“الصناعة” تبحث زيادة استثمارات هيئة موانئ دبى فى مصر


«قابيل»: وفد فنى من الهيئة الإماراتية يزور مصر لبحث فرص التعاون فى مجال تطوير البنية التحتية

يبدأ وفد من هيئة موانئ دبى زيارة إلى مصر؛ لبحث فرص التعاون المشترك فى مجالات تطوير البنية التحتية للموانئ المصرية.
قال المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إن وفداً فنياً من هيئة موانئ دبى العالمية سيزور مصر قريباً؛ لبحث فرص التعاون المشترك فى مجال تطوير البنية التحتية للموانئ المصرية، خاصة فى ظل توجه الحكومة لتطبيق الربط الإلكترونى، وميكنة الخدمات المقدمة عبر جميع المنافذ الجمركية والموانئ على مستوى الجمهورية من خلال شبكة التجارة المصرية.
وأشار إلى قيام الوزارة بالتعاون مع وزارتى المالية والنقل بتنفيذ مشروع تسيير منظومة التجارة المصرية (Egy Trade) الذى يستهدف تقليل التكلفة واختصار الوقت، وتسهيل عملية تداول الرسائل المصدرة والمستوردة داخل الموانئ مع تطبيق كل الإجراءات للتأكد من صحة وسلامة هذه الرسائل، الأمر الذى يسهم فى تحقيق الربط مع الجهات الإقليمية والدولية المناظرة، وذلك تماشياً مع توجهات التجارة العالمية فى هذا الشأن.
جاء ذلك خلال لقاء الوزير بسلطان بن سليم، رئيس هيئة موانئ دبى العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبى، وذلك خلال زيارته الحالية لدولة الإمارات العربية المتحدة والتى بدأت منذ عدة أيام، حيث تناول اللقاء بحث فرص التعاون والاستثمار بين مصر ودبى خلال المرحلة المقبلة، وكذا سبل الاستفادة من الخبرات الإماراتية فى مجال تطوير الموانئ والجمارك المصرية.
وقال الوزير، إن اللقاء قد تناول، أيضاً، خطط المؤسسة الإماراتية لتوسيع حجم استثماراتها فى مصر خلال المرحلة المقبلة فى عدد من المشروعات المهمة سواء فى مجال الموانئ البحرية أو الموانئ الجافة، وأيضاً فى مجال إنشاء عدد من المناطق الحرة.
كما استعرض «قابيل» إجراءات الإصلاح الاقتصادى التى تقوم بها الحكومة المصرية، حالياً، وفى مقدمتها تذليل جميع المعوقات أمام الاستثمارات الأجنبية والمحلية، بالإضافة إلى مشروعات البنية التحتية الكبرى التى تنجزها مصر، حالياً، خاصة فى منطقة محور قناة السويس، وزيادة معدلات إنتاج الكهرباء وإنشاء عدد من الموانئ والمطارات، وأيضاً مشروع المليون وحدة سكنية لمحدودى الدخل.
وحول العلاقات التجارية بين مصر والإمارات، أكد «قابيل»، أن المرحلة الماضية شهدت تطوراً ملحوظاً فى مستوى العلاقات المشتركة، حيث أكد أحدث تقرير أعده المكتب التجارى فى دبى أن حجم التجارة البينية خلال العام الماضى قد تخطت حاجز الـ3 مليارات دولار، منها 2.2 مليار دولار صادرات مصرية بزيادة قدرها 224%، مقارنة بالعام الماضى، وبذلك يكون سوق الإمارات هو السوق الأول عالمياً للصادرات المصرية، حيث تمثلت الصادرات المصرية فى عدد كبير من المنتجات، من أهمها التليفزيونات، الذهب، المنتجات الغذائية الطازجة والمصنعة، الأثاث ومواد البناء والتشييد.
بينما بلغت الواردات المصرية من الإمارات خلال نفس الفترة 834 مليون دولار.
قال سلطان بن سليم، رئيس هيئة موانئ دبى العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبى، إنه يرغب فى إنشاء ميناء جاف كبير على مشارف القاهرة بحيث تكون منطقة لوجستية لتفريغ الحاويات، ما يخفف الضغط على الشوارع والمرور داخل القاهرة، ويمنع السيارات الكبرى المحملة بالحاويات من دخول القاهرة، هذا فضلاً عن إقامة عدد من المناطق الحرة بمصر بحيث تكون مناطق لوجستية للدول المجاورة؛ نظراً إلى الموقع الجغرافى المتميز لمصر والذى يجعلها نقطة ارتكاز تتوسط دول العالم.

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/01/01/952402