“التموين” طرح 2.350 مليون متر أراضٍ بالمحافظات ضمن المرحلة الثانية لتطوير التجارة الداخلية


انتهى جهاز تنمية التجارة الداخلية بوزارة التموين والتجارة الداخلية من حصر مساحات الأراضى وتحديد الأماكن التى ستتم إقامة مناطق لوجستية وسلاسل تجارية متطورة لتوفير السلع باسعار مخفضة للمواطنين ضمن المرحلة الثانية لخطة تطوير التجارة الداخلية

قال اللواء محمد مصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، إن المشروعات تتمى بالتنسيق بين جهاز تنمية التجارة الداخلية التابع للوزارة والمحافظات حيث يتم إعداد كراسات الشروط لطرح المشروعات على المستثمرين فى مزايدات عالمية تنفيذا لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى بإقامة مشروعات غذائية عملاقة لتوفير احتياجات المواطنين والحد من الاستيراد

أضاف مصيلحى أنه سيتم تنفيذ المشروعات بالتنسيق مع القطاع الخاص بنظام حق الانتفاع لمدة تصل الى 75 عاما وأنه سيتم تنفيذ المشروعات خلال مدد تتراوح بين 18 و48 شهرا طبقا لكراسة الشروط على أن يقوم جهاز تنمية التجارة بمتابعة كاملة لكل مراحل التأسيس والإنشاء وطوال مدة عمل المشروعات والتاكد من الالتزام بالقواعد والاشتراطات بما يضمن الالتزام بأسعار محددة للسلع والخدمات، التى يتم تقديمها

تابع مصيلحى أنه سيتم خلال الأشهر المقبلة طرح مساحات جديدة تصل الى 2 مليون و350 ألف متر فى 13 محافظة لإقامة مشروعات عملاقة فى مجال تسويق السلع والمنتجات والمناطق التجارية واللوجيستية، وسيتم طرحها على مراحل على المستثمرين وكبرى الشركات العالمية والسلاسل التجارية فى محافظات القاهرة والدقهلية والبحر الأحمر والسويس ومطروح والاسماعيلية وسوهاج والوادى الجديد والاقصر وبنى سويف وقنا والإسماعيلية وبورسعيد لإقامة عدد من كبرى السلاسل والمشروعات التجارية لتغطية أكبر عدد من المناطق والمحافظات

اضاف انه بدأ بالتنسيق مع المحافظات تجهيز واعداد مساحات الاراضى حتى سيتم طرحها فى مزايدات علنية على المستثمرين لضمان اختيار افضل العروض والشركات بما يساعد على زيادة الخدمات المقدمة للمواطنين وزيادة معدلات التنمية الاقتصادية والنموفى المحافظات وتشجيع الانتاج المحلى والتوسع فى المشروعات التى تساعد على الاستفادة من الحاصلات الزراعية والخضر والفاكهة فى المحافظات بما ينعكس على زيادة معدلات الاكتفاء الذاتى من السلع الأساسية والحد من الاستيراد.

أشار مصيلحى إلى أنه بدأ تنفيذ عدد من المشروعات التجارية واللوجيستية بالتسيق مع عدد من كبرى الشركات العالمية، حيث بدأ إنشاء أكبر منطقة تجارية متكاملة فى محافظة الغربية على مساحة 82 فدانا باستثمارات مصرية أمريكية تصل إلى مليار جنيه.

وأوضح أن المشروع يضم مركزا تجاريا على مساحة 135 ألف متر مربع، كما تضم منطقة لوجيستية وأسواق مفتوحة ومركز لخدمة السيارات بالاضافة الى إنشاء مركز تجارى متكامل فى الزقازيق بالشرقية على مساحة 14 الف فدان باستثمارات 150 مليون جنيه بالتنسيق مع شركة كارفور.

كما تتضمن المشروعات إنشاء مركز تجارى على مساحة 46 ألف متر فى البحيرة باستثمارات تصل إلى 350 مليون جنيه كما تتضمن إنشاء منطقة لوجيستية باستثمارات كويتية تصل إلى 150 مليون جنيه على مساحة 19 فدانا.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsanews.com/2016/12/17/945844