منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“الشرقية للدخان” تستهدف زيادة صادراتها إلى 180 مليون جنيه العام المالى الحالى


تحرير سعر الصرف يضاعف تكاليف الخامات المستوردة إلى 5.4 مليار جنيه

«هارون»: لا نية لرفع أسعار السجائر فى الوقت الراهن

 

تستهدف الشركة الشرقية للدخان “إيسترن كومبانى” زيادة صادراتها بعد تحرير سعر الصرف إلى 180 مليون جنيه بنهاية العام المالي 2016-2017، مقابل 80 مليون جنيه العام المالي الماضي.

قال محمد هارون، رئيس مجلس إدارة الشركة، إن تحرير سعر صرف الدولار جاء في صالح قيمة الصادرات والتشجيع على فتح أسواق جديدة خاصة في السوق الافريقي.

وافتتحت «الشرقية للدخان» العام الحالي أسواقاً تصديرية جديدة فى دول ليبيا ولبنان والكويت والأردن، وتوسعت في دولتي ملاوى وزيمبابوى، وتحدد الشركة نوعية السجائر والمعسل، وفقاً لمتطلبات كل دولة مستوردة، عن نسبة النيكوتين والقطران وغيرهما من عناصر الإنتاج.

وكان البنك المركزى قد أصدر قراراً في 3 نوفمبر الماضي، بتحرير سعر صرف الجنيه مقابل الدولار، ما أدى إلى زيادة سعر الدولار فى السوق الرسمى من 8.88 جنيه إلى ما يزيد على 18 جنيهاً.

وأكد «هارون»، أن الشركة لن ترفع أسعار منتجاتها من السجائر فى الوقت الراهن، ومن المتوقع أن يتم تعديل الأسعار بنهاية العام المالي الحالي 2016-2017 .

واعتمدت الشركة على المخزون لديها من مستلزمات الإنتاج قبل تحرير سعر الصرف، ما أدى إلى نقص المخزون ليكفى 12 شهراً بدلاً من 18 شهراً.

وفى سياق متصل، أشار إلى أن تحرير سعر الصرف سيؤدى إلى رفع تكاليف مستلزمات الإنتاج المستوردة والبالغة نحو 300 مليون دولار سنوياً، متوقعاً أن تتضاعف التكاليف إلى 5.4 مليار جنيه، مقابل 2.7 مليار جنيه خلال العام المالى الماضى.

أوضح أن «الشرقية للدخان» تدبر احتياجاتها الدولارية لاستيراد المواد الخام من خلال البنوك بواقع 150 مليون دولار، ومن التصنيع للغير بقيمة 140 مليون دولار، ومن التصدير 10 ملايين دولار.

 

كتبت ولاء جمال وميداء أبوالنضر

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/12/14/944545