منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الكهرباء” تسعى لاقتراض 10 مليارات جنيه لتمويل مشروعات النقل والتوزيع


مصادر: «القابضة» تخاطب «الأهلى» و«مصر» لترتيب قرض مشترك
تعتزم الشركة القابضة للكهرباء اقتراض 10 مليارات جنيه من القطاع المصرفى لتمويل توسعاتها المستقبلية فى مجالى النقل والتوزيع.
وقالت مصادر بوزارة الكهرباء، إن الشركة ستخاطب بنكى «الأهلى المصرى»، و«مصر»؛ لترتيب قرض مشترك لتمويل احتياجات المرحلة الأولى من مشروعات النقل والتوزيع البالغة استثماراتها 37 مليار جنيه، وتتضمن 18 مليار جنيه لشبكات نقل الكهرباء، و19 مليار جنيه للتوزيع.
وتعمل الشركة القابضة على تطوير وتدعيم شبكات نقل وتوزيع الكهرباء بهدف خفض معدلات الفقد، وتطبيق منظومة الشبكات الذكية على مستوى جميع شبكات نقل وتوزيع الكهرباء.
أضافت المصادر لـ«البورصة»، أنه تم عقد اجتماعات خلال الأيام الماضية مع ممثلى البنوك؛ لبحث تمويل المشروعات، والتشاور حول صرف الشريحة الأولى من القرض الذى تم توقيعه بين البنك الأهلى والشركة القابضة للكهرباء، وتحصل الكهرباء بموجبه على 20 مليار جنيه.
ووفقاً للمصادر، فإن وزارة الكهرباء ستخصص القرض لسداد جزء من مستحقات الهيئة العامة للبترول لدى الشركة القابضة لكهرباء مصر نظير استهلاك وقود المحطات.
أوضحت المصادر، أن الشريحة الأولى من القرض قيمتها 5 مليارات جنيه وسيتم صرفها خلال أيام.
قررت وزارة الكهرباء وقف التفاوض على أى مشروعات لإنتاج الكهرباء، والبدء فى مناقشات ومفاوضات تطوير الشبكة القومية من خلال مشروعات النقل والتوزيع.
وقالت مصادر بوزارة الكهرباء، إن القطاع لديه فائض فى إنتاج الطاقة، حالياً، 3 آلاف ميجاوات يومياً، وحال إضافة قدرات مشروعات «سيمنس» سيصل الفائض إلى 7 آلاف ميجاوات.
وتابعت المصادر: «وزارة الكهرباء تكتفى بالقدرات التى ستضيفها مشروعات سيمنس حتى 2018 فى البرلس والعاصمة الإدارية الجديدة، وستركز فى الفترة القادمة على تطوير وتوسعة الشبكة القومية للكهرباء لاستيعاب القدرات المستقبلية».
وتبلغ التكلفة الاستثمارية المطلوبة لمهمات الشبكة الكهربائية على الجهدين الفائق والعالى 19 مليار جنيه، وتتضمن إنشاء محطات محولات جهد 500 كيلوفولت بسعة 2700 ميجافولت أمبير، وأطوال خطوط مضافة 870 كيلومتراً.
كما تشمل إنشاء محطات محولات جهد 220 كيلوفولت بسعة 10000 ميجافولت أمبير، وأطوال خطوط مضافة بنحو 5500 كيلومتر، وتحتاج أيضاً إلى محطات محولات جهد 66 كيلوفولت بسعة 12000 ميجافولت أمبير، وأطوال خطوط بنحو 5600 كيلومتر.
وذكرت المصادر، أن شركات توزيع الكهرباء تحتاج 79 موزع جهد متوسط، وأطوال شبكة، 1375 كيلومتر خطوط، وكابلات بطول 3498 كيلومتراً.
كما تضم خطة توسعة شبكات التوزيع، على أطوال شبكة الجهد المنخفض، 3504 كيلومترات خطوط، وكابلات بأطوال 2271 كيلومتراً.
وتعتزم الشركة القابضة للكهرباء التعاقد على 1036 محول توزيع، و9120 سعة محولات توزيع، و6347 صندوقاً ولوحاً للجهد المنخفض.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/01/17/961054