منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



60 مليون جنيه خسائر مبدئية لـ”طارق نور” بعد إلغاء “لو مارشيه”


قدرت مصادر قريبة الصلة من وكالة طارق نور للإعلان، الخسائر المبدئية للوكالة بعد إلغاء معرض «لو مارشيه للأثاث والديكور»، بنحو 60 مليون جنيه.
وقال المصادر لـ«البورصة»، إن الشركة المنظمة للمعرض وشركات الأثاث تكبدت خسائر كبرى؛ نتيجة إلغاء المعرض قبل موعد إقامته بأيام قليلة.
وأوضحت المصادر، أن الشركة المنظمة أنفقت مبالغ كبيرة على الدعاية للمعرض، كما أنها تلقت مبالغ كبيرة من الشركات العارضة؛ نظير تأجير المساحات المخصصة لها، وهى الآن مطالبة بردها للعارضين.
ووفقاً للمصادر: ينظم المعرض على مساحة 30 ألف متر مربع، ويبلغ سعر تأجير المتر للعارضين قرابة 2000 جنيه فى المتوسط.
وذكرت المصادر، أن الشركات العارضة أنفقت مبالغ كبيرة على التجهيزات الخاصة بمواقع العرض وأجهزة الإضاءة، وأن عدم إقامة المعرض سيكبد كل شركة ما لا يقل عن 250 ألف جنيه.
وأبدى عدد من صناع الأثاث اعتراضهم على إلغاء معرض «لو مارشيه» الذى كان من المقرر إقامته فى الفترة من 22 إلى 25 ديسمبر.
وقالت المصادر، إن صناع الأثاث كان يعتمدون على المعرض بشكل رئيسى؛ لإبرام تعاقدات كبرى تتجاوز قيمتها 300 مليون جنيه.
وكانت الحكومة ألغت، صباح اليوم، معرض «لو مارشيه للأثاث والديكور» لأسباب وصفتها بالأمنية.
وأكد طارق نور، رئيس مجلس إدارة وكالة طارق نور للإعلان لـ«البورصة» اليوم، إلغاء المعرض، وقال إن الحكومة لم تبلغه بتأجيل المعرض لموعد محدد، لكنهم «أبلغونى أنه تم إلغاؤه».
والتقى طار نور، أمس اللواء، مجدى عبدالغفار، وزير الداخلية؛ للمطالبة بعدم إلغاء المعرض، وتم وعده بإقامة المعرض فى موعده المحدد (22- 25 ديسمبر)، حسب مصادر بالوكالة.
وكانت وزارة الداخلية رفضت قبل يومين إقامة معرض «لو مارشيه» فى موعده المحدد، بناءً على تقرير من الإدارة العامة للحماية المدنية، يفيد بأن الظروف الأمنية غير مناسبة لإقامة المعرض خلال تلك الفترة، حسب مصادر بالوكالة.
وناشدت شركات الأثاث، الرئيس عبدالفتاح السيسى، واللواء مجدى عبدالغفار، وزير الداخلية، أمس، عدم إلغاء معرض لو مارشيه، خاصة أنه يعد المعرض الأهم لتسويق منتجات القطاع.
وقالت المصادر، إن الجهات الأمنية تراجعت، مساء أمس، عن موقفها الرافض لتنظيم المعرض لأسباب أمنية، وإن المعرض سيتم فى موعده، لكن وزارة الداخلية عاودت الرفض مرة أخرى صباح اليوم.
وقال مصطفى إسماعيل، المستشار الفنى لشركة «ابيك»، المنظمة لمعرض لومارشيه للأثاث، إن قوات الأمن أبلغت الشركة بإلغاء المعرض صباح اليوم، وذلك بعد أن أبلغتهم جميع الجهات التنفيذية، أمس الاثنين، أن المعرض سيُقام فى موعده.
وأضاف «إسماعيل» لـ«البورصة»: «فوجئنا اليوم الثلاثاء العاشرة صباحاً بأن قوات أمن قسم مدينة نصر تخلى القاعات وتغلق الأبواب، وتبلغنا أنها تلقت تعليمات بوقف المعرض».

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الأثاث

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/12/20/947873