منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




التعويم يضاعف أسعار أجهزة استقبال البث التليفزيونى


ارتفعت أسعار أجهزة الريسيفرات وأطباق الاستقبال الفضائى وكابلات التوصيل بنسبة تترواح بين 12% و97% بعد تعويم الجنيه مطلع شهر نوفمبر الماضي وتصاعد قيمة الدولار، الذى انعكس على أسعار المواد الخام المستوردة ومستلزمات الإنتاج الألومنيوم والصاج والحديد لصناعة حامل (استاند ).

وشهدت جولة لـ«البورصة» بشارع عبدالعزيز بوسط القاهرة، زيادة أسعار أجهزة الريسفيرات والأطباق بمختلف أنوعها بنسب متفاوتة بعد التعويم وتزايد قيمةة الدولار، وارتفع سعر ريسفر دريم بوكس العادى من 90 إلى 140 جنيها بنسبة ارتفاع 55%، وشهد زيادة أخرى بعد صدور قرار التعريفة الجمركية ليصل إلى 160 جنيها.

وبلغ سعر ريسفر ريلوك من 175 إلى 250 جنيها بنسبة زيادة 42%، ووصل «praxis HD» مينى صينى إلى 200 جنيه مقابل 150 جنيها بزيادة قدرها 33%،، وريسفر Star NET HD صينى 220 جنيها مقابل 160 جنيها بزيادة 37%.

وقفز سعر ريسيفر ترومان 1000 full HD definition الذى يدعم خدمات الإنترنت من 375 إلى 500 جنيه بنسبة زيادة 33%، ثم ارتفاعا مرة أخرى بعد قرار التعريفةة الجمركية إلى 900 جنيه.

وارتفعت أسعار اطباق الاستقبال وفقا للنوعية والقطر المطلوب شراءه (70سم، 85سم، 100سم) من إنتاج شركة بريفكس المصنوعة من الصاج إلى 75 جنيهاا لـ70 سم مقابل 35 جنيها بزيادة قدرها 97%، ووصل سعره إلى 105 جنيهات بعد قرار التعريفة الجمركية، وارتفع مقاس «85 سم» من 55 إلى 90 جنيها بزيادة 63%، ووصل سعره إلى 185 جنيها بعد قرار التعريفة الجمركية، ومقاس 100 سم من 85 إلى 110 جنيهات، ثم إلى 200 جنيه بعد قرار التعريفة الجمركية.

كما سجلت العدسه اللاقطة «LNP» وكابلات التوصيل ارتفاعاً وقفز سعر كابل «20 مترا» من 10 إلى 15 جنيها، وكابل «50 مترا» من 25 إلى 40 جنيها، وكابلل «100 متر» من 85 إلى 100 جنيهات.

وأوضح هشام محمد، صاحب شركة توب للأجهزة الكهربائية وأجهزة الاستقبال، أن قرار زيادة التعريفة الجمركية عبء إضافى على المستهلك، وأدى تصاعد قيمةة الدولارإلى زيادة أسعار أجهزة الاستقبال الفضائى بنسبة 105%. وتوقع زيادتها 150% بداية العام المقبل، مضيفاً أن أجهزة الاستقبال الفضائى لا يقتصر أستخدامها على استقبال القنوات الفضائية فقط، بل ايضاً فى استقبال الإنترنت الفضائى.

وكان رئيس الجمهورية، قد اصدر قراراً مطلع الشهر الحالى بزيادة التعريفة الجمركية على 364 سلعة، وصفت بـ«الاستفزازية»، بنسب تتراوح بين 10 و60%، وجاءء من بين قائمة السلع، التى تضمنها «أجهزة استقبال البث التليفزيونى».

وأشار إلى أن أسعار أجهزة الريسيفر والأطباق شبه متغيرة يومياً منذ أزمة الدولار وقرار التعويم، بالإضافة إلى أن بعض الشركات قلصت من ضخ المنتجات بالسوقق لحين استقرار سعر صرف الدولار، أو توقع زيادة جديدة فى تكلفة الإنتاج نتيجة الزيادات الكبيرة فى فواتير الكهرباء والمياه.

وأوضح أن الأطباق المصنعة من الصاج والمنتشرة بكثرة فى الأسواق المصرية زادت سعرها بنسبة تترواح بين 25% و105% بعد تعويم الجنيه وارتفاع الدولار وقرارر التعريفة الجمركية مؤخراً.

 

 

كتب: طه حافظ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/12/26/949548