منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




تعرف على أسباب تعيين “حسن محمود” رئيساً تنفيذياً لهيئة المحطات النووية


كشفت مصادر حكومية، عن أسباب تعيين الدكتور حسن محمود رئيساً تنفيذياً لهيئة المحطات النووية خلفاً للدكتور خليل ياسو.
وأضافت المصادر لـ«البورصة»، أن الدكتور خليل ياسو يتبقى له 40 يوماً على بلوغ سن التقاعد، وهو ما دعا الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء لتعيين «حسن محمود» رئيساً تنفيذياً لهيئة المحطات النووية، خاصة أن الاتجاه العام فى الحكومة هو عدم التجديد لمن يبلغ سن التقاعد، والمفاوضات مع روسيا تتطلب رئيساً للهيئة يتابع الملف والتوقيع ويستمر فى التواصل مع الجانب الروسى.
ورغم كفاءة الدكتور خليل ياسو فى إدارة التفاوض على إنشاء محطة الضبعة النووية، فإن وزير الكهرباء يحمله مسئولية تسريب الجزء المالى الخاص بالتعاقد مع روسيا، بينما يتمتع الدكتور حسن محمود بثقة وتأييد الدكتور محمد شاكر، ويتمتع بعلاقات جيدة مع الجانب الروسى فى مجال الطاقة النووية.
ويمثل الدكتور حسن محمود رئيس فريق الخبراء المصريين فى المفاوضات المصرية الروسية التى جرت على مدى عام بشأن المواصفات الفنية لمحطات موقع الضبعة النووية، ورغم أنه شغل مناصب مثل مدير مكتب وزير الكهرباء والطاقة، ورئيس قطاع الديوان العام، فإنه كان دائماً هو المسئول عن ملف البرنامج النووى بالوزارة.
وأضافت المصادر، أن تعيين الدكتور حسن محمود رئيساً تنفيذياً لهيئة المحطات النووية، يأتى فى إطار الاستعداد لتوقيع عقد الضبعة النووية وإنهاء الاتفاقيات. وتابعت المصادر: «حسن محمود سيوقع العقد مع الجانب الروسى.. وخليل ياسو ضمن اللجنة التفاوضية».

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الكهرباء

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2016/12/28/951507