منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الصحة” ترهن الخضوع لموازنة “البرامج” بزيادة المخصصات المالية


مصادر: الوزارة تؤكد أن العنصر البشرى يتطلب التأهيل للتوافق مع البرنامج

رهنت وزارة الصحة خضوعها لموازنة البرامج والأداء بزيادة مخصصاتها خلال العام المالى المقبل، وفقاً للدستور لتصل 3% من الناتج المحلى الإجمالى.

وقال عضو بلجنة الصحة بمجلس النواب، إن مجموعة من أعضاء اللجنة اجتمعت مع مسئولين بوزارة الصحة؛ لمناقشة خضوع الوزارة لموازنة البرامج والأداء العام المالى المقبل، والذين أكدوا أن الوزارة غير مستعدة لذلك؛ بسبب غياب تأهيل العنصر البشرى لديها.

وأضاف: «أخبرونا أن المخصصات الحالية لقطاع الصحة غير كافية، حتى يتم الخضوع لموازنة البرامج والأداء خلال العام المالى المقبل، ما يقتضى زيادتها، لكن أعضاء الوفد يرون أن هذه المخصصات تأتى وفقاً للظروف الاقتصادية التى تمر بها مصر فى الوقت الحالى».

وطلبت «المالية» من وزارات الصحة، التربية والتعليم، التعليم العالى، الاتصالات والتكنولوجيا، الإسكان، التضامن الاجتماعى، والنقل والمواصلات تحديد الأهداف التى تسعى لتنفيذها خلال العام المالى المقبل، والتى تتماشى مع استراتيجية الحكومة مع تحديد واضح للبرامج المطلوب تمويلها من الموازنة العامة فى ضوء الاستراتيجية والأهداف المحددة من كل وزارة.

ويتم ربط البرامج بالاحتياجات الحقيقية للمواطنين مع وضع معايير ومؤشرات واضحة ومحددة لقياس أثر تلك البرامج، بما يضمن تحقيق الأهداف الموضوعة بأعلى كفاءة.

وبلغت مخصصات الصحة خلال العام المالى الحالى 74 مليار جنيه، فى حين كان يقتضى زيادتها لأكثر من 80 مليار جنيه وفقاً للاستحقاق الدستورى الذى يقضى برفعها إلى 3% خلال العام المالى الجارى من إجمالى الناتج المحلى الإجمالى.

وكانت «البورصة» قد كشفت أن لجنة الصحة شكلت لجنة مصغرة لمتابعة خضوع 7 وزارات لموازنة البرامج والأداء خلال العام المالى المقبل.

وقال المسئول: «نسعى لخضوع 3 وزارات على الأقل خلال العام المالى المقبل تضم الصحة والتضامن الاجتماعى والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من إجمالى 7 وزارات».

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2017/01/03/953757