في 2015.
قال الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في بيان له، إن الرقم القياسي لأسعار المستهلكين لشهر نوفمبر سجل إرتفاعاً قدره 5% عن شهر أكتوبر الماضي.
وأضاف أن الزيادة الملحوظة في معدلات التضخم الشهرية والسنوية إنعكاساً لقرار تحرير سعر صرف الجنيه مقابل العملات الأجنبية وقرار زيادة أسعار المواد البترولية.
وحرر البنك المركزي أسعار صرف الجنيه نوفمبر الماضي، كما سمح للبنوك بتسعير العملات الأجنبية وفقاً لأليات العرض والطلب، كخطوة من برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تم الإتفاق عليه مع صندوق النقد الدولي لإقتراض 12 مليار دولار علي مدار ثلاث سنوات.
وأظهرت بيانات المركزي للإحصاء خلال نوفمبر الماضي إرتفاع أسعار اللحوم والدواجن بنسبة 4.2%, الحبوب والخبز بـ 6.7%، الخضروات بـ 3.3%, الزيوت والدهون بـ 8.5%، السكر والاغذية السكرية بـ 14.5%, النقل والمواصلات بـ 12.6%, ومجموعة الدخان والسجائر بـ 8.6%، على أساس شهرى.
وتوقعت ريهام الدسوقي كبير الاقتصاديين ببنك الاستثمار أرقام كابيتال، أن يتجاوز التخضم حدود 20% خلال الشهر الجاري مروراً بالربع الأول خلال العام المقبل، وبمتوسط يتراوح ما بين 19% إلى 20% خلال العام المالي الجاري.
وأضافت أن الاتجاه الصعودي للأسعار سيستمر في الأشهر القليلة القادمة، في ظل زيادة التكاليف علي التجار والمستوردين بعد تطبيق ضريبة القيمة المضافة وتحرير أسعار الصرف وارتفاع الرسوم الجمركية وأسعار المحروقات.
وقالت كبير الاقتصاديين ببنك الاستثمار أرقام كابيتال، إن هناك صدمات مرتقبة للأسعار خلال العام المقبل، وذلك لإعتزام الدولة تغيير أسعار الكهرباء يوليو المقبل، فضلاً عن رفع ضريبة القيمة المضافة إلى 14% بدلاً من 13%.
كما تتوقع أن تنخفض قيمة الدولار أمام الجنيه لتسجل 14 جنيه العام المقبل علي أن تتراوح ما بين 12 إلى 13 جنيه علي المدي الطويل.
وتري الدسوقي أن البنك المركزي قد يتجه إلي تخفيض العائد علي الجنيه بقيم تتراوح ما بين 200 إلى 300 نقطة أساس تدريجياً عقب أستقرار معدل التضخم خلال الفترة المقبلة.
ويتوقع صندوق النقد الدولي في تقرير أفاق الاقتصاد العالمي الصادر في أكتوبر الماضي، أن يسجل التضخم العام خلال العام المالي الجاري 18.2%.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/12/08/941759